استدعاء الرئيس السابق ليامين زرال على عجل الى الجزائر العاصمة

IMG_87461-1300x866

كشفت مصادر مطلعة "للجزائر تايمز" أن الرئيس السابق ليامين زرال، قد قدم مساء اليوم إلى الجزائر العاصمة.

وحسب ذات المصادر فإن قدوم زروال إلى العاصمة، يأتي في إطار المساعي من أجل إيجاد حل ومخرج للأزمة الراهنة.

ويحظى ليامين زروال بمكانة محترمة عند الجزائريين وقد اقترحه العديد من السياسيين من أجل تسيير المرحلة الانتقالية.

ح.سطايفي للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ali

    *** رجوع زروال الى الرئاسة يعني رجوع الموت والدم وهو القائل لابد من قتل كل من له صلة بالإرهاب يقصم المسلمين والتعين لجبهة الإنهاذ انا لست من الجهبة لكن اقول اذا رجع هذا الرجل فسيكون خراب كبير وسرقات مثل العصابة التي سرقت فاتباع بوتفليقة وهم من كانوا مع زروال انفسهم هؤلاء كانوا مع زروال وحين ياتي زروال يرجع النظان نفسه او ابناءهم للأسف العصابة لازالت تتحكم في زمام الأمور يازروال انت في عهد حكمك قتل من الشعب تحت مسؤوليتك [[250 الف جزائري أي من سنة 1993 الى سنة 1999]] هذه الأرواح الت تساقطت كلها كانت تحت المسؤولية انتاعك بعدنا يازروال ....

  2. عبدالكريم بوشيخي

    اعتقد ان اسم الجنيرال ليامين زروال مرتبط بعشرية الدم التي راح ضحيتها مئات الاف الجزائريين حيث كان هو المسؤول الاول عن الجزارين امثال خالد نزار و العماري و غيرهم اما المناداة عليه لانقاذ النظام من الانهيار هو اهانة للشعب الجزائري و لثورة 22 فبراير فالاستعانة باحد مجرمي العشرية السوداء لاخماد الثورة و الالتفاف على مطالبها سيكون اكبر الاخطاء التي سيرتكبها قادة الحراك ان وافقوا على احد ابرز مجرمي الحرب الاهلية لقيادة المرحلة الانتقالية و قد يختلف البعض معي خصوصا الذين مازالوا ينظرون الى استقالة ليامين زروال من رئاسة الجمهورية بانه انجاز عظيم جعله يحظى بمكانة محترمة عند الجزائريين لكن حينما اتعمق في الاسباب و تاريخه الاسود و وصوله الى سدة الحكم عن طريق التزوير كما عهدنا في كل الاستحقاقات التي نظمها هذا النظام فانني اجد ان دوافع الاستقالة ليس لها ارتباط بشخصية و مواقف هذا الجنيرال و انما بسبب مشاركته في قتل عشرات الاف المواطنين العزل و بعد عجزه عن ايقاف حمام الدم و خوفا من وقوفه في يوم ما امام المحاكم الجنائية للادلاء بشهادته عن حقبة سوداء و الضلوع فيها بعد ان كان هو اعلى مسؤول في قمم المسؤوليات هرب من المشهد السياسي و سلم السلطات لمن يستطيعون طمس معالم تلك الجرائم و حماية مقترفيها من العقاب و المتابعات القضائية و استغرب من بعض السذج الذين يصفون احد ابطال مذابح العشرية السوداء بالحمل الوديع و صاحب الايادي النظيفة و المواقف البطولية و هو الذي كان يقود تلك المجازر حينما استلم وزارة الدفاع سنة 1993 في عز الحرب الاهلية ثم رئاسة الجمهورية سنة 1995 الى ان مهد الطريق مع زمرة الجنيرالات الاخرين لوصول بوتفليقة اكبر الفاسدين الى قصر المرادية و الذي اندلعت بسببه ثورة 22 فبراير فالتفكير بالعودة الى رموز النظام و مجرمي العشرية السوداء لاصلاح ما افسدوه او لبناء نظام جديد هو اكبر المعاصي لان ثورة 22 فبراير ستنتج الا نفس النظام مع بعض الروتوشات لذر الرماد في العيون و اخماد الانتفاضة و ضمان الحصانة لكل الفاسدين و المجرمين و تبرئتهم فالكل يتمنى الخير للجزائر و شعبها الطيب الكريم لكن الرجوع الى رجال الماضي من زمرة النظام لترتيب البيت من جديد بعد ان كانوا هم السبب في هذه الماسي هو الذي سيفسد ثورة هذه الملايين المنتفضة ضد الفساد و الاستبداد و يجعلها ثورة عقيمة كل ما انجزته هو استنساخ هذا النظام الفاسد بنظام اخر فاسد لان البناءون من خريجي نفس مدرسة الفساد.التي وضعت الاسس لهذه الانظمة الفاسدة مع بداية الاستقلال الى اليوم.

  3. المرابط الحريزي

    يقول العديد أن لليامين زروال سمعة طيبة عند الشعب . فلنتذكر مايلي: ____________________________________________________________ في عهد اليامين زروال حدثت مجزرة سجن سركاجي دون أن يُحاسب أحد ،  (في عهده حدثت أفضع المجازر فضلا عن القتل خارج القانون ) ____________________________________________________________ في عهده استولدوا حزبا عن طريق تقنية كهول الأنابيت حيث ولد الأرندي كبيرا بالشوارب وقد رأينا من هذا الحزب الأعاجيب ، آخرها ما صرًح به أحمد أويحي بأن الشعب الجزائري فرح بترشح بوتفليقة لعهدته الخامسة  ! ! ! فهل يعمد زروال لحل هذا الحزب كتكفير عما جناه الأرندي على الجزائر؟ ! ____________________________________________________________ في عهده تم تزوير انتخابات 1997 البرلمانية والبلدية.. فمثلا عندما حصل حزب الأرندي على مقعد واحد في مجلس بلدي ما ،  (تذكر أحد المرشحين والمراقبين ) تم إعلان ظهيرة يوم الجمعة ان الأرندي تحصل على سبعة ً مقاعد؟ ! ليس واحد.. ولا أحد يعلم من أين أتت المقاعد الستة  (التزوير ) ____________________________________________________________ وفي عهده تم سحب بطاقات التعريف الوطنية عنوة من المواطنين ، لتأخذ للبلديات للتوقيع على ترشحه ، يتابع شاهد عيان آخر من نفس البلدية ____________________________________________________________ في عهده ، وعد زروال الجزائريين بانتخابات نزيهة في 1999 ، فانسحب الفرسان الستة ولم تكن لا نزيهة ولا شفافة ورغم ذلك مُنِح المشعل لهذا الذي سامنا سوء العذاب لعشرين سنة . ولولا الهبة الشعبية لبقي بوتفليقة لربع قرن . ولمنح كرسي الرئاسة لأحد أشقائه؟ ! ____________________________________________________________ لا يمكن إخماد اليقظة الشعبية ، بل بجب رفعا لان اليامين زروال نعرفه من خلال رئاسته للجمهورية سابقا ، وهو من أعطى المشعل لبوتفليقة . إنه جزء من المشكلة وليس حل لها . اليامين زروال عضو في العصابة الحاكمة

  4. ali

    == ) ) هو ايضا مد فرنسا بالغاز مجانا حين كان رئيسا وهو مثلهم ف يالخيانة ومن يطالبون به هم انفسهم من اجل القبقاء ف يالحكم وهو رجل ضعيف لايعرف شيئا ايخلط واخلاص زروال رجل امي لايعرف شيئا الا راسه ف يالتحريك***** ****زروال استئصالي واذا رجع يرجع اهله وذويه وابناء منطقته ـ وهو شريك في منح الغاز مجانا لفرنسا ========================================= ******** ) ) سبحان الله هل يوجد الا العسكر ماكاين فقهاء ماكاين علماء الا المجرمين يوجد اهل الفقه والعلماء ياحقارين** ======================================== زروال كان بالجيس وهو بالحكم من 1962 الى 1999 وفرنسا تاخذ في الغاز بل اخذت الغاز منه هو شخصيا مجانا ماقيمته 600 مليار سبحان الله لااله الا الله الا العسكر اخطونا يارب كرهنا منكم اذهبوا الى الجحيم.. ===== ) ) نصبولنا عالما بالعلوم الفقهية والشرعية ==== ) ) ولا واحد من هؤلاء تتوفر فيه شروط الرئاسة كلهم أميين؟ ســــــــــؤال: ماهي شروط الرئيس:؟ الجواب هي:: 1= مسلم 2=عاقل 3=بالغ 4=فقيه عالم بالعلوم الشرعية والقانون والسياسية وعالما بامور الرئاسة والدولة 5= سالم من الجسم بصحة من الجوارح 6= عادل مغيرا للمنكر حارس على الإصلاح 7= صادق فيما يقول 8= كيس فطن لبق مجتهد 9= عارف بالعلوم العسكرية والحربية وفنون القتال ؟ ===== ) ) اهمها هذه هي شروط الرئاسة ولاواحد تتوفر فيه هذه الشروط الجاهل وأخيه والىالأمام ولذا تكسرت البلد رحمكم الله بعدونا انتم متعطشون للكسري ودمرتم البلاد والعباد -------------------------حسبنا الله فيكم

  5. هل انقضوا الرحال في الجزاءر ولم يبقى الا هذا العسكري الذي في ايام حكمه قتل الالاف من الحزاءريين وفي الاخير سلم الرءاسة لبوتفليقة الذي انقذ الجنرالات الارهابيين من المحاكمة وفتح لهم خزاءن الجزاءر حتى نهبوا الثروات وافقرو الجزاءر وشعبها

  6. عودة الارهابي المجرم القاتل زروال الذي كان السبب الاول في مقتل الالاف من الجزائريين و هو الذي كان يعطي الضوء الاخضر للابادة الجماعية في الشلف و غيليزان و بن طلحة يعود الان كما ولدته أمه طاهر اليدين من الجرائم و التعذيب ليحكم الجزائر بنار و حديد تبا له و تبت يد الطغمة العسرية في الجزائر ، زروال مجرم حرب يجب أن يعدم

  7. les sentiers battus d'un régime qui s'enlise et se cherche une issue pour sortir de sa crise face a un peuple déterminé pour déraciner l'arbre qui lui pourri la vie lui cache le soleil et lui pompe l'air

  8. le régime cherche dans ses vieilles malles entreposées dans le grenier dans l'espoir de dégoter une de ses vieilles marionnettes a dépoussiérer susceptible de calmer la grogne populaire

  9. le régime en prestidigitateur dépassé par les évènements a toujours un lièvre planqué au fond de son haut de forme mais ses vieux jeux datent de Mathusalem dont il est le seul à croire n'am usent plus les foules surtout les jeunes

  10. Bouteflika traîne des pieds et ne veut pas quitter le palais de la mouradia après vingt petites années et il n'a pas vu grand chose du pouvoir tellement le temps passe vite lui qui pensait rester au moins trente ans pour le dévorer a pleines dents malgré les injections du général contre qui il peste et qu'il acc use de faux frère et de mettre de l'huile sur le feu et de casser du sucre sur son honorable dos de grand moudjahide et marmonne sous sa moustache qu'il ne partira que les pieds devant et avec tous les honneurs dû à un grand chef d'état mort dans l'exercice de ses fonctions et personne ne pourra le déloger tant qu'il est vivant même pas son prédécesseur

  11. ALGÉRIEN AN YME

    PAS ESPOIR AVEC ILAMINE ZAROUAL NI AUTRES  ! LE SEUL ET UNIQUE REMÈDE POUR SAUVER LE PAYS DE LA SITUATI  GRAVE ET CRITIQUE QU'IL TRAVERSE CES DERNIERS TEMPS ,SERAIT LE DÉPART DÉFINITIF ET SANS TARDER DU RÉGIME FANTOCHE POURRI ET SES SBIRES DE B ANDITS FINIS,AVANT QUE LE PAYS NE SOMBRE DANS LE NÉANT ET AL ORS CA NE SERAIT NI DANS L 'INTÉRÊT DU RÉGIME POURRI NI DE LA STABILITÉ DE L’ALGÉRIE QUI, TRAVERSE AUJOURD HUI UNE PÉRIODE DES PLUS CRITIQUES ET CRUCIALES . L'OBSTINATI  ABSURDE ET S ORDIDE A HAUT RISQUE DES DÉTRITUS DU RÉGIME POURRI AG ISANT POURRAIT C DUIRE LE PAYS DANS UNE IMPASSE ET PROVOQUER LE CHAOS POUR L ALGÉRIE. LE PEUPLE SE BAT POUR LE MOMENT PACIFIQUEMENT MAIS AVEC DES AVENTURIERS IRRESP SABLES DU RÉGIME FANTOCHE EN DÉTRESSE ET DECOMPOSITI  ET S  CAP ORAL VICIEUX ET IRRESP SABLE ,LE PIRE POURRAIT SE PRODUIRE SANS AVERTIR ET L 'ÉCLATEMENT DU PAYS N' EST PAS DANS L INTÉRÊT DU RÉGIME HARKI POURRI ASSASSIN DU PEUPLE DURANT LES ANNÉES 90.

  12. النقيب :

    هـــل يعقل الملايين على حسب قولهم هم؟ يتركون الصلاة وخاصة يوم الجمعة ماهم بالجمعة ولا صلاة الظهر وهذه كبيرة من الكبائر إتفاق الجميع على ترك الصلاة وهم يشتكون من ظلم الحاكم وظلموا ربهم وظلموا أنفسهم هل يجوز ترك الصلاة من اجل الغناء والإحتكاك بالفتياة راينا بأم العين أن البنات بالغات في ايادي الشباب يلعبون بهم وهذا حرام الحراك إذا كان فيه لمس للبنات وتصوير لعوراتهم وهن متبرجات فهذا جرم أكبر بكثير من ظلم النظام الذي ذهيتم الى مطالبته بترك الحكم انتم ظالمون ؟ الرقص والغناء وترك الصلاة الخ اي ذنب اعظم من هذا اتفقتم على معصية الخالق وهذا شرعا منبوذ ؟ =================== المصيبة من ذهبوا الى الجزار وطلبوه بالرجوع الى الكرسي الذي قتل وهو فوقه يعود اليه ،،، أي علم لزروال سير به الأمة زروال رجل امي لايفق شيئا عن علم تسيير الدولة لاعلم ولاخوف من الله زروال والله ماايخاف الله لو يخاف الله المجازر التي وقعت في عهده يبكي ليلا ونهار ولا يخرج الى خارج البيت حتى يلقى ربه =================== علي بلحاج يمحو كل شيء من تاريخه يرحب بزروال مفرغ الديار وقاتل الألاف من الشعب الجزائري يرحب به علي بلحاج علي بالحاج ربما تبين له ان السلطة ستقربه اليها ... إطمأن انهم لايؤمنون بك ابدا ؟

الجزائر تايمز فيسبوك