الجزائر خسرت 200 مليون دولار جراء توقف الانترنت في 2019 تزامنت مع المظاهرات لتقييد تدفق المعلومات الى الخارج

IMG_87461-1300x866

الجزائر خسرت 200 مليون دولار في عام 2019 تكبدت الجزائر خسائر مالية جراء توقف الأنترنت وصعوبة الوصول إلى الشبكات الاجتماعية بـنحو 200 مليون دولار، في عام 2019، بحسب دراسة أجرتها Top10VPN.com، وهو أحد مواقع الويب المشهورة.

وبحسب الدراسة فإن صعوبة الوصول إلى الأنترنت أو الشبكات الاجتماعية تزامنت في غالب الأحيان مع المظاهرات أو خلال فترة إجراء الانتخابات لتقييد تدفق المعلومات.

وهو ما ينطبق على الوضع في الجزائر التي شهدت خلال عام 2019 حراك شعبي عارم انطلق في 22 فبراير وهو مستمر في جمعته الـ 47، للمطالبة بتغيير جذري في النظام السياسي. وتعرضت عدة مواقع اخبارية إلى الحظر في الجزائر من دون مبرر.أما على الصعيد الدولي، فتقدر الخسائر المالية الناتجة عن العديد من القيود على الإنترنت ووسائل التواصل الاجتماعي بنحو 8 مليارات و 18000 ساعة من الحظر في العام الماضي.

وبحسب الدراسة التي أجرتها Top10VPN.com، فإن الانقطاعات في التزود بشبكة الأنترنت لم تؤثر فقط على ثقة المستثمرين وإنما حتى على حرية التعبير وحق المواطنين في الحصول على المعلومات.

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك