الشرطة الكندية تلاحق مغني الراب الجزائري سمير سليماني

IMG_87461-1300x866

كشف راديو كندا، أن مغني الراب الجزائري سمير سليماني، المعروف باسم إنيما والمطلوب للعدالة الكندية متواجد في الجزائر، حيث صدرت مذكرة توقيف في حقه بعد إطلاقه النار على رجل في 16 يونيو في مدينة تورونتو.

وسمير سليماني البالغ من العمر 26 سنة متهم بالاعتداء على شخص وحيازة أسلحة نارية، حيث نقل موقع راديو كندا عن ديفيد هوبكنسون ، مسؤول العلاقات العامة بإدارة شرطة تورونتو أنه متورط في مشاجرة مع شخص وأطلق عليه النار، مؤكدا أن الإصابات كانت خطيرة ولكنها لم تودي بحياة الضحية.

وبحسب ذات المصدر، فإن المغني أخبر محاميه أنه بصدد السفر الى فرنسا من أجل عقود أعمال فنية، قبل أن يغادر باتجاه الجزائر دون علمه، حيث يقول المحامي ستيفان هاندفيلد “لقد استشارني فقط حول رحلة إلى فرنسا ، من أجل الموسيقى”، كما يرفض محامي المتهم التعليق على طبيعة التهم الموجهة لموكله.

ويحدث هذا في وقت رفض المغني سمير سليماني التعليق حول القضية، حيث نقل ذات المصدر عن وكيل أعماله رابح آيت أويحيى قوله إن إنيما لن يقدم أي تعليق أو رد على أي خبر.

ويؤكد آيت أويحيى أن سليماني غادر كندا في الأسابيع الأخيرة، بسبب مشاكل اعترضته وكان مجبرا على السفر الى الجزائر.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. saad

    بسم الله الرحمان الرحيم حسبنآلله ونعم الوكيل .الغدر والغدر...إنهم لاأيمان لهم.ربي لاتدر على أرض الجزائر من الكافرين والنوفمبريين ديارا إنك إن تدرهم يضلواعبادك ولايلدواإلافاجراكفّارا.

الجزائر تايمز فيسبوك