سعداني يطالب رئيس المحكمة العليا للنظر في اتهامه من طرف “الدياراس” باختلاس 3600 مليار

IMG_87461-1300x866

دعا عمار سعداني، رئيس المجلس الشعبي الوطني سابقا، والأمين العام للأفلان سابقا، المحكمة العليا إلى النظر في الاتهامات التي طالته من طرف الدياراس سابقا باختلاس 3600 مليار

وقال سعداني في تصريح لـ”TSA عربي”: “أوجه نداء إلى رئيس المحكمة العليا بصفتي رئيسا سابقا للمجلس الشعبي الوطني، أن يفتح تحقيقا حول اتهامي من طرف “الدياراس” سابقا باختلاس 3600 مليار”، وأضاف: “ولي كل الثقة في القضاء الجزائري لكي يوضح هذا الموضوع للشعب الجزائري بصفتي شخصية جزائرية تقلدت مسؤوليات سابقا”.

ويؤكد سعداني أن: “هذا الملف المكون من طرف الدياراس سابقا، لا يزال متدالا بين الكثيرين، فعلى المحكمة العليا النظر في هذا الاتهام إن كان صحيحا أو باطلا”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. السي سعداني... لا زلنا ننتظر توضيحك و بالتفاصيل لما قلت لو يعلم الشعب الجزائري قضية البوليزاريو لثار في الشوارع. اذن سيدي سعداني عجل بتوضيح القضية و كم من الملايير التي تنفق على البوزبال و تستثني الشعب صاحب المال. ربما تلك 3600 مليار كانت موجهة الى غالي باسمك.

  2. الحقيقة دامغة

    مايجري في الجزاير عصابة مفيوية نهبت البلاد والعباد عن طريق عصابة بوليزاريو اما سعداني قال الحق وسيعاقب ظلما لان من قال الحق في الجزاير مصيره السجن متل الويزة حنون يتخلصون الان بالانتقام من السياسبين من الصعب تسليم الحكم للمدنيين لانه طال الامد 60 سنة من حكم العسكر والبلاد في هاوية من طرف عصابة البوليزاريو تكرير الاستوان مافعل القدافي يوم استعان با مرتزقة تندوف حداري تم حداري ما قول ان بوليزاريو تندوف لا ايمان لهم خطر على الجزاىر سرطان القرن في الجزاىر هو بوليزاريو حداري تم حداري انهم يخدمون تخريب البلاد هاهي كوبا الان تطالب الاموال من الجزاىر45مليار مضروبة 45 سنة كم هي با تدريب مرتزقة تندوف

  3. من اين اشتريت القصور و من اين اصبحت لديك شركات في بلد الجن و الملائكة التي لا تعرف لغتها يا معربز - لا تقل لنا بضرب الدربوكة اصبحت ملوكة هذه احكيها للافلانيين يا سارق بسعيداني و مسح مات بسعداني - هذا فن تونسي في احترافية السرقة بالعب في ميدان الحالة المدنية - و الله العظيم انت سارق و خائن للوطن و لمبادئ حزبك يا ابى جهل في العلم و بني قريضة في السرقة و بني قينقاع في خيانتك للوطن - ان الشعب لن يسكت عن الاموال التي نزعتها منه و هديتها لسركوزي و موريس - و الله سيحاسبك شباب الحراك عن كل سنتيم سرقته و سترجع الى صنعتك القديمة عند مناعي في اقرب الاجال و باقعات ارو افريقية-

  4. ملاحظ

    عندما يصرح علنا " لو يعلم الشعب الجزائري قضية البوليزاريو لثار في الشوارع_ ثم بعد ذلك يجمد أو يهدد أو يخرج من الساحة السياسية قد يبدوا أنه مرغما...ففي ذلك على ما يبدوا إن... لا يمكن ان يجهله احد . و ربما ان تهمة اختلاس 3600 مليار فيها كذلك إن ....ربما كانت ترهيبا لانكماشه. المهم أن هناك شيئا ما ....مخبأ قد ينكشف في المستقبل. الا اذا ارادوا طمسه، ولو كما فعلوا من قبل بتصفية من يفضحهم...هكذا كان الحال النظام الجزائري و خاصة من يلعبون خلفه و يجعلون من تحته العجلات و خاصة قادة العسكر و على رأسهم الطاغية الذي بدأ يظهر شيئا فشيئا كلهم مشبوهون في هذه التصريحات و الجميع يعرف بشكل مستفيض ان هؤلاء القادة يبالغون في تبذير ارزاق الشعب الجزائري على البوليزاريو في قضية ظاهرها لا تخصهم لكن باطنها هدر هذه الاموال المبالغ فيها اما حمق في الجنون او في غاية مستحيلة او غاية في نفس يعقوب لسنا ندري أين يذهب بها هؤلاء الجنرالات  ! ! !

الجزائر تايمز فيسبوك