إطلاق سراح لويزة حنون من سجن البليدة

IMG_87461-1300x866

إطلاق سراح الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون والإفراج عنها من سجن البليدة بقرار من محكمة الاستئناف العسكرية. وقضت المحكمة بـ3 سنوات سجنا منها 9 أشهر نافذة بحق حنون وهي العقوبة التي استنفذتها في سجن البليدة لتغادر السجن.
وكان النائب العام العسكري في الجزائر التمس عقوبة 20 سنة سجناً مع النفاذ في حق السعيد بوتفليقة، والجنرالين توفيق وطرطاق، وحنون، بالإضافة إلى اللواء خالد نزار وزير الدفاع الأسبق ونجله لطفي، وفريد بن حمدين، والثلاثة موجودون في حالة فرار، وذلك خلال محاكمتهم من قبل مجلس الاستئناف العسكري في البليدة.

وكان المتهمون الأربعة الذين يحاكمون حضورياً من قبل المحكمة العسكرية في البليدة قد أدينوا نهاية سبتمبر الماضي بـ 15 سنة سجناً مع النفاذ، بعد أن وجهت لهم تهمة التآمر ضد قائد تشكيلة عسكرية، والتآمر ضد سلطة الدولة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ali

    **الحنون: هي خائنة فرنسية ف يالعقيدة أيضا خائنة شاركت ف يالتخطيط لضرب الوحدة وافلات امني وإحداب الفتة والقتل بموافقة التوفيق السفاح وكل من شاركوا في تهيئة الظروف للقتل وابقاء الحكم للزواف منهم اويحي والتوفيق وعلي حداد العائلة خائنة يدليل أن الزواف هم من نهبوآلاف الملايير ؟ فلا غرابة أن التوفيق كان يكلف مديري البنوك بمنح القبائل آلاف الملايير ـــوانتهى والأدلة كثيرة من خيانة القبائل والتوفيق والحنون والسعيد كان موافق فقط ليس هو من الزواف وطرطاق زواف الكلب وسفاح نفس العقلية مع الحنون والتوفيق لكراهيتهم للإسلام واللغة العربية ............

الجزائر تايمز فيسبوك