تصريح محمد عيسى حول صوت مؤذن الجامع الكبير يجر عليه وابل من السخرية بعد تشبيهه بصوت الصحابي بلال بن رباح

IMG_87461-1300x866

أثار تصريح وزير الشؤون الدينية والأوقاف الجزائري، محمد عيسى، والذي رد فيه على منتقدي صوت مؤذن الجامع الكبير، جدلًا على مواقع التواصل الاجتماعي، كما جعل منه مادة دسمة للسخرية والتعليقات والتندر.

وقال الوزير عيسى أن سبب اختيار المؤذن محمد شعيب خلال تجارب الأذان بالمسجد الكبير هو "التشابه الكبير بين صوته وصوت الصحابي بلال بن رباح" رضي الله عنه وهو ما تسبب في موجة انتقادات تنطلق من "غياب اللمسة العاصمية المحلية في الطريقة التي يرفع بها هذا المؤذن الأذان". حسب قولهم.

وخلفت تصريحات المسؤول ردود فعل مختلفة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد المقارنة التي أجراها عيسى بين صوت المؤذن شعيب والصحابي بلال بن رباح.

وتساءل مدونون عما إذا كان الوزير الجزائري قد سمع صوت بلال بن رباح حتى يقارن المؤذن شعيب به.

في المقابل، اعتبر معلقون أن قصد عيسى هو صوت بلال بن رباح في فيلم "الرسالة" الشهير الذي يظهر فيه الممثل الذي جسد دوره هذه الشخصية في آخر الفيلم وهو يرفع الأذان من فوق الكعبة.

رضي الله عنه

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. محمود

    https://youtu5.be/pokTNYbXk6U صوته جميل أظنه محنحدر من الجنوب الطوارق

الجزائر تايمز فيسبوك