غاني مهدي يفضح كل جنرالات الجزائر ويكشف ملفاتهم النثنة

IMG_87461-1300x866

خرج الأستاذ غاني مهدي عن صمته وأخرج كل ملفات جنـر الات الجزائر الذين أخذو ملايير الدولارات من خزينة الشعب الجزائري إلى حساباتهم الشخصية المتواجدة في كل من سويسرا وفرنسا وإسبانيا. أكدت في آن واحد صحف إلمانية أن خبراء البنوك المتواجدين في أوربا قامو بإحصاء عدد الملايير التي أخروها من أموال المواطنين إليهم وتعد على الأقل بستة مئة مليار دولار أي حوالي 500 مليار أورو. أما البقية فوزعوها على كل الذين يدعمونهم في الداخل والذين يسمونهم الجزائريين بأصحاب الكاشير.
شاهد فيديو غاني مهدي حتي النهاية كي تعرف ما يجري في الجزائر منذ 1962 وإذا كنت من معجبيه فادعمو ولا تردو على الذباب الإلكتروني لأن النظام الحالي يمول على الأقل 10000 شخص كي يقومو بإعطاء صورة غير مشرفة لكل الأشخاص الذين لا يركعون لرئيس الأركان الجزائري الفريق احمد قايد صالح ومن معه في الحكم. لا بد أن يصل هذا الفيديو إلى 42 مليون جزائري فلا تنسو نشره في كل الصفحات وخاصة نشره مع أصدقائكم في الفيسبوك والواتس أب وأيضا تويتر.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. vous avez dit bizarre c'est bizard ca fait 57 longues annees qu'ils se trimbalent une poignee de generaux qui regnent en maitres absolus sement la terreur et saignent l'Algerie et detournent a tours de bras ses richesses sans que personne ne leve le Petit doigt pour denoncer la chose et dire stop a cette hemmoragie il a fallu attendre l'an 19 du 3 eme millenaire pour que certains osent dire enfin tout haut ce que la majorite pense tout bas une fois que c'est trop tard et Les caisses vident et si 1000 milliards de Dollars se sont volatilises et disparus Dans la nature ce n'est pas par hasard c'est qu'ils sont bien insatalles au chaud quelques parts

  2. ابو نوح

    كل العقلاء والشرفاء والاحرار ... الجزاءريين الذين كانوا من الواجب ان تستد اليهم امور البلاد يعيشون في الشتات . لقد تركوا الوطن وهاجروا الى المنفى ولقد احسن اردوغان لما قال  ( لما تجد بلدا فيه الامي يخدمه المتعلم اهرب منها حالا  ) مثل ينطبق تماما على الجزاءر . جميع انواع الفساد متفشية في هذا البلد . اذن ها هو المواطن الشريف الحر ...غاني مهدي صاحب اليقين يتكلم عن الحقاءق كلها مبنية على الحجج والبراهين الموثوق بها . ولم يبقى لي ما اقوله في هذا التعليق

الجزائر تايمز فيسبوك