بتعليمات من المعوق الأول ربع مليون مستفيد من منحة المعاق في الجزائر

IMG_87461-1300x866

كشفت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة غنية الدالية يوم الخميس بالجزائر العاصمة أن الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر في إطار استراتيجيتها لسنة 2019 تسعى إلى تمويل 40.000 قرض مصغر لفائدة حاملي المشاريع وتكوين 20.000 مستفيد من القروض المصغرة في مجال انشاء وتسيير المؤسسات المصغرة وكشفت الوزيرة من جانب آخر أن ربع مليون معاق يستفيد من المنحة التضامنية. 
وأوضحت الوزيرة لدى عرضها أمام لجنة المالية والميزانية بالمجلس الشعبي الوطني لميزانية قطاعها ضمن مشروع قانون المالية 2019 أن الوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر تسعى في اطار استراتيجيتها لسنة 2019 إلى تمويل 40.000 قرض مصغر لفائدة حاملي المشاريع بمبلغ مالي يقدر بـ8ر3 مليار دج وضمان تكوين لـ20.000 مستفيد من القرض المصغر في مجال انشاء وتسيير المؤسسات المصغرة ومساعدة المقاولين على ترقية وتسويق منتوجاتهم. 
وبخصوص الميزانية المرصودة للقطاع ضمن مشروع قانون المالية لـ2019 أكدت السيدة الدالية أن اعتمادات التسيير الكلية المقترحة تقدر بـ385ر67 مليار دج أي بانخفاض طفيف يقدر باقل من 1 بالمئة مقارنة بـ2018. 
وفي نفس السياق ذكرت السيدة الدالية بالفئات الهشة التي يتكفل بها القطاع على غرار ذوي الاحتياجات الخاصة والمعوزين والمحرومين والطفولة المسعفة والمرأة في وضع صعب وكذا الأشخاص المسنين ودون روابط عائلية مبرزة أن الوزارة تشرف على عدد من أجهزة الدعم الاجتماعي وذلك عن طريق آليات وكالة التنمية الاجتماعية والوكالة الوطنية لتسيير القرض المصغر إلى جانب السهر على ترقية نشاطات الحركة الجمعوية وتعزيزها. 
وفيما يتعلق بحماية الأشخاص المعاقين وترقيتهم أبرزت الوزيرة أن الاعتمادات المخصصة لسنة 2019 تقدر بـ764ر11 مليار دج وهي نفس الاعتمادات التي خصصت بعنوان سنة 2018 موجهة للمنحة المقدرة بـ4.000 دج شهريا للأشخاص المعاقين بنسبة 100 بالمائة البالغين من العمر 18 سنة على الأقل والذين ليس لهم أي دخل مشيرة إلى أن عدد المستفيدين من هذه المنحة بلغ 241.969 شخصا ـ أي قرابة ربع مليون ـ إلى غاية 20 سبتمبر الفارط . 
وبالنسبة للتغطية الاجتماعية لفائدة الأشخاص المعاقين الذين لا يمارسون أي نشاط مهني لتمكينهم من الاستفادة من خدمات التغطية الصحية لاسيما اقتناء الأدوية والتحاليل الطبية وكذا الاجهزة الخاصة بالأشخاص المعاقين تم تخصيص غلاف مالي بعنوان سنة 2019 يقدر بأزيد من 764ر2 مليار دج أي بزيادة 7 ملايين دج مقارنة بسنة 2018 . 
وفي اطار حماية الأشخاص في وضعية اجتماعية صعبة وهشة لاسيما الاشخاص بدون مأوى قامت الوزارة بوضع برنامج وطني يهدف إلى ضمان التكفل الجيد بهذه الفئة بتخصيص مؤسسات متخصصة تابعة للقطاع مهمتها الاستقبال والمرافقة والدعم النفسي والاجتماعي والإدماج العائلي والمهني حيث قدرت الاعتمادات المالية الممنوحة للمؤسسات الخمسة الناشطة على المستوى الوطني (باتنة بشار وهران ورقلة برج بوعريريج) بعنوان 2019 بـ81 مليون دج. 
وفي نفس السياق أضافت أن عدد الأشخاص بدون مأوى المتكفل بهم من 1 جانفي إلى 30 سبتمبر 2018 بلغ 23.599 شخصا من بينهم 19.669 ذكور و3682 إناث و248 أطفال مضيفة أن من بين مجموع الأشخاص المتكفل بهم في هذا المجال هناك أشخاص مصابين بأمراض عقلية أو إعاقات حسية وحركية أو مصابين بأمراض مزمنة. 
وفيما يتعلق بالاعتمادات المالية الموجهة لدعم الحركة الجمعوية ذات الطابع الاجتماعي أكدت الوزيرة أنها تقدر بـ50 مليون دج مبرزة أن الجمعيات تتدخل للتكفل بانشغالات الفئات في وضع صعب وتشارك في العديد من المجالات المتعلقة بالتنمية وفي تعزيز التلاحم الاجتماعي الذي يعتبر من أولويات النشاط الحكومي . 
وأضافت أن الوزارة ترافق 3.746 جمعية محلية و56 جمعية وطنية عن طريق الدعم المالي والتوجيه والمرافقة وتكوين المؤطرين. 
وعلى صعيد آخر أكدت الوزيرة أنه تم رصد ميزانية لوكالة التنمية الاجتماعية تفوق 76 مليار دج تسمح بالتكفل بأزيد من 5ر1 مليون شخص مستفيد في اطار أجهزة الدعم والادماج الاجتماعي من بينها جهاز المنحة الجزافية للتضامن وبرنامج الادماج الاجتماعي الموجه للشباب حاملي الشهادات. 
وبهذه المناسبة أكدت الوزيرة أن مخطط الحكومة يرمي إلى المحافظة على المكتسبات الاجتماعية والتخفيف من الهشاشة الاجتماعية ومحاربة كل أشكال التهميش والاقصاء مع الحرص على تحقيق الانصاف والعدالة الاجتماعية مضيفة أن الدولة لا يمكنها في أي حال من الأحوال أن تتخلى عن مسؤولياتها في الدعم والمرافقة لفائدة الشرائح الهشة والمعوزة من المجتمع بمختلف أنواعها. 
ومن جهتهم أعرب عدد من أعضاء اللجنة عن بعض الانشغالات سيما تلك المرتبطة بمنحة المعاق الضئيلة والتي لا تلبي حاجيات المعاق داعيين إلى ضرورة رفعها. 
كما رافع أعضاء اللجنة إلى تعزيز المؤسسات المتخصصة للتكفل بالأطفال المصابين بالتوحد لتلبية الطلب المتزايد عليها داعين إلى وضع مقاييس معطيات دقيقة التي من شأنها تحديد معنى الفرد المعوز.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. فريد

    " أخطر ما يكون الشعور بالنقص عند من يتخذون مسلكاً عكسياً فبدلاً من تحقير أنفسهم و الشعور بهوانهم ، يتخطون تحقير الناس و التهوين من شأن المجتمع و ما فيه و من فيه ، و إذا رأيت فرداً أو شخصاً يتكلم بلهجة التعالي أو التعالم أويظهر بمظهر الخيلاء و انتفاخ الأوداج ، فاعلم أنه يعاني شعوراً بنقص في علمه أو مكانته الاجتماعبة أو نسبه، و كذلك إذا صادفت شخصاً يقحم في كلامه ألفاظاً علمية اصطلاحية في غير موضعها أو تعبيرات أجنبية في غير محلها فهو شخص مطعون في ثقافته ، و إذا رأيت فرداً يبالغ في تأنقه ، فاعلم بأن ذلك نوع من أنواع المبالغة في الظهور و طريقة من طرق تعويض الشعور بالنقص. " دراسة للدكتور عويد الصقور انطلاقا من هذه المقدمة النفسية القصيرة يتضح ان اي تحليل سياسي للعهدة الخامسة والاصرار على ترشيح مومياء هو مجرد عبث ويجب الاستنجاد بعلم النفس لفهم الظواهر البوتفليقية . نشأ الرئيس بوتفليقة في اسرة متواضعة بوجدة المغربية ، لا أحد يعرف شيئا عن والده الذي بقي سرا من اسرار الدولة الجزائرية قيل لاحقا ان اسمه احمد انتقل من مسيردة بتلمسان الى مدينة وجدة المغربية للتجارة ، تكفلت والدته المرحومة " منصورية غزلاوي" التي قيل انها كانت مسيرة "حمام بوسيف" بتربيته وتعليمه ، قيل الكثير عن عملها . عائلة بوتفليقة لم تستطع ان تتخلص من اثار الطفولة المزعجة ولذلك قررت احتقار الشعب الجزائري وتأميم الجزائر ولذلك يجب الاسراع في تشخيص الحالة النفسية لهذه العائلة المريضة ... الشعب يريد علاج نفساني لآل بوتفليقة  ! ! !

  2. elgarib

    روى أبو سعيد الخدري عن الرسول صلى الله عليه وسلم: «يكون عليكم أمراء تطمئن إليهم القلوب وتلين لهم الجلود، ثم يكون عليكم أمراء تشمئز منهم القلوب وتقشعر منهم الجلود».الحكام الذين يتحكمون بالرقاب والأرزاق: عن أبي هشام السلمي قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «سيكون عليكم أئمة يملكون رقابكم ويحدثونكم فيكذبون، ويعملون فيسيئون، لا يرضون منكم حتى تحسنوا قبيحهم، وتصدقوا كذبهم فأعطوهم من الحق ما رضوا به»، وواضح في صفات هؤلاء الأمراء أنهم يحملون الناس حملاً على تحسين أعمالهم القبيحة وتصديق أحاديثهم الكاذبة، فكأنهم يريدون امتلاك الناس ليكونوا رقيقاً عندهم. حكام الحطمة: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «إن شر الولاة الحطمة» والحطمة من التحطيم وهو وصف للرعاة الذين يحطمون الغنم في رعايتهم السيئة لهم، ومثلهم الحكام الذين يحطمون الناس في سياستهم لهم، وعن أبي ليلى الأشعري عن رسول الله صلى الله عليه وسلم: «وسيلي أمراء إن استُرحموا لم يرحموا، وإن سُئلوا الحق لم يُعطوا، وإن أُمروا بالمعروف أَنكروا، وستخافونهم، ويتفرق ملأكم حتى لا يحملوكم على شيء إلا احتملتم عليه طوعاً وكرهاً، فأدنى الحق أن لا تأخذوا لهم عطاء، ولا يحضر لهم في الملأ». وهذه الأعمال الواردة في الحديث لهذا النوع من الأمراء من الواضح أنها تدل على انتهاجهم لسياسة تحطيم الرعية. 8- الحكام الجبريون المتجبرون المتسلطون: عن عائشة قالت: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «… ثم ستة لعنهم الله وكل نبي مجاب… المتسلط بالجبروت يذل من أعز الله ويعز من أذل الله…»، وعن عمرو بن سعواء اليافعي قال: قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: «سبعة لعنتهم وكل نبي مجاب… والمتجبر بسلطانه ليعز من أذل الله ويذل من أعز الله»، وعن خيثمة عن رسول الله قال: «سيكون من بعدي خلفاء ومن بعد الخلفاء أمراء ومن بعد الأمراء ملوك جبابرة»، وعن أبي ثعلبة الخشني عن أبي عبيدة ومعاذ قالا: حدثنا رسول الله صلى الله عليه وسلم جعلا يتذاكرانه قالا: «إنه بدأ هذا الأمر نبوة ورحمة، ثم كائن خلافة ورحمة، ثم كائن ملكاً عضوداً، ثم كائن عتواً وجبرية وفساداً في الأمة، يستحلون الحرير والخمور والفروج والفساد في الأمة… ».

  3. محمد

    الى الغريب .... الذي دنس العلم الجزايري وبدأ تعليقه . عن رسول الله . نفاقا . هذا ما اعطى المعوق لشعبه . مادا أعطى جلالته لشعبه بمناسبة العام الجديد .

  4. عبد القادر

    إن المعاقين في دولة البترودولار التي يحكمها كفار تجار الكوكايين مهمشين ضائعين نسأل الله رب العلمين أن ينتقم من بني صهيون الحاكمين الذين نهبوا الثروات وتركوا الفقير واليتيم المعاق والبطال من المزابل يقتات

الجزائر تايمز فيسبوك