الرئيس التونسي يهدد بحل البرلمان وإجراء انتخابات مبكرة إذا رفضت حكومة الفخفاخ

IMG_87461-1300x866

قال الرئيس التونسي، قيس سعيد، الإثنين، إنه سيتم حل البرلمان، وإجراء انتخابات مبكرة، إذا لم تحصل حكومة إلياس الفخفاخ على ثقة النواب.

جاء ذلك خلال لقائه كلًا من رئيس البرلمان، رئيس حركة “النهضة” (إسلامية)، راشد الغنوشي، ورئيس حكومة تصريف الأعمال، يوسف الشاهد، في قصر قرطاج، بحسب بيان للرئاسة.

وشدد سعيد على أن “الدستور هو المرجع، وإذا لم تحصُل الحكومة، التي سيتم تقديمها إلى البرلمان، على الثقة، فسيقع حل البرلمان، واللجوء إلى الشعب فهو صاحب السيادة وله الكلمة الفصل”.

وأعلن الفخفاخ، مساء السبت، تشكيلة حكومته المقترحة، لكنه قرر مع الرئيس سعيد إجراء مزيد من المشاورات بشأنها، بعد أن أعلنت “النهضة” (54 نائبًا من 217) انسحابها من هذه الحكومة.

وتنتهي الخميس المقبل المهلة الدستورية، وهي شهر، أمام الفخفاخ لتشكيل حكومته ونيلها الثقة في البرلمان.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. fi

    la tunisie devra demander le retour du colonial a son pays pour gerer son pays ou bien les turques car les personnes que la france a laissé en tunisie et gerent le pays sont partis et les gens qui veulent gouverner ne savent rien c pourquoi ya un grand echecs depuis marzougui a aujourd huit

  2. حميطو

    كلام فارغ وبدون معنى هههه...هذا الأستاذ يعتقد أنه لا يزال في الكلية يلقي المحاضرات وليس في القصر الرئاسي أمور الشعب لا تحل بالمحاضراتوالشعا أن الشفوية الرنانة وهل الأحزاب تخشى حل البرلمان أيها تلرئيس? لا طبعا لأن الإنتخابات ستفىز نفس الأحزاب وإن بنسبة مختلفة تهديدك في حد ذاته يؤكد أنك لست رئيسا لكل التونسيين وإنما فقط الجزء منهم لأنك طلبت من الوزير المكلف لعدم إشراك قلب تونس في الحكومة لأن القروي ترشح ضدك للرئاسة

الجزائر تايمز فيسبوك