مترشح للانتخابات الرئاسية سلیم لطرش یتعهد بالتكفل بمن يتزوج امرأة ثانیة ومنحه بيتاً

IMG_87461-1300x866

أثار الضابط المتقاعد في الجيش الجزائري، سلیم لطرش، الذي أعلن ترشحه للانتخابات الرئاسیة المقررة العام المقبل 2019، تعليقات ساخرة بعدما تعهد بمنح كل شخص يتزوج امرأة ثانية بيتا، التكفل بمصاريف زواجه، تقديم منحة للزوجة الأولى وذلك ضمن ما قال مسعاه للقضاء على العنوسة، وزعم أن الجزائر تحوي 14 مليون من العزاب والعازبات.

 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. العربي

    هذا أفضل من بوكروسة لأنه فكر في 12 مليون عانس ويطرح حلا لمشكل العنوسة ولكن هيهات أن يقبلو بنو صهيون الحاكمون الذين يمارسون الإستعمار من وراء الستار.

  2. ما قاله السيد سليم لطرش حقيقة يجب الإنتباه إليها ومعالجتها بشتى الحلول ومنها ما اقترحه الرئيس القادم للجزائر إن شاء الله تعالى وما ذلك على الله بعزيز

  3. B

    أخاه أخاه أخاه لماذا لا يوجد شخص في هذه البلاد له الفصاحة و اللباقة والأناقة والشهامة والكفاءة و تسعر أنه قائد عالمي ما هذه الشعبوية والعياذ باالله

  4. . Dr. Ali says?

    أنبه الشعب كله إذا جاء هذا وانتخبتموه ........فستكون الكارثة الكثير من الرجال سيقبضهم مرض السرطان بسبب السحور من قبل زوجاتهم ايضا شيء آخر هو يريد الزواج وخايف من زوجته اراد ان يزوج الشعب ثم يتزوج هو ÷هههههههههه ايضا كل النساء ينتخبن عليك وان لم تلبي مطالبهن ستدفع الثمن من السب والشتم سوق النساء سوق مطيار حذار منهن .........

  5. وهل يوجد في الجزائر وفي كل الوطن العربي انتخاب ؟ ـ فدعكم من هذه الأحلام الجزائر لا زالت محتلة وباقي الوطن العربي وإسرائيل هي التي تختار الحاكم العميل وفرنسا تفرضه و تنصبه قال ثيودور هيرتزل مؤسس الصهيونية العالمية: "... سنولّي على العرب سفلة قومهم حتى يأتي اليوم الذي تستقبل فيه الشعوب العربية جيش الدفاع الاسرائيلي بالورود والرياحين..."؟ ! https://www.youtube.com/watch?v=qWJ-R0XT8eI

  6. فريد:

    أنا مستعد لأتزوج  ( (4 ) ) نساء لكن بشرط تعطيني لكل واحدة سكن باش انبرد قلبي فيهن الهجالات .............؟ أنت رجل راك عارف وين هي المصيبة لدى الشباب بصح ماانفوطيش حتى تعطيني السكن ؟ ---------------------------- قاع خداعين حتى تقضيلي اصوالحي باش انفوطي لازم قبل الإنتخابات

  7. L'infirmier des indigènes

    هذا الرجل يبدو أنه الرجل الرشيد الوحيد الذي ولدته الأمهات الشريفات في الجزائر ،لأنه بجرة قلم عثر على الحلول للنهوض بالجزائر وإنقادها من الهاوية التي انزلقت فيها .لكن نظام عسكر الحركي الإنقلابيين المنافقين الذين يحكمون الجزائر من وراء الستار عثروا أخيرا على رجل يشبه عبد العزيز بوتسريقه لخدمة مصالحهم وتمديد حكمهم العسكري وهم الآن يزمرون ويطبلون له وقد أعلنوا فوزه في الإنتخابات الرئاسات قبل أوانها حيث قدموه على أنه آخ الرئيس بوتفليقة بعدما زوروا أوراقه الثبوتية على أساس أنه يشبه بوتسريقة

الجزائر تايمز فيسبوك