بداية تصفية الحساباب مع الملياردير يسعد ربراب جناح الجنرال توفيق

IMG_87461-1300x866

استدعى الدرك الوطني الجزائري (قوة تابعة لوزارة الدفاع)، الأربعاء، يسعد ربراب، أغنى رجل في البلاد، للتحقيق معه في مشاريع ونشاط شركاته الخاصة.وذكر ربراب، في تغريدة له على حسابه الرسمي على تويتر، “توجهت هذا الصباح (الأربعاء) إلي فصيلة الدرك بباب جديد، بالعاصمة”.وأضاف “تم الاستماع إليّ، بشأن نشاطات مجمع سيفيتال (تابع له)، والعراقيل التي يتعرض لها مجمعنا، على غرار الشعب الجزائري، ضحية النظام وعصابته الاقتصادية”.

ويعتبر ربراب، أغنى رجل في الجزائر ومن المقربين من رئيس المخابرات المقال محمد مدين الملقب بتوفيق، ويملك ربراب مجمع “سيفيتال” للصناعات الغذائية وسلسلة محلات التجزئة “أونو” وشركات أخرى (النقل والمنتجات الكهرومنزلية).ويمتلك ربراب، ثروة قدرها 3.8 مليار دولار، حسب مجلة “فوربس” الأمريكية، بحسب تصنيفها لأثرياء العالم لشهر يناير/ كانون الثاني الماضي.كما يعتبر أغنى رجل في المنطقة المغاربية (شمال إفريقيا) بحسب مجلة فوربس، والسادس في القارة الإفريقية.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك