سعودي يقتل مغربيا بنادي رياضي بالعاصمة الرياض بدم بارد

IMG_87461-1300x866

فتحت السلطات الأمنية السعودية تحقيقا في جريمة قتل راح ضحيتها شاب مغربي مقيم بالسعودية، على يد شاب وجه له طعنات قاتلة مساء أمس الأحد بأحد النوادي الرياضية.

ونقلت صحيفة “سبق” السعودية عن شاهد عيان، أن شخصا دخل بعد أداء صلاة العشاء الى نادي رياضي يعمل فيه المدرب المغربي، حيث قام بطعن الضحية، مشيرة الى أنه لفظ أنفاسه قبل نقله للمستشفى.

وأضافت الصحيفة أن الجهات المسؤولة اتخذت التدابير الأمنية، وقامت بالتحفظ على موقع الجريمة، وإغلاق النادي لإكمال الإجراءات المناسبة، ومعرفة أسباب ودوافع الجريمة.

وأفادت التقارير بأن المدرب المغربي يعمل في ناد بجنوب غرب العاصمة الرياض، وأن شابا باغته بطعنات قاتلة في عنقه.

ولم يكشف رسميا عن هوية القتيل ولا هوية القاتل ولا اسم النادي الذي وقعت به الجريمة حتى الآن، فيما نشر مدونون وأقارب الضحية ويدعى يوسف، صورا لهذا الأخير ومقاطع فيديو صورها قبل مقتله.

 وتصدر وسم “طعن وقت اللياقة”، اليوم الاثنين، موقع “تويتر” غداة تداول خبر وفاة المدرب المغربي في صالة للتدريب في العاصمة السعودية الرياض.

وعلق أحد أعضاء النادي الرياضي الذي قتل فيه الضحية أن الكوتش (المدرب) ابو عمران من خيرة الناس الذين تعرف اليهم، موضحا أنه كان بمثابة الاخ الأكبر.

وأضاف قائلا أن قلب الضحية كان ابيضا، وأنه تميز بالطيبة، وأنه كان محبوبا لدى الجميع ولم يسبق أن اشتكى منه أحد، مؤكدا أنه لم يكن يبخل بالنصائح سواءً بالتمارين او بحياته المهنية، مضيفا “الله يرحمك ويغفر لك وياخذ بحقك من اللي غدر فيك”.

وأثارت الجريمة استنكار نشطاء مغاربة وسعوديين على شبكات التواصل الاجتماعي، مطالبين سلطات المملكة انزال أقصى عقاب على الجاني، منددين بما وصفو طريقة مقتل الشاب بأنها تمت ببرودة دم.

ويتواجد النادي الي حدثت فيه الجريمة بحي السويدي بالعاصمة السعودية الرياض، وتفيد المعطيات الأولية أن المشتبه به في جريمة القتل، عضو مشترك بالنادي، وأنه قام بقتل المدرب داخل صالة التدريبات قبل أن يفر الى مكان غير معلوم.

 واسنكر أحد معارف الضحية على تويتر، حيث كتب أنه “أمس العصر دخل وقت اللياقة بالسويدي وطعن مدرب يوسف المغربي ومات في النادي.. رحمه الله” مضيفا أن “القتل أصبح شئيا عاديا عند البعض”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. و لكن صحيفة سبق في بعض الاحيان تكذب مثل هذا الخبر الذي يقول : "الشرطة الإيطالية: عثرنا على صاروخ للجيش القطري بحوزة جماعات يمينية متطرفة" هذا الخبر غير صحيح فالصاروخ ليس من قطر أظن أنه مصنوع في فرنسا و قد كان بحوزة النازيين الجدد، للامانة لا دخل لقطر في هذه الحادثة، فالرجاء من الاخوة تحري الصدق في مهنة الصحافة. الخبر عن صاروخ هو كالتالي باللغة الايطالية: Torino, blitz della polizia contro gruppi di estrema destra: nel capannone spuntano missile e arsenale da guerra Italy seizes missile, guns in raids on neo-Nazis Arrests made after cache of arms, including air-to-air missile, rocket launchers as well as Nazi memorabilia found. نحن اذن في مشكلة من يقول الحقيقة فبعض الصحف العربية تقول أنه من قطر و لم يرد أي تكذيب من قطر، لذلك نتمنى أن تلتزم الصحافة العالمية الصدق في نقل الاخبار، و السؤال إذا كان الخبر صحيح كيف انتقل الصاروخ من قطر لايطالية دون أن يراه أحد؟ قد يكون عبر البحر من ليبيا الى تورينو

  2. يقولون في السعودية من قتل شخصا بغير حق يقتل أمام الملأ. سوف ننتظر هل يطبق هذا القانون على قاتل المغربي. ام يطبق فقط على هواهم

الجزائر تايمز فيسبوك