كورونا تخطف البروفيسور سي أحمد إنّا لله وإنّا إليهِ رَاجعُون

IMG_87461-1300x866

توفي صباح اليوم البروفيسور سي احمد “رئيس مصلحة الجراحة بمستشفى فرانتز فانون” على اثر اصابته بفيروس كورونا.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. رحمه الله و رحم موتی المسلمین اجمعین انا لله و انا الیه راجعون .الهم الله الصبر و السلوان لذویه .

  2. حسين اباظة

    مع تواتر غضب الله تعالى على آل سعود ومملكة سلمان ومشيخته ونظامه ونزول البلاء ووباء فيروس كورونا على عموم مملكة سلمان ويحتاج الامر الى العودة الى الله تعالى والصلاة والدعاء والاستغفار والتوبة من الله تعالى على حدث منهم من ظلم وعدوان ومخالفات شرعية في حق الله تعالى وفي حق العباد وتسبب دلك في غضب الله تعالى عليهم نجد سلمان ومشايخه ونظامه يعتقلون ويقصون ويسجنون علماء الاسلام في بلاد الحرمين من اعمالهم الشرعية في الدعوة الى الله وتبيان الحق للناس في امور دينهم الاسلام وما هو حلال وما هو حلال التي امرهم الله تعالى بها" إنَّ للنَّصيحة أهميةً عظيمة، فهي عمادُ الدِّين وقوامه، وبِها يَصلح العباد، ويسودُ الأمن، ويعمُّ الرَّخاء في البلاد. ففي الصحيح من حديث تميم الداري وله شواهد عند غير مسلم، يقول ﷺ: الدين النصيحة قلنا: لمن يا رسول الله؟ قال: لله ولكتابه ولرسوله ولأئمة المسلمين وعامتهم" ان علماء الاسلام اينما كانوا عملهم الرباني هو النصح والارشاد والبيان ولا يمكن ان يخرج عالم اسلام عن دلك" ومن حقة الاسلامي والشرعي ان ينصح ءأمة المسلمين" وعلماء الاسلام في بلاد الحرمين يشهد الله تعالى على دلك انهم نصحوا حكام آل سعود ومنهم فهد وعبدالله ابناء الملك عبدالعزيز فقبلوا النصيحة ولم يعتقلوا ولم يسجنوا احدا من علماء بلاد الحرمين بل عاشت بلاد الحرمين في امن وامان واطمئنان بدون مشاكل ترهق الدول والنظام والرعية" روى أبو داود والترمذي وابن ماجه وابن حبان في صحيحه وغيرهم أن النبي صلى الله عليه وسلم قال في ضمن حديث طويل:” إن العلماء ورثة الأنبياء وإن الأنبياء لم يورِّثوا دينارًا ولا درهمًا، إنَّما ورَّثوا العلم" روي عن الإمام مالك رحمه الله أنه قال :" دخلت على هارون الرشيد ، فقال لي : يا أبا عبدالله ينبغي أن تختلف إلينا ، حتى يسمع صبياننا منك "الموطأ" قال : أعز الله امير المؤمنين ، إن العلم منكم خرج فإن أعززتموه عزّ ، وإن ذللتموه ذلّ ، والعلم يؤتى ولا يأتي ، فقال : صدقت ، أُخرجوا إلى المسجد ، حتى تسمعوا مع الناس" هدا هو الاسلام ومقاصده الشرعية" فاليوم سلمان حكم وهو مسؤول امام الله تعالى وهو قد من العمر عتيا" وما يحدث من ظلم ومن تعتدي على علماء الله تعالى وعلى الرعية سلمان مسؤول لأنه رضي بان يكون امام للمسلمين في بلاد الحرمين" واسند الامر الى ابنه الصبي السفيه وجعله وليا للعهد لا يفقه في دين الله تعالى شيء" إن الفقه في الدين من أعظمِ المنن وأجلِّ المِنَح، وأعلى الفضائل وأسمى المنازل، وهو الفَيْصلُ بين الحقِّ والباطل، والصَّيْلَمُ بينَ الضلالة والهدى؛ ذلك أن الفقهَ في الدين يُرشدُنا إلى معاني التنزيل ودفائنِه، ونُكَتِه ولطائفِه، ويرشدُنا إلى عمل الطاعة وتجنُّب المعصية، ويتحصَّل منه الفضلُ العظيم في الكتاب، والثوابُ الكبير يوم الحساب. فبوجود ولي العهد مسيطرا على الامور في مملكة سلمان" فان الاسلام عاد كما بدء" بسجن علماء الاسلام ومن قال للظالم انت ظالم" وهدا دليل على اقصاء علماء بلاد الحرمين من اعمالهم" السعودية تعفي "المغامسي" من الإمامة والخطابة. والسبب انه قال كلمة الحق فيما رأى من امر ولي العهد من خطأ شرعي لم يفعله" الملك عبدالعزيز ولا ابناءه الحكام من بعده ابدا وكفى بالله شهيدا :-

  3. مغربي

    رحم الله الدكتور و جعله من الشهداء و رحم الله كل موتى المسلمين .

  4. باحماد

    اللهم اغفر له و ارحمه و اسكنه فسيح جناتك و الهم اهله الصبر و السلوان انا لله وانا اليه راجعون

الجزائر تايمز فيسبوك