الآلاف من طلبة الجامعات الجزائرية يجددون رفضهم للانتخابات ويطالبون برحيل قايد بن صالح

IMG_87461-1300x866

خرج الآلاف من طلبة الجامعات الجزائرية مجدداً، اليوم الثلاثاء، في عدة مدن، أبرزها العاصمة وبجاية وتيزي وزو وعنابة، في مظاهرات للأسبوع السابع والثلاثين من عمر الحراك الطلابي، منذ بدء الحراك الشعبي في الجزائر يوم  22 من فبراير الماضي، وذلك لتجديد المطالب السياسية باستبعاد رموز نظام السابق ورفض الانتخابات الرئاسية المقررة في 12 ديسمبر المقبل، والتي يصر قايد صالح على تنظيمها ضد الإرادة الشعبية.

وجابت مسيرة الطلبة شوارع الجزائر العاصمة قبل الوصول إلى الساحة القريبة من البريد المركزي وساحة أودان قرب الجامعة المركزية. ورفع المتظاهرون شعارات تطالب برحيل قايد صالح والجنرالات حيث صدحت حناجرهم بـ"ديكاج قايد صالح.. هذا العام ماكانش الفوط"، و"الجنرالات إلى المزبلة"، وذلك في إشارة إلى رفضهم للانتخابات الرئاسية المقررة من طرف النظام، وكذا رفضهم لتدخل الجيش في الشؤون السياسية للبلاد منذ استقلال البلاد سنة 1962.

كما أجمع المتظاهرون اليوم على رفض مواقف قائد الجيش أحمد قايد صالح، ورفعوا شعارات تشدد على "مدنية الدولة" ورفض أي هيمنة للمؤسسة العسكرية على المشهد والقرار السياسي، إضافة إلى استنكارهم لحملة الاعتقالات التي طالت عددا من نشطاء الحراك، وطالبوا بإطلاق سراحهم..

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ALGÉRIEN AN YME

    L’ALGÉRIE ,SOUS LE JOUG DU SINISTRE CAP ORAL DU NOM DE GAY .SALAH ET SA CLIQUE DE TYRANS AVENTURIERS ,SERAIT RÉELLEMENT EN DANGER ÉCLATEMENT CES DERNIERS MOIS PAR LA FAUTE D'UN ÉNERGUMÈNE D'INCULTE ARROGANT ET INCOMPÉTENT DE VIEILLARD IGN ORANT DEVENU PAR ACCIDENT UN SOI -DISANT HOMME F ORT DU PAYS APRES LA DÉMISSI  DE S  PARRAIN BOUTEFF. IL NE RESTE PLUS ,A M  SENS AUX ALGÉRIENS, QUE DE PRIER LE TOUT PUISSANT DE SAUVER LE PAYS DU DESASTRE INEXCI  ET INC TOURNABLE ,QUI SE POINTERAIT A L'H ORIZ  ,A CA USE DE L'INTRANSIGEANCE AVEUGLE DE CE MAUDIT CAP ORAL INC SCIENT DU GR AND DANGER QU 'IL FAIT COURIR AU PAYS.

الجزائر تايمز فيسبوك