بعد فضيحة الإعتداء الهمجي للشرطة على المتظاهرين النيابة العامة تفتح تحقيق

IMG_87461-1300x866

أمر وكيل الجمهورية بمحكمة سيدي أمحمد بالعاصمة الشرطة القضائية بأمن ولاية الجزائر بفتح تحقيق ابتدائي بخصوص شريط فيديو يتم تداوله على مواقع التواصل الاجتماعي يظهر رجال شرطة يقومون بضرب شخص بالزي المدني، حسب ما أفاد به اليوم الاثنين بيان للمحكمة.

وجاء في البيان أنه “عملا بأحكام المادة 11 الفقرة 03 من قانون الإجراءات الجزائية المعدل والمتمم، وبعد مشاهدة ما تم تداوله على مختلف مواقع التواصل الاجتماعي بخصوص الواقعة التي يظهر فيها رجال الشرطة بالزي الرسمي يقومون بضرب شخص بالزي المدني، تم بتاريخ 2019/07/06 على الساعة 18 و 30 دقيقة توجيه تعليمات للضبطية القضائية المختصة محليا لإفادتنا بمعلومات كافية عن الواقعة”.

وقد ورد في هذا الإطار “تقرير إخباري أولي بتاريخ 2019/07/07، ليتم فورا أمر المصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن ولاية الجزائر بفتح تحقيق ابتدائي معمق بخصوص الواقعة المتداولة على شريط الفيديو، من خلال التأكد من مدى صحته بالاستعانة بالتقنيين والكشف عن الفاعلين بعد تأكيد ظروف وملابسات الواقعة”، يضيف ذات المصدر.

للتذكير، فقد أمر المدير العام للأمن الوطني، عبد القادر قارة بوهدبة، امس الاحد المفتشية العامة للأمن الوطني بفتح تحقيق حول وقائع هذا الفيديو، الذي يرجح ان تكون حدثت خلال الجمعة الماضية.

كما شدد في ذات السياق على “ضرورة التحري في حيثيات القضية مع تحديد المسؤوليات لاتخاذ كل التدابير التي يفرضها القانون”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. الهمجيون يفتحون التحقيق لذر الرماد في العيون.....

الجزائر تايمز فيسبوك