ألم يئن الأوان لنتصالح مع أهلنا في مزاب

IMG_87461-1300x866

لايزال السيد باحمد لعساكر من دون مصدر رزق وذلك منذ تاريخ 07 أفريل 2019 رغم مراسلاته المتكررة إلى السيد مدير التربية وذلك من أجل إعادة إدماجه في منصب عمله بصفته مساعد تربوي رئيس دون ان يتلقى ا ي رد بتاريخ 07 أفريل 2019 قام مدير الثانوية بتوقيف راتب السيد باحمد لعساكر بطريقة تعسفية ودون تسليمه قرار توقيفه التحفظي أو عزله من منصبه حيث بتاريخ 15 أكتوبر 2019 قام المعني بمراسلة السلطات العليا للبلاد والسلطات المحلية بإعادة إدماجه في منصب عمله بتاريخ الأحد 03 نوفمبر 2019 اتصل السيد باحمد لعساكر بمدير ثانوية المجاهد سليمان باسليمان من أجل طلب توضيحات بخصوص طلبه المتمثل في إعادة إدماجه فأعلمه مدير الثانوية بالتوجه إلى السيد مدير التربية لولاية غرداية بتاريخ 07 نوفمبر 2019 راسل السيد باحمد لعساكر مرة أخرى السلطات العليا والسلطات والمحلية وطالب منهم بإعادة إدماجه في منصب عمله ورغم ذلك لم يتلقى أي رد وهو الآن من دون مصدر رزق منذ سبعة أشهر .

إن مديرية التربية لم تتخذ أي إجراء إداري ولم تقم بتوقيف المعني أو عزله من منصبه وذلك منذ تاريخ دخوله إلى السجن بتاريخ 07 أفريل 2019 إلى غاية خروجه منه بتاريخ 07 أكتوبر 2019 .

- يذكر أن السيد باحمد لعساكر تم متابعته بتهم جنحة إهانة قاض أثناءوبمناسبة تادية مهامه بقصد المساس بشرفهم وباعتبارهم والإحترام الواجب لسلطتهم.وجنحة إهانة هيئة نظامية وجنحة نشر أقوال وكتابات علنية الغرض منها التأثير على أحكام القضاء والتقليل من شأنهم طالما أن الدعوى لم يفصل فيها نهائيا .

وجنحة القذف عن طريق المساس بشرف واعتبار الأشخاص أو الهيئة المدعي عليها بنشر هذا الادعاء مباشرة وعن طريق إعادة النشر به أو إسنادها إليهم أو إلى تلك الهيئة عن طريق نشر هذا الادعاء أو بطريق إعادة النشر.

- إن السيد باحمد لعساكر توبع من قبل نيابة الجمهورية لدى محكمة بريان بسبب نشره في حسابه على الفايسبوك خلال شهر أفريل 2019 لمواضيع مختلفة تخص الشأن المحلي والوطني ذات الصلة بالحراك الوطني بتاريخ 24 جوان 2019 أدان مجلس قضاء غرداية السيد باحمد لعساكر ب6 أشهر نافذة وغرامة مالية

عمرون العياشي المسيلة للجزائر تايمز

رئيس الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الانسان المكتب الولائي بالمسيلة

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك