أبو جرة سلطاني يرحب بقرارات الرئيس ويعتبرها صائبة

IMG_87461-1300x866

رحب رئيس المنتدى العالمي للوسطية “أبو جرة سلطاني” بالإجراءات السياسية المتخذة من الرئيس بوتفليقة، باعتبارها قرارات صائبة تفاديا للحلول الدستورية.

و قال “سلطاني” خلال نزولة ضيفا على القناة الإذاعية الأولى ، أن الحراك الشعبي كان مطلبه واضحا و هو رفض الإستمرارية.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. معدي

    لم أرى بالعالم وعلى مر التاريخ شعبا يكذب على نفسه بنفسه مثلما يفعل الجزائريين  ! ! فرغم أنهم يعلمون أن رئيسهم عاجز عن الحركة وعن الكلام وحتى عن التفكير يصفقون لما صدر عنه وفرحانين بقراراته رغم أنهم يعلمون جيدا أنه عاجز عن ذلك وبأن كل ما يُنسب لرئيسهم المزعوم يصدر عن الحكام الحقيقيين للجزائر وأقصد الجنيرالات والعسكر أما بوتفليقة فما هو سوى أذاة بيدهم لتحقيق ما يريدونه لكن باسمه لكن العيب ليس عيب الجنيرالات بل عيب الشعب الذي قبل أن يحكمه شخص عاجز طيلة 8 سنوات ولم يحرك ساكنا

  2. عبر المحتجون عن رفضهم لتمديد العهدة الرّابعةّ، رافضين ، ما وصفوه بـ”التلاعب بالمصطلحات بين الرسالة الأولى والثانية، لرئيسهم الذي قرّر تأجيل الانتخابات الرئاسية دون أن يحدد المدة التي سيتم فيها ذلك، رابطا انتقال السلطة، بندوة وطنية يجمع فيها مختلف مكونات المجتمع وتوجهاته الفكرية.

  3. “ما حملته رسالة بوتفليقة ماهي إلا مسكنات، مفعولها غير سار مع الشباب الواعي بحقوقه وواجباته تجاه الوطن”

  4. الشيات رقم 1

    قال “رمطان لعمامرة”، نائب رئيس وزراء الجزائر، إن قرار الرئيس “عبد العزيز بوتفليقة” عدم الترشح لولاية خامسة، هو أهم نقطة تحول في البلاد منذ الاستقلال. وأضاف العمامرة، وفق ما نقلته قناة النهار الجزائرية، إنه سيجري تشكيل حكومة كفء تحظى بثقة المشاركين، في الندوة الوطنية التي ستشرف على العملية الرئاسية.

  5. رئيس المنتدي العالمي للوسطية مازال شاد لم يكفيه ما نهبه من البحر فكر في ترئسه لمنصب بعنوان عالمي و هو في الحقيقة تبقبيق في تبقبيق مقصوده منه يا سلطة كاش وزارة و يا شعب متنسانيش هذا مكان متناسيا سرقته لسيارة الحزب المنتمي اليه وما خفي اعظم روح دير حجة اجيب معاك صلاية و استعد ليوم الحساب وحتي لا يكون عليك عسير انصحك قل لهم يتم محاسبتك باسمك الحقيقي بوقرة و ليس باسمك الفني ابوجرة الذي به اخذت جرات و مجرات بلحية و قلنصوة و ليسانس في علم الاجتماع يحلم بمنصب ما وراء الطبيعة

  6. السميدع من امبراطورية المغرب

    هذا المجرم الحرب اقتصادية على الفقاقير لم ينعته اي جزائري بالجرم الذي احدثه في حق الشعب الجزائري حيث بدون حياء طالب في مؤتمر ابوجا بان تعطيه الحكومة في 2012م 750مليون دولار و نالها و فرقها في موائد القمار الديبلوماسي لشراء الذمم لقضية لا ناقة للشعب الجزائري فيها و لا جمل فاين الشعب و لماذا يسكت عن رزقه يطرطق من قبل هذا المجرم و لا يعارضه احد او يتحاسب معه و مع العصابة الحاكمة التي وهبته اموال الشعب بدون حسيب و لا رقيب و هاهو الشعب المسكين لا يتكلم الا عن بوتفليقة و كانه فعلا كان رئيسا مع انه فقط بيدق متحرك و لا اثر له في امور الجزائر و هو عليه غير يسيني و شد فمو مسكين فلا حول و لا قوة له ===== اتعجب اين الشعب الجزائري لمذا هو ساكت عن حقوقه و ارزاقه نصيب الاسد يذهب للبوليساريو و هو ساكت كأن الامر لا يعنيه في شيء.====== بدون تفكيك الجمرة الخبيثة البوليسارية فلا امل في تحري الشعب الجزائري المحتل و الذي لم يحرر شبرا واحدا من ارضه الدولة الوحيدة التي بقيت محتلة الى جانب الفيلاجين سبتة و مليلية اللتان سوف نحررهما بعد تفكيك الجمرة الخبيثة البوليسارية و تحرير الشعب الجزائري من هؤلاء الرعاة الحفاة الذين دمروها و طرطقوا 900مليار من ثرواتها في ظرف 43سنة حتى تغولت عليهم و لا يقدر احدهم ان يعارضها سواء كان مدنيا او عسكريا .=== البوليساريو هم الملثمون الذين قاموا بذبح الشعب الجزائري في ال90يات كما ذبحوا الشعب الليبي و هي بمثابة شركة و مقاولة بلاك ووتر اي ولد ليقتل و يسفك الدماء مقابل المال و مع ذلك تجد جزائريين مضللين يدافعون باستماتة عن من ذبح اخوانهم و نكح امهاتهم و سبى نساءهم و هكذا فلله شؤون في عباده ربي يهديهم و يعرفهم بعدوهم كي يحاربوه و لا يدسون رؤوسهم في الرمال كالنعامات.

  7. Algerien Anonyme

    UN HYPOCRITE DE C ORROMPU VENDU AU RÉGIME POURRI AG ISANT DES BOUTEFF. LE RÉGIME POURRI ET RÉTROGRADE DES BOUTEFF VA S' EFF DRE AVEC TOUS SES VALETS DE TRAÎTRES C ORROMPUS QUI GRAVITENT AUTOUR DE LUI ET QUI S T VOMIS PAR LE PEUPLE ALGÉRIEN. Des ennemis du peuple algérien ,des corrompus de traîtres a la solde des Bouteff qui sortent par la porte et qu'on chercherait a faire rentrer par la fenêtre. Ni Badaoui,ni El Amamra ni Lazrag ibrahimi, le sinistre trio de mercenaires des Bouteff Le brave peuple algérien décidé et déterminé a aller jusqu' au bout ,a dit son son mot magique: DÉGAGEZ  ! Partez si vous persistez a rester la colère du peuple vous atteindra comme elle a atteint la momie de Bouteff ou plutôt son clan mafieux et criminel dont vous faites partie... La révolte du brave peuple ne s' arrêtera jamais a mi -chemin malgré vos magouilles de chercher a semer la zizanie au sein du peuple uni et homogène face au clan mafieux. Tous les traîtres allaient répondre de leurs crimes odieux un jour proche et Bouteff agonisant ne leur sera d'aucun secours face a la colère vive du peuple.

الجزائر تايمز فيسبوك