مقتل 16 مغربياً بسبب انجراف للتربة في جبال أطلس

IMG_87461-1300x866

أعلن المغرب، الجمعة، انتشال 16 جثة طمرتها الأتربة والأوحال، قضى أصحابها على متن سيارة نقل، جراء سيول ناجمة عن تهاطل أمطار غزيرة، في منطقة الحوز ضواحي مراكش وسط البلاد، وسط توقعات بارتفاع عدد الضحايا.

وأثار ما حصل جملة من ردود الفعل التي استنكرت تأخر وصول فرق الإنقاذ، فالحادثة وقعت مساء الأربعاء، الساعة السادسة، في حين لم تصل الفرق إلا ما بعد منتصف ليلة الفاجعة.

وبعد أربع وعشرين ساعة من البحث تمكنت من العثور على هيكل السيارة المطمورة وبدأت بانتشال بعض جثث الضحايا ، حيث أفادت مصادر إعلامية من المكان ونشطاء على وسائل التواصل الإجتماعي أن غالبية الضحايا هي من النساء حيث وصل عددهن إلى حدود ما بلغتهم عملية الإنقاذ، إحدى عشرة سيدة من مجموع الضحايا المرشح عددهم للارتفاع .

وأعلن مصطفى الخلفي، الناطق الرسمي باسم الحكومة، الخميس ، أن السلطات لم تتمكن من تحديد الأرقام حول عدد الضحايا لأن عملية الانتشال لم تكتمل بعد.

وأكد أن “هناك تعبئة من قبل الوقاية المدنية والسلطات المحلية والأمنية وفرق المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل”، موضحا أن “الوزير المنتدب لدى وزارة الداخلية أكد له أن عملية إزالة الأتربة والأوحال لا تزال مستمرة” .

وأفادت السلطات المحلية في إقليم الحوز أن التساقطات الرعدية الغزيرة التي شهدها الإقليم مساء يوم الأربعاء، أدت إلى ارتفاع منسوب مياه بعض الشعاب والمجاري المائية وإحداث سيول أدت لانجراف كميات هائلة من الأتربة والأوحال في دوار “توك الخير” التابع لجماعة “إجوكاك” وطمر سيارة للنقل الجماعي تحتها.

وأضافت في بيان “فور إشعارها من طرف أحد الأشخاص الذي كان موجودا في المكان حين وقوع الحادث، تعبأت كل من السلطات المحلية والأمنية ومصالح الوقاية المدنية وفرق المديرية الإقليمية للتجهيز والنقل واللوجسيتيك والماء لاتخاذ الإجراءات اللازمة، حيث ما زالت الأشغال متواصلة لإزالة الأوحال والأتربة التي يناهز علوها 20 مترا تقريبا، لانتشال السيارة وركابها المحتملين واستعادة حركة السير بهذا المقطع الطرقي” .

وأفادت تقارير إعلامية من المكان وشهادات الشكان بأن شخصين تمكنا من إنقاذ نفسيهما بعد خروجهما من سيارة خاصة حاصرتها الأوحال التي خلفتها التساقطات المطرية الغزيرة، فيما لا تزال فرق الإنقاذ تواصل البحث لانتشال المفقودين الآخرين تحت ركام الأتربة. فالحصيلة المعلن عنها صباح الجمعة في الإعلام الرسمي هي انتشال 16 جثة، لكنها ما زالت غير مؤكدة ما إذا كانت نهائية أو مرشحة للارتفاع .

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك