المجرم حفتر يتهم اردوغان بالتورط في الحرب الليبية

IMG_87461-1300x866

تعتقد قيادة الجيش الوطني اللبي أن جزءا غير يسير من معركتها الحالية ، في طرابلس  العاصمة ومحيطها هو مع تركيا أردوغان، وهي بهذا  تستدعي خصوم النهج السياسي التركي الخارجيين للعمل في الساحة  الليبية ،  واعتبر  المحلل السياسي الليبي، الدكتور محمد الزبيدي، أن إعلان الجيش الليبي تدمير طائرة شحن عسكرية في مطار مصراتة قادمة من تركيا، كانت تحمل ذخائر وأسلحة لدعم الميليشيات، هي ضربة تؤكد سيطرة الجيش الليبي على المجال الجوي بالكامل، وعلى المجاميع المسلحة خاصة ميليشيات مصراته التي لم تعد لديها القدرة على تهديد المناطق المُحررة أو المناطق العسكرية.

وأضاف الزبيدي خلال لقاء له على فضائية الغد الاخبارية، مع الإعلامي وائل العنسي، أن هذا المطار في مصراته هو موقع خطير للغاية، إذ كان نقطة انطلاق للطائرات التي تم تحويرها من التدريب للقتال للاستخدام في قصف المواقع العسكرية أو الأحياء السكنية في غرب ووسط ليبيا، مشيرا إلى أن تركيا تلقي بكل ثقلها في هذه المعركة لأنه هذه معركة تحرير طرابلس ومصارته بالنسبة لها هي مصيرية، وأنها آخر القلاع التركية وآخر نقاط الارتكاز لأنقرة في المنطقة العربية.

وأكد الزبيدي أنه في حالة تحرير طرابلس فإن هذا يُمثل انتهاء ما وصفه بـ”الحلم الأردوغاني” في المنطقة العربية وينهي حلم تحويل ليبيا لنقظة انطلاق لتهديد الأمن القومي في دول المغرب العربي  ومصر، أو تحويل ليبيا كـ خزينة للسطان العثماني، مضيفاً أن الأتراك سيستميتوا في الدفاع عن هذه المنطقة، ولن يتورعوا عن الدفاع عن تلك الأماكن، مشددا على أن المعركة محسومة لصالح الجيش مهماً كان الدعم التركي.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك