بوق السعودي المأجور أنور مالك يهدد إيران

IMG_87461-1300x866

رج الكاتب والمرتزق الجزائري الدكتور أنور مالك، يهدد إيران بلسان إماراتي ويؤكد أن الإمارات فتحت التحقيقات في الاعتداء على أربع سفن تجارية في ميناء الفجيرة بمياه الخليج يوم 12 مايو الجاري.

وقال “مالك” ـ القلم السعودي المأجورـ في البرنامج الذي يقدمه على شاشة قناة “السعودية24” التي يمولها الديوان الملكي مباشرة، إنه من المهم جدا معرفة نتيجة التحقيات وتحقيق الجهة الفاعلة، لكن أصابع الاتهام كلها تشير إلى إيران ليست من جهات رسمية ولكن من عدة جهات أخرى.

وتابع الكاتب الجزائري مهددا:”إن ثبت على نظام الملالي تورطه في هذه العملية الإرهابية فإن الضريبة ستكون غالية جدا، خاصة وأن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب سبق أن حذر إيران من أنها ستعاني كثيرا إذا قامت بأي عمل”

وكان وزير الدولة للشؤون الخارجية في دولة الإمارات، أنور قرقاش، قال في تصريحات سابقة إن التحقيقات لمعرفة الجهة المسؤولة عن استهداف السفن الـ4 قرب ميناء الفجيرة الاستراتيجي لا تزال جارية مع فرنسا وأمريكا.

 ولم يكشف “قرقاش” هوية الجهة التي تقف خلف عملية الاستهداف التي وصفتها أبوظبي بـ”التخريبية”، لكنه نوه في حوار غير مصور مع الصحفيين إلى أن المنطقة تشهد أحداثا “جدية” كنتيجة للسلوك الإيراني  

هذا ونفت الخارجية الإيرانية اتهامات مستشار الأمن القومي الأمريكي جون بولتون لطهران بتفجيرات الفجيرة التي استهدفت 4 ناقلات نفط، ووصفتها بالمثيرة للسخرية.

وقالت الخارجية الإيرانية اليوم الأربعاء: “اتهامات بولتون لطهران بالمسؤولية عن تفجيرات الفجيرة مرفوضة ومثيرة للسخرية تماما”، وأضافت أن “اتهامات بولتون ناتجة عن خطط سياسية مدمرة للفريق (ب)”.

وأشارت إلى أنها “لا تستغرب توجيه هكذا اتهامات خلال لقاء بولتون وبن زايد اللذين ينتهجان العداء لإيران منذ وقت طويل”.

وختمت بالقول: “على بولتون وجميع من يدقون طبول الحرب والفوضى في المنطقة أن يعلموا أن إيران بصبرها الاستراتيجي ووعيها واستعداداتها الدفاعية ستحول دون تحقيق الأهداف المشؤومة لخلق فوضى عارمة في المنطقة”.

وقال بولتون اليوم الأربعاء من الإمارات التي وصلها أمس، إن الهجمات على ناقلات النفط قبالة سواحل الإمارات هذا الشهر تمت باستخدام “ألغام بحرية من إيران بشكل شبه مؤكد”.

وما تسميه إيران بالـ”فريق ب”، يضم “مستشار الأمن القومي في البيت الأبيض جون بولتون، ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، وولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، وولي عهد أبوظبي محمد بن زايد”.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ALGÉRIEN AN0NYME

    LES HYPOCRITES DE LÈCHE -BOTTE SANS DIGNITÉ S T DES CHIENS AFFAMÉS ,DES ÉNERGUMÈNES DE POURRIS SANS FOI NI LOI QUI SE PROSTITUENT POUR ABU MANSHAR POUR QUELQUES DOLLARS ET ILS S T TRÈS NOMBREUX ,CEUX QUI SANS H TE NI SCRUPULE SE D0NNENT LA PEINE DE VOULOIR DÉFENDRE LE RÉGIME FANTOCHE RÉTROGRADE ET CRIMINEL DES AL- SAOUD. L'IRAN  (PAYS QUE JE NE P ORTE PAS DANS M  CŒUR SANS AUCUN DOUTE  ),EST CAPABLE DE FAIRE D'UNE SEULE BOUCHÉE TOUS LES PAYS ARABES DU GOLFE SANS LA PROTECTI0N TRES COÛTE USE DE LEUR SEIGNEUR TRUMP D0NT CES RÉGIMES RÉTROGRADES NE C STITUENT QUE SA VACHE A LAIT ET A S0N ENTIÈRE DISP0SITI0N TRUMP COMME HOMME PRAGMATIQUE ET GOURM AND ALLAIT PROFITER DE CETTE SITUATI  QUI PRÉVAUT DANS CETTE RÉGI  DU GOLFE PERSIQUE POUR EXPLOITER A F D LES FAIBLESSES DES RÉGIMES FÉODAUX ET TRÈS CERTAINEMENT QU' IL NE VA JAMAIS CESSER DE SECOUER LES COCOTIERS ARABES POUR LES RANÇ NER A F D ET LES MILLIERS DE MILLIARDS DE DOLLARS SERAIENT SOUTIRÉS AUX RÉGIMES ARABES VACILLANTS ET VULNÉRABLES. D'AILLEURS IL NE CESSE DE LES EXPLOITER EN LES HUMILIANT A PLUSIEURS OCCASI S ET PUBLIQUEMENT D 'AILLEURS. LES PAYS ARABES DU GOLFE ,LEUR RUINE EC OMIQUE SERAIT PROGRAMMÉE... QUI VIVRA VERRA !

  2. هذا العميل الرخيص الموجود على الصورة يجب منعه من دخول الجزاءر لانه اخطر من الفيروسات واخطر من الوباء بل يجب. المطالبة باعدامه فهو نكرة وعلى استعداد لبيع مؤخرته بدريهمات

الجزائر تايمز فيسبوك