مجلس الأمن يصدر قرار يلزم حفتر بوقف إطلاق النار في ليبيا

IMG_87461-1300x866

دعا رئيس مجلس الأمن الدولي السفير البلجيكي مارك بيكستين، الخميس، اللواء المتقاعد خليفة حفتر، إلى الالتزام بقرار المجلس الذي يدعو الفرقاء الليبيين لوقف إطلاق النار.
جاء ذلك في تصريحات لبيكستين، أمام الصحافيين بمقر الأمم المتحدة في نيويورك، أجاب خلالها عن أسئلة بشأن موقفه من قيام مليشيات حفتر، بمواصلة الهجوم على جنوب العاصمة طرابلس.
وقال بيكستين: “يحدوني الأمل أن يكون خرق وقف إطلاق النار مؤقتا.. لقد اطلعت على تلك الأنباء للتوا، لكني أذكّره (حفتر) بأن قرار مجلس الأمن الذي صدر الأربعاء، طالب بوقف إطلاق النار”.
وفي وقت سابق الخميس، أعلنت قوات حكومة الوفاق الليبية، صد هجوم لمليشيات حفتر، على محور المشروع جنوب العاصمة طرابلس، بعد ساعات من تبني مجلس الأمن قرارا يدعم وقف إطلاق النار.
والأربعاء، صدّق مجلس الأمن على مشروع قرار بريطاني، يدعو إلى الالتزام بوقف إطلاق النار في ليبيا، ضمن نتائج مؤتمر برلين الدولي.
وبمبادرة تركية ـ روسية، بدأ في 12 يناير 2019، وقف لإطلاق النار بين حكومة الوفاق المعترف بها دوليا، وقوات حفتر، الذي ينازع الحكومة على الشرعية والسلطة في البلد الغني بالنفط.
وحصل مشروع قرار مجلس الأمن، وهو برقم 2510، على موافقة 14 دولة من إجمالي أعضاء المجلس (15)، فيما امتنعت روسيا (تمتلك حق النقض) عن التصويت.
وبوتيرة يومية، تخرق قوات حفتر وقف إطلاق النار بشن هجمات على طرابلس (غرب)، مقر حكومة الوفاق، ضمن عملية عسكرية مستمرة منذ 4 أبريل الماضي، للسيطرة على العاصمة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك