انتخابات 4 جويلية طعنة جنرالات الكوكايين ضد تحرر الشعب من العبودية

IMG_87461-1300x866

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. المرابط الحريزي

    عندما كنت أقول لكم، يحكمكم بارونات المخدرات، لم تصدقو ___________________________________________________________ الCabinet Noir الذي حكم الجزائر منذ 1962 هم جماعة من الجنرالات من بينهم خالد نزار محمد مدين والقايد صالح  (وآخرون ) - يعني حكام الجزائر طيلة ال57 سنة الماضية وهي 100% من تاريخ الجزائر المستقلة، هم جنرالات الجيش ~ نقطة نهائية لا نقاش في هذا الموضوع ___________________________________________________________ وبما ان جنرالات الجزائر هم من كانو يشترون الكوكايين من جنوب امريكا ليبيعونه في أوروبا  (جنرالات بارونات ) فهذا يعني: انك حكمك بارونات المخدرات ~ نقطة نهاية، أيضا لا نقاش في الموضوع .... من هنا فصاعدا ___________________________________________________________ إلى بغيتي العزة والكرامة، لا مانع هناك من ناحيتي أن تكون، وسأحترمك على هذا الأساس . ولكن... ___________________________________________________________ أنتم يحكمكم من لا تختارون . يحكمكم من لا تريدون.. علاش؟ ___________________________________________________________ حتى اسم البلاد، لا تريدونه ولكن مفروض عليكم . هل انت جزائري؟ بالصح نيت؟ كاتهضر من نيتك؟ جدك قال ليك انك جزائري. سبحان الله العظيم ___________________________________________________________ من يقبل اسم وطني استعماري، وهوية وطنية استعمارية، لن يعيش لا في العزة ولا بكرامة...... أبدا أبدا ___________________________________________________________ من المستحيل ان تكون صريح مع روحك، مستحيل ___________________________________________________________ المهم... صوت وانتتخب من يحكمك. وا صوت غير على الدستور نتاعك ونسميك سيدي ومولاي . ها العار إلى يخليوْا غير تعبر على رأيك بحرية كاملة حول الاستفتاء الوطني . وحتى التاريخ ديالك هوما لي كايقولوه ليك، ماشي جدك ___________________________________________________________ لا حول ولا قوة إلا بالله العلي العظيم . فبدون الاسلام، انت لا شيئ ___________________________________________________________ أيها الناس، لقد حان وقت العصيان المدني

  2. كمال

    فكرة جيدة ومعبرة لاكن لو وضعتو المادة 102 في الصورة بدل المادة 7 و8

الجزائر تايمز فيسبوك