منظمة المجاهدين تدعو إلى إصدار نص تشريعي يجرم الإستعمار

IMG_87461-1300x866

دعت المنظمة الوطنية للمجاهدين، اليوم الخميس 8 أوت، إلى  إصدار نص تشريعي يجرم الاستعمار الفرنسي، من خلال البدء الفوري في اتخاذ الخطوات اللازمة لاعتماد الوثيقة المتعلقة بذلك.

وقالت المنظمة في بيان لها “إن الأحداث التي تشهدها الساحة الوطنية اعتبارا من 22 فبراير 2019 وماترتب عنها من إسقاط الجهات العليا النافذة والحريصة على إحتكار القرار في كل ماله صلة بالعلاقة مع الدولة الفرنسية قد هيأت الظروف أمامنا الآن لتجديد الدعوة والمطالبة بأحياء مشروع إدانة الحقبة الاستعمارية من خلال الشروع الفوري في مباشرة الخطوات الضرورية التي تسمح بمناقشة وإثراء هذه الوثيقة التاريخية والمصادقة عليها”.

وقالت المنظمة إنها “ظلت حريصة على دعوة مؤسساتها التشريعية للمبادرة بإصدار نص تشريعي يجرم حقبة الاحتلال الفرنسي ويضع في الوقت نفسه المجموعة الدولية أمام حقيقة الجرائم الوحشية المرتبطة بتلك الحقبة ويجعلها تدرك خطورة تنافي ذلك مع الأعراف والتقاليد والقوانين الدولية”.

وتابعت “والجدير ذكره في هذا السياق أن مجموعة من نواب المجلس الشعبي الوطني قد استجابت لرغبة المنظمة الوطنية للمجاهدين وبادرت باعداد نص تشريعي يدحض زيف ما ذهب إليه النص التشريعي الفرنسي لكن جهات عليا نافذة أحبرت في وقت سابق المجلس الشعبي الوطني على تجميد تلك المبادرة”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك