وزراء خارجية تونس والجزائر ومصر يعلنون دعم وحدة الجيش الليبي

IMG_87461-1300x866

أكد وزراء خارجية مصر وتونس والجزائر، أهمية التعاون الأمني لمكافحة الإرهاب ودعم التسوية السياسية للأزمة الليبية، والعمل على تفعيل المبادرة الثلاثية، وتوحيد المؤسسة العسكرية في ليبيا استنادا لمشاورات القاهرة.

وبحسب البيان الختامي لاجتماع الوزراء الثلاثة، اليوم، في القاهرة، أكدوا التزامهم بدعم ليبيا في هذه المرحلة الحرجة من تاريخها، ومساندة شعبها في تحقيق ما يصبو إليه من بناء دولة مستقلة ذات مؤسسات وطنية وموحدة، والمساعدة في تحقيق المصالحة الوطنية المنشودة بما يحقق عودة الأمن والاستقرار في كافة ربوع البلاد، مشيرين في هذا السياق إلى التزامهم بالتكاتف سويا من أجل الحفاظ على سلامة الأراضي الليبية، ووحدة كيانها، واستقلالها، وسيادتها على أراضيها.

واستضافت القاهرة، اليوم، الاجتماع الثلاثي لوزراء خارجية مصر وتونس والجزائر حول ليبيا، حيث اجتمع سامح شكري، مع كل من، خميس الجهيناوي وزير خارجية تونس، وعبد القادر مساهل وزير خارجية الجزائر، وذلك لبحث مستجدات الأوضاع في ليبيا، ومناقشة آفاق الحل السياسي لتسوية الأزمة في إطار المبادرة الثلاثية.

بلقاسم الشايب للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. لن ترى ليبيا الامن والاستقرار مادامت الجزاءر مجاورة لها الا اذا حدثت معجزة ونجحت الانتفاظة الشعبية التي تشهدها الجزاءر هذه الايامئ

الجزائر تايمز فيسبوك