التنديد أو الإحتجاج على عربدة الإمارات يأدي الى السجن حسب قانون القضاء المغربي

IMG_87461-1300x866

أدانت المحكمة الابتدائية صبيحة اليوم الخميس بمدينة طاطا الشاب رشيد سيدي بابا ، وذلك بستة اشهر حبسا نافدا وغرامة مالية قدرها 500 درهم.

وتم اعتقال الشاب الطاطاوي منذ الاسبوع الفارط بعد احتجاجه قرب أحد قصور أمراء إماراتيين بمنطقة أقا وطالبت برحيلهم بدعوى عدم استفادة الساكنة المحلية من تواجدهم خاصة انهم يستقدمون عمالة آسيوية بالعشرات دون شباب المنطقة ، وطالبه أيضا بوقف نهب الثروة الحيوانية التي يصطادونها زمنها طائر الحبار وغيره .

وتوبع الشاب في حالة اعتقال منذ الاسبوع المنصرم بعد احتجاجه على تواجد امراء خليجيين بالمنطقة، وتمت متابعته بتهمة اهانة القوات العمومية وقائد قيادة قصبة سيدي عبد الله بن مبارك.

و للتدكير: فقد تم توقيفه من طرف الدرك الملكي، وهو يصور فيديو مباشر يدعو فيه لتنظيم وقفة احتجاجية ضد “نهب ثروات المنطقة” من طرف الاماراتيين والخليجيين المستثمرين في المنطقة.

وأمر وكيل الملك بالمحكمة الابتدائية بطاطا، بمتابعة الناشط في حالة اعتقال بتهمة “تعنيف رجل سلطة وإهانة القوات العمومية”.

ويذكر، ان الناشط الحقوقي كان بصدد تصوير شريط فيديو عبر تقنية البث المباشر على الفايسبوك، وذلك بالقرب من قصر الإماراتيين بجماعة سيدي عبد الله بن مبارك، قبل أن تدخل عناصر من الدرك الملكي وقيامهم بتوقيفه.

بن موسى للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك