قضية الحراقة الجزائريين و علاقاتها بالجريمة المنظمة تؤرق مضجع الاتحاد الأوروبي

IMG_87461-1300x866

في إطار عقد الدورة الثانية للحوار الرفيع المستوى حول التعاون في مجالات الأمن الإقليمي و مكافحة الإرهاب تقوم الممثلة العليا للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية ونائبة رئيس المفوضية الأوروبية فيديريكا موغيريني بزيارة إلى الجزائر اليوم و سيترأس وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل مناصفة مع السيدة موغيريني أشغال الحوار الذي تم إطلاقه في أكتوبر 2017 ببروكسيل.

وسيتطرق الطرفين بهذه المناسبة إلى أزمة الحراقة الجزائريين وذلك تحت ضغط ثلاث دول فرنسا وايطاليا واسبانيا كما سيتم مناقشة التهديدات الإرهابية و علاقاتها بالجريمة المنظمة العابرة للحدود و سيبحثان الطرق السبل الكفيلة بتعميق تعاونهما في هذا المجال كما سيقومان بتبادل الآراء حول التطورات الأخيرة للمسائل الإقليمية و الدولية ذات الاهتمام المشترك و تشير وزارة الشؤون الخارجية إلى أن هذه الزيارة “ستكون بمثابة فرصة للطرفين لأجل بحث واقع و آفاق علاقاتهما الثنائية الكثيفة و الشاملة و التي تخضع لاتفاق الشراكة بغرض تعزيزها أكثر, تحقيقا للمصلحة المتبادلة و لمواجهة التحديات المشتركة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Observateur

    وسيتهرب المسؤول الجزائيري كعادته من المسؤولية بالقول وما أدرانا أن هؤلاء الحراقة جزائريون  ! ! ! يحسابلو راه يطنز على ولاد عمو فباب الواد هههه

  2. أسعار النفط تواصل الانهيار عالميا بسبب وفرة العرض

  3. Algerien anonyme

    La triste realite dégradante pour le pays dit du malyoun chaheed ,serait que le régime harki ouled franca assassin a commis un immense crime impardonnable sur la jeunesse algérienne abandonnée depuis toujours ,malgré les richesses énormes dont dispose le pays, a son triste sort dans la misère noire ,le chômage la marginalisation et la hogra, Un pays riche en hydrocarbures ,richesses exploitées durant un demi --sicle sans interruption et dont les jeunes algériens par milliers fuient leur pays de misère et d' oppression ,qui dans des barques de fortune prennent la mer au risque de leur vie pour tenter la traversée clandestine vers l' Europe. Quelle honte pour le régime militaire fantoche assassin auteur de la decennie noire des années 90 qui continue de prendre en otage tout un peuple meurtri et sauvagement oppressé sous la judicature militaire la plus horrible au monde pire que celle de Pinochet du Chili et de Pol Pot des Khmers rouges du Cambodge... Que le tout puissant Allah veuille et accepte de soustraire l 'Algérie des griffes des sauvages de harki et de la bande mafie use des Bouteff qui a détruit le devenir du peuple et anéanti celui des générations a venir... ALLAH GHALEB !

الجزائر تايمز فيسبوك