تاجر مخدرات يطلق النار على دركيين بعد أن رفض التوقف عند حاجز أمني بباتنة

IMG_87461-1300x866

أصاب بارون مخدرات دركيين بطلق ناري في بلدية آيت سلام شمال غرب ولاية باتنة، بالتزامن مع رفض البارون المذكور التوقف عند حاجز أمني، و ذلك حسب ما كشف عنه مصدر أمني، ليلة السبت.
و حسب الشروق التي أوردت الخبر، فإنّ الحادثة وقعت على مستوى بلدية أولاد سلام (تبعد عن مقر الولاية بحوالي 90 كلم).
وأفيد أنّ حاجزًا لفرقة تابعة للدرك الوطني طالب سائق سيارة (اتضح أنّه تاجر مخدرات)، بالتوقف، لكن المعني رفض وأطلق عدة أعيرة نارية على عناصر الحاجز الأمني.
و أصيب دركيان بإصابات لم يتسن معرفة درجة خطورتها، وفي المقابل نقل الجريحين إلى مستشفى مروانة، و جرى بدء عملية بحث واسعة على الجاني، بعد أن تم التعرف على نوع السيارة، وسط حالة طوارئ وترقب.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك