وزير الموارد المائية براقي يحدر من ضياع ثروة الجزائر المائية

IMG_87461-1300x866

أكد وزير الموارد المائية ارزقي براقي بالجزائر أن ترشيد وعقلنة استعمال المياه يتم عبر مراقبة النوعية ومحاربة ظاهرة سرقة المياه والتسربات والحد من الخسائر التجارية لمؤسسات القطاع وكلها عوامل تتسبب في ضياع 50 بالمائة من الإنتاج أي ما قيمته 26 مليار دينار السنة. 

وأوضح الوزير أن هذه الخسائر تتعلق بالدرجة الأولى بالتسربات والربط العشوائي والتوصيلات غير القانونية إلى جانب الخسائر التجارية مشيرا إلى أن الكمية التي يتم فوترتها من مياه الشرب تقدر بـ8ر1 مليار متر مكعب /السنة (5ر4 مليون متر مكعب /اليوم) فقط من إجمالي إنتاج يبلغ 6ر3 مليار متر مكعب /السنة. 

ويعمل القطاع وفقا لمسؤوله الأول على بلوغ نسبة 80 بالمائة من الحفاظ على المياه من خلال معالجة التسربات على المدى المتوسط. 

وحسب الوزير فإن التوصيلات غير القانونية تبقى ظاهرة غير مقبولة من طرف المواطنين بحيث تؤثر سرقة المياه على حصة الآخرين وحقهم في التزود بالمياه وهو ما يستدعي استعمال تقنيات حديثة لإحصاء وكشف هذه التوصيلات بالتعاون مع السلطات المحلية لكل ولاية. 

وفي هذا الإطار سيتم قريبا وضع تطبيق تحت تصرف المواطنين بغرض المساهمة في التبليغ على التسربات وضياع المياه وتحديد مواقع الفرق المتدخلة في المنطقة للتمكن من إرسال اقرب فريق لمعالجة التسرب ومتابعة كيفية تدخل الفرق في الوقت الحقيقي. 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك