خرطي رشيد نغاز فيلم هندي من إنتاج وإخراج وسيناريو المخابرات الجزائرية لإستحمار الشعب

IMG_87461-1300x866

في ظل اقتصاد منهار وحكومة تفقد الرؤيا والمشروع ومشاكل بالجملة والبلاد على كف عفريت وأينما وليت وجهك في بلاد ميكي تجد الفساد وإفساد وعصابة حاكمة تمص دم العباد… لذلك لم تعد منهجية إلهاء الشعب في الجزائر وتحريف وجهته سياسة مفاجئة أو عفوية فقد أصبحت معروفة لدى الجميع لأنها عنصر أساسي في التحكّم بالمجتمع عبر تحويل انتباه الرّأي العام عن المشاكل الهامّة ويتمّ ذلك عبر وابل متواصل من الإلهاءات والمعلومات التافهة.

وفي هذا الظرف الصعب ولتمرير “العهدة الخامسة” تدخل إستراتيجية إلهاء المواطن وتوجيه بوصلته نحو التفاهات والمهازل…فيطل علينا الفيلم الهندي “رشيد نغاز” إنتاج وإخراج وسيناريو المخابرات الجزائرية ففي قمة الوقاحة واستحمار الشعب اخرجوا لنا فيلم بسيناريو سطحي لن يعجب حتى الأطفال فيلم فاشل على جميع المستويات لذلك بالله عليكم بالله عليكم احترموا عقولنا وكفى من سياسة (الخرطي) وثقافة الإلهاء فهذه السياسة لا يتبعها إلا الأنظمة الديكتاتورية والهشة قصد التغطية على إخفاقاتها الاجتماعية وفشلها الاقتصادي وتخلف وعودها السياسية وهي سياسة تتبعها بعض الحكومات لتجنب مراقبتها ومحاسبتها على ما أعلنت عنه من رهانات وعدم مساءلتها عن فشلها في تحقيق ما وعدت به وثقافة الإلهاء هي كذلك سياسة كانت تتبعها الأنظمة الحاكمة لصرف أنظار أفراد الشعب عن قضاياه الحقيقية والهامة والمحددة لمصيره وحسر زاوية نظره في نوعية معينة من الإشكاليات التي لا تكتسي قيمة كبرى على حياته رغم أهميتها فسياسة الإلهاء هي أسلوب في الحكم يقوم على تضخيم القضايا الصغرى وتصغير المواضيع الكبرى وإلهاء الشعب بكل ما هو ثانوي وهامشي وقلب الأوليات ليصبح الضروري غير مستعجل ويتحول الغير مهم لضروري للأسف إلى الآن يتم تحويل انتباه الرأي العام في الجزائر عن القضايا الهامة والتغيرات التي يقررها أصحاب القرار عبر إغراق النّاس بوابل متواصل من المعلومات التافهة لكي تتحقق الفائدة لعصابة الجنرالات لذلك هم يحافظون على تشتيت اهتمامات العامة بعيدا عن المشاكل الاجتماعية الحقيقية بجعل الاهتمامات موجهة نحو مواضيع ليست ذات أهمية وجعل الشعب منشغلا دائما وأبداً بل إن الأمر يتعدى نحو ابتكار مشكلة أو موقف لإثارة ردّة فعل معيّنة من قبل الشعب بحيث يندفع الجمهور طالبا لحلّ يرضيه كالسّماح بانتشار العنف في بعض المناطق الحضرية أو تنظيم هجمات إرهابية وقد تكون دموية حتى تصبح قوانين الأمن العام مطلوبة ولو على حساب الحرية والكرامة أو خلق أزمة اقتصادية يصبح الخروج منها مشروطا بقبول الحدّ من الحقوق الاجتماعية وتفكيك الخدمات العامّة فيتمّ تقديم تلك الحلول المبرمجة مسبقا ومن ثمّ قبولها على أنّها شرّ لا بدّ منه أو تمرير إجراء غير مقبول كالعهدة الخامسة من الممكن أن يثير ثورة داخل البلاد لو تم تنفيذه دفعة واحدة بتطبيقه بصفة تدريجيّة.

حفيظ بوقرة للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. عارف وفاهم

    حركي وكل تمثيلياته من أجل تنشيط السيناريو الحركي. Hail Mary اي قذفة كرة طويـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــلة من خط المرمى.. لربما تصيب الهدف

  2. جزائري

    لقد اكتشفت لعبته منذ زمااااااااان... وعرفت أنه و حتى إذا أصبح رئيسا فلا يغير من سياسة هؤلاء شيئا... أرادوا استحمار الشعب فاستحمروا أنفسهم

  3. AL atlassi

    Allah imassekhakom ya Rachid Nakkaz 1  ( le comédien ) et Rachid Nkkaz 2  (le mécanicien ) . vous n’êtes que des 10 fi 3ekal parmi d’autres. Vous avez donné une occasion en or à un ancien cabrane frança retraité de présider à la place de Boutef et t la réalisation des rêves de cabranates frança de tenir toute l’algerie en otage .

  4. أيت السجعي

    فكرة السيد نكاز ليست سيئة في حد ذاتها صحيح أنه حافظ على السر بطريقة جيدة مما جعل وقع المفاجأة كبير لكنها بعد تمحيصها يمكن أن تشكل حلا وقد تكون مدخلا لنظام برلماني بحيث في حالة فوز عائلة نكاز بالرئاسة يتولى رشيد نكاز (المرشح ) منصب الرئيس كمنصب شرفي ويتولى رشيد نكاز (الميلياردير ) منصب الوزير الأول بصلاحيات فعلية كما هو الحال في ايطاليا وفي إسرائيل وفي البرتغال وفي غيرهم والحال أن نفس الفكرة لجأ إليها الرئيس بوتين في روسيا واردكان في تركيا وغيرهم والحقيقة انها نجحت الى حد بعيد لذلك فنحن نرى بأن على الشعب الجزائري التخلص من قبضة آل بوتفليقة أولا وبعدها لكل حادث حديث.

الجزائر تايمز فيسبوك