الوزير الاول جراد... الأطباء هم جيش الجزائر في مواجهة “كورونا” صورة المقال للتدكير فقط

IMG_87461-1300x866

يرى الوزير الاول عبد لعزيز جراد،  الأطباء  المتواجدين في المستشفيات عبر التراب الوطني بأنهم جيش الجزائر خلال هذه الفترة الصعبة التي تشهد فيه البلاد انتشار فيروس “كورونا”.

وأكد جراد في كلمته بعد وصوله لولاية البليدة بأنه سيتم تزويد مهنيي قطاع الصحة بكل وسائل الوقاية الضرورية، لكون ضمان سلامتهم ليست فقط ضرورة وإنما محورا أساسيا في استراتيجية الدولة للتصدي لجائحة فيروس “كورونا”.

وبشأن تراجع أسعار النفط وتأثيره على المردودية المالية في مواجهة “كورونا” أكد الوزير الأول بأن الدولة لن تتخلى عن الأسر التي تحتاج مساعدة في مثل هكذا ظروف صعبة.

وأشار جراد إلى أنه تم وضع آليات خاصة بالأسر ذات الدخل اليومي والدولة لن تترك جزائريا واحدا بدون مساعدة.

وطمأن المتحدث الجزائريين بشأن تموين السوق بالمواد الغذائية الضرورية قائلا: “لا توجد أزمة تموين رغم تهافت المواطنين على اقتناء أكثر من حاجياتهم الاعتيادية، وهو ما يحصل في نفس الظروف في كل بلدان العالم.

وشدد جراد بأن الجزائر في مأمن عن أي نقص من حاجيات الغذاء على المدى القصير أو البعيد والدولة قادرة على ضمان غذاء كل أبنائها.

ومن جهة أخرى قال المتحدث إن مواطني ولاية البليدة “الجميلة عاصمة الورود، التي تعيش في قلب هذه الأزمة الصحية تبقى في قلوب كل الجزائريين”، مبرزا أن الرئيس تبون قد عبر لمواطني البليدة عن مدى اهتمام الدولة بهم في هذا الظرف الخاص.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. امين

    كما العادة القاموس اللغوي الوحيد لنظام العسكر سنفعل عندنا. حنا حنا بلى. بلى. بلى . شوية سينما . ودفع قنوات الزيكو للنفخ بالنظام و قوته وقوة جيشه اللذي يشتري المجلات العسكرية العالمية هههههه للنفخ فيه والان الكل عرف حقيقته لا يملك أجهزة لاكتشاف الفيروسات هههههه القوة الإقليمية. كلما اقلعت ائرة تسقط لوحدها هههه. اما العقول اصحاب الخطط الحربية ههههه. هم فوق الثمانين. من عصر ابي لهب . شكارة سميد وحليب وحلوا. فيها. بلاك الحرب. كاخ كام كاخ ههههن

  2. en temps de guerre c'est le corps médicale qui va au front et en temps de paix c'est l'ANP qui mène la danse

  3. en ces temps ou le moindre courant d'air est fatal l'armée est planquée dans ses casernes et attend la fin de l'orage pour courir après des terroristes présumés

الجزائر تايمز فيسبوك