هل سيشتري رشيد نكاز مدينة وجدة المغربية من أجل "أطلال" منزل (فخ أمته) بوتفليقة؟

IMG_87461-1300x866

هل سيشتري رشيد نكاز مدينة وجدة المغربية من أجل " أطلال" منزل  (فخ أمته  ) بوتفليقة ؟ الشياتة في الجزائر نوعان : شياتة يضربون الشيتة للنظام الجزائري وكابراناته الحاكمين في الجزائر ، وشياتة منافقون يضربون الشيتة للشعب ، كلهم يعيشون إما داخل الجزائر أو خارجها ، فهم يدغدغون مشاعر الشعب ليس من أجل إصلاح أحواله واستقطابه للنضال الشعبي الحقيقي لاجتثات نظام كابرانات فرانسا من جذوره لا .. بل فقط من أجل إثارة انتباه الشعب وإثارة الضجيج بأنهم ضد النظام حتى يتلهى الشعب بقفزاتهم وتنطعهم وهم في الحقيقة يتظاهرون بأنهم ضد النظام شكليا ويتمنون دوام نعمتهم معه هذا النظام المجرم لأنهم يعيشون بوجود هذا النظام ويقتاتون من أوساخه مثل الذباب والديدان التي تعيش فوق الأزبال أوفي جوف جِـيَـفِ الحيوانات الميتة ، وهكذا يتبين لنا أنه ليس في الشياتة الجزائريين شيات أملس ، كلهم يضربون الشيتة على قلوبهم لكابرانات فرانسا ومنهم حتى الذين يعتبرهم الشعب الجزائري الغافل " معارضين " لنظام مافيا الكوكايين الحاكمة في الجزائر ، ومن هؤلاء المعارضين الكثير الذين يصدعون رؤوسنا بأنهم ضد نظام بوتفليقة وحكومته وتاريخه وحكمه وتمسكه بالكرسي حتى وهو  ( ميت / حي  ) لكنهم في أعماقهم هم مجرد شياتة بوجهين اثنين بلغ بهم النفاق والجهل والجهالة حد استغباء الشعب الجزائري واستحماره لدرجة أنهم اعتبروا الشعب الجزائري راضٍ بهذه الوضعية ولنا أمثلة من الشياتة المحيطين بنا وهم يدَّعون بأنهم ضد مافيا الكوكايين الحاكمة في الجزائر وهم في الحقيقة ينتقدون النظام انتقادا مزيفا بهلوانيا بل انتقادا فلكوريا  ( كَرْنَفَالِياً  ) يُطِيلُ عُمُرَ النظام ويزيد في قوته التي يستعملها ضد عموم الشعب الجزائري ، وخير مثال على هذا النموذج المدعو رشيد نكاز النَّصَّاب.

. أولا : مزبلة في مدينة وجدة المغربية يعتبرها رشيد نكاز أرضا جزائرية لأنها كانت منزلا لبوتفليقة : أثار فيديو منشور للنّصّاب رشيد نكاز جدلا كبيرا حول مضمونه الذي يظهر فيه " نكّاز " وهو  ( يُنَكِّزُ  ) أي يقفز قفزات بهلوانية في بلد أجنبي ألا وهو المملكة المغربية وفي مدينة وجدة المغربية بالذات ..... ظل  ( يُنَكِّزُ  ) رشيد نكاز أمام رفات منزل كان يسكنه  ( فخ أمته  ) بوتفليقة أي الذي عاش فيه ولا نعرف هل اشتراه بوتفليقة أم ورثه عن أحد أبويه ، وقد كان هذا المنزل من المنازل الفاخرة نسبيا في فترة  ( الستينيات وسبعينيات من القرن العشرين  ) من حيث المساحة ومن حيث الموقع ومن حيث كثرة الغرف فيه ، ظل هذا البيت واقفا إلى أن سقط بوتفليقة بعد موت بومدين وهرب إلى الخليج وظلت عائلة بوتفليقة تكتري ذلك البيت للغير إلى أن أصبح متهالكا لا يصلح للسكن وسقطت سقوف غرفه ، وسقطت جدرانه من طول فترة إهماله وأصبح أرضاً خلاءً هو أقرب إلى مطرح للأزبال منه إلى بيت صالح للسكن ، باختصار أصبح عالة على مدينة وجدة وسكانها  ( ومعلوم أن في مدينة وجدة قنصلية جزائرية  ) ... فلا ظَهَرَ مَالِكُوهُ من الجزائريين وقاموا بإصلاحه واستغلاله ، ولا المجلس البلدي لمدينة وجدة أصدر أي قرار في حق هذا المنزل المهجور الذي يُشَوِّهُ مدينة وجدة المغربية ... إلى هنا كل شيء يبدو عاديا وطبيعيا فما أكثر المنازل الآيلة للسقوط سواءا في الجزائر أو في المغرب ولا أحد يهتم بأمرها بدون موافقة المالكين الحقيقيين لها

 . وذات يوم تفتقت عبقرية النّصّاب رشيد نَكَّاز وراح لمدينة وجدة المغربية ولم يجد شيئا يثير به اهتمام الشعب الجزائري سوى أن  ( يُنَكِّزَ  ) أي أن يقفز كالقرد في أحد أحياء مدينة وجدة المغربية التي يوجد بها منزل عائلة بوتفليقة الذي ذكرنا حالته المزرية سابقا ، والذي يبدو فيها الحي من خلال الصور والفيديوهات المصورة بأنه أصبح حيّاً من أفقر أحياء مدينة وجدة الذي لا يزال يوجد به المنزل المتهالك الذي سَوَّاهُ الزمانُ مع الأرض وأصبح مزبلة ، فلم يتورع هذا النّصّاب ( النَّكَّازُ  ) من إثارة ضجة كبرى أمام المنزل المذكور بحركاته البهلوانية القِرْدِيَةِ حينما رأى بيت رئيسه بوتفليقة على هذه الحالة واشتبك مع بعض المواطنين الوجديين مبديا رغبته في تنظيف البقعة بيديه وهي مزبلة لا يمكن تنظيفها إلا بالآلات الكبيرة والضخمة وقد يستغرق الأمر عدة أيام لكنس تلك المزبلة التي لم تعد مسكنا بل أطلال منزل ومشروع مزبلة ، أما ادعاء المدعو  ( النَّكَّازُ  ) النصاب بأن رغبته في تنظيف هذه البقعة بيديه ما هو إلا استعراض بهلواني فولكلوري القصد منه استفزاز المارة من الوجديين المغاربة إلى أن بلغ جهله وجهالته درجة الوقاحة والسفاهة فقال صارخا في وجه المغاربة الوجديين الذين منعوه من الاستمرار في تلك المهزلة صارخا  ( هذه أرض جزائرية  )  ! ! ! !

لم يجد هذا القرد  ( النَّكَّازُ  ) النّصّاب المثير للجدل أينما حل وارتحل ما يقول سوى اعتبار منزل عائلة بوتفليقة المُهَدَّمِ المبني على أرض مغربية وبمدينة وجدة المغربية مستعرضا جهله المطبق وغريزته النَّزَقِيَةَ تفاهته الفكرية ، لم يجد ما يقول سوى " أن تلك المزبلة هي أرض جزائرية "  ! ! ! إذا كان هذا الجزائري الفرنسي المدعو  ( النَّكَّازُ  ) بهذه الدرجة من الجهل والأمية وبهذا العقل البهيم المظلم فكيف ستكون عقول كابرانات فرانسا الحاكمين في الجزائر ؟

 كلنا يعرف أن هذا  ( النَّكَّازُ  ) يعارض  ( حاشاكم أيها القراء الكرام  ) يعارض بوتفليقة بل ويتهمه اتهامات نذكر منها مثلا حديثه مع  ( أصوات مغاربية  ) الذي جاء فيه :" خاض الناشط السياسي الجزائري رشيد نكاز في شؤون بلاده السياسية بجرأة غير معهودة، مُطْلِقاً صِفَةَ "المافيا" على المُمْسِكِين بمقاليد الحكم في الجزائر وصفة "الرجل الميت" على الرئيس عبد العزيز بوتفليقة.

وعرّج في هذا الحوار الذي خص به "أصوات مغاربية" على الشأن المغاربي وأسباب تعطل قيام اتحاد المغرب الكبير، واعتبر أن التجربة المغربية أفضل من الجزائرية من الناحية الاقتصادية"

. وختم هذا النّصّاب كلامه قائلا بكل جهالة وغرور : " أعتبر نفسي المعارض الوحيد الدي يقول الحقيقة لـ "مافيا الأربعين حرامي"، في باريس أو نيويورك أو كوالالمبور أو في العاصمة الجزائر." .... انتهى كلام هذا  ( المعارد  ) الفرنكو جزائري المدعو رشيد نكاز ....

بهذه الواقعة أعطى نكاز المثال على درجة الجهل التي وصلها كل شياتة الجزائر ومافيا حكام الجزائر:

لقد بلغت درجة الجهل بالقانون العام والخاص والدولي بهذا القرد  ( النَّكَّازُ  ) النّصّاب أن اعتبر تلك الأرض التي كان عليها منزل معروف في مدينة وجدة المغربية بأنه منزل عائلة بوتفليقة ، اعتبر هذا  ( النَّكَّازُ  ) تلك الأرض الخلاء  ( أرضا جزائرية  ! ! ! !

  بالله عليكم أيها القراء الكرام هل هناك درجة من الجهل أكثر مما استعرضه علينا هذا  ( النَّكَّازُ  ) النّصّاب ، فهل يكفي أن يملك أيُّ أجنبي عن أي بلد من بلدان العالم منزلا حتى يكون ذلك المنزل  ( بنايةً وأرضاً  ) في ملكية دولته التي يحمل هو جنسيتها ؟ وبالتالي فإذا مَلَكْتُ أنا مثلا منزلا في فرنسا أو إسبانيا فذلك المنزل و تلك الأرض التي بُنِيَ عليها ستعتبر أرضا جزائرية ؟ لا يقول بهذا إلا حِمَارٌ من صُلْبِ حِمَارٍ ... فهل الفنادق والقصور الفخمة التي يملكها الخليجيون ولماذا الخليجيون وحدهم ، بل حتى لصوص حكام الجزائر الذين يملكون عقارات في فرنسا أو إنجلترا أو إسبانيا أو حتى في ولايات أمريكية ، هل يمكن أن نعتبر تلك الأملاك بأراضيها أراضٍ خليجية أو جزائرية ؟ والله إن هذا  ( النَّكَّازُ  ) أطلق فضيحة لا تعادلها سوى فضيحة ولد عباس حينما قال بأن الجزائر أفضل من السويد والنرويج والدانمارك ...

أين يتجلى جهل النّصّاب رشيد نكاز بالقانون عامة ؟ فهذا الجاهل الجَهُولُ لا يدري أن أي أجنبي عارف بالقوانين حينما يملك أرضا أو عقارا بصفة عامة في دولة ليست وطنه الأصلي بل وحتى في وطنه الأصلي هناك قانون يسمى  ( قانون نزع الملكية  ) أو  ( La loi d’ expropriation ) تتم فيها إجراء مسطرة نزع الملكية عن طريق المحكمة التي تحكم بنزع الملكية من المالك الأصلي لصالح الدولة تحت مبرر المصلحة العامة ، لا يدري هذا النّصّاب الجاهل الجَهُولُ المدعو رشيد نكاز أن بإمكان المجلس البلدي لمدينة وجدة أن يرفع دعوى قضائية لدى المحكمة بنزع الملكية من أصحاب تلك القطعة الأرضية المهملة و التي أصبحت عبارة عن مزبلة تحت مبرر الضرر الذي تلحقه بالمدينة والمتمثل في إهمال أصحاب هذا المِلْكِ حتى أصبح مزبلة عفنة ومُجَمَّعاً للمتشردين والمجرمين ، وستصدر المحكمة بلا شك حكما بنزع ملكية الأرض من عائلة بوتفليقة ويمكن أن تحدد المحكمة مبلغا ماليا كتعويض لأصحاب أرض تلك المزبلة ، فماذا أنت فاعل أيها النّصّاب  ( النَّكَّازُ  ) لو قام المجلس البلدي لمدينة وجدة بهذه الحطوة القانونية ، إن المغرب كدولة ومجلس بلدية مدينة وجدة قد راعى بدون شك روابط الجوار والدم بين الجزائريين والمغاربة ولم يتسرعوا في تحريك ذلك الملف .... ولمعلوماتك أيها الجاهل الأُمِّيُ الفاقدُ للعقل والصَّوَابِ أن  ( نهيقك  ) وسط جماعة من الوجديين بأنك ستشتري تلك الدار وستجعلها متحفا جزائريا ، أنت أيها الغبي لا تدري ، بل أنت لا تدري بأنك لا تدري أن سلطات المجلس البلدي لمدينة وجدة تبقى لها دائما الصلاحية المطلقة لتمنع أي مخلوق وليس أي جزائري بل أي مخلوق على الأرض أن يقوم بأي نشاط عقاري أو تجاري أو ثقافي بدون إذن وموافقة السلطات المحلية لمدينة وجدة المغربية ولا أقول سلطات الدولة المركزية بل فقط سلطات المجلس البلدي لمدينة وجدة فقط لا غير ، فإن كنت تعيش في بلد الفوضى وبلد اللاقانون ، أو كنت تقفز وتتنطط كالقرد أمام بعض ساكنة مدينة وجدة المغربية وتعتبر  ( نهيقك  ) احتقارا لساكنة مدينة وجدة لأنك غني بإمكانك أن تشتري أطلال ذلك المنزل الحطم ، فستفيق على الصفعة القانونية التي سيصفعك بها مجلس مدينة وجدة بالقانون المغربي الذي يحمي السيادة المغربية على الأرض المغربية ليرفعك إلى السماوات السبع ويضرب بك الأرض بقوة ويُـبَهْدِلُكَ وتتبهدل معك الجزائر والسبب هو جهلك المطبق أيها القرد النكاز النصاب ....ولا تعلم أيها البليد أن جميع أغنياء العالم حينما يمتلكون عقارا خارج وطنهم الأصلي فهم يرتعدون خوفا من السيف المسلط على رقابهم دائما ، فقد ينزل عليهم في أي رمشة عين من طرف سلطات الدولة التي يملكون فيها عقارات وذلك بتطبيق قوانين سيادية تجهلها أيها القرد الغبي ، وهذا القانون لا يجهله إلا أغبى الأغبياء الذي أعمى الله بصيرتهم وزرع في قلوبهم الغرور والنرجسية بما يملكون من أموال ، وهذا القانون معروف عالميا بقانون نزع الملكية  ( La loi d’ expropriation ) له مسطرة عن طريق المحكمة التي تصدر قانون نزع ملكية العقار من صاحبه الأصلي ولو كان من كان .... أما إذا كان مشروعا كبيرا بالملايين من الدولارات أو الملايير فهناك – أيها النصاب نكاز – ما يعرف بالتأميم أيها الجاهل ....

هل سيشتري رشيد نكاز مدينة وجدة المغربية من أجل " أطلال" منزل  (فخ أمته  ) بوتفليقة ؟

ليس غريبا عن هذا القرد النّصّاب  ( النَّكَّازُ  ) أن يعرض على الدولة المغربية بأنه على استعداد لشراء مدينة وجدة كاملة من أجل عيون  ( فخ أمته  ) بوتفليقة وأطلال بيته في هذه المينة ، فقد صرخ  ( نكاز  ) في وجه بعض ساكنة مدينة وجدة المغربية بأنه يملك الوثائق التي تعطيه الحق لشراء منزل  ( فخ أمته  ) بوتفليقة الموجود بمدينة وجدة ، وأنه سيجعل منه متحفا جزائريا وسط مدينة وجدة المغربية ، بل زاد إناء جهالته ليرشح بما يثير الشفقة عليه أكثر من السخرية منه واحتقاره حينما قال : إن هذه الأرض أرض جزائرية  ! ! ! ! ويقول ذلك بكل غرور وَنَزَقٍ وتفاهة فكرية بل وبكل حمق وجنون يدل على مدى العمى الذي أصاب صاحبه ، حيث ضاع هذا النّصّاب  ( النَّكَّازُ  ) في وسط مدينة وجدة المغربية حيث أُصِيبَ بدوخة لم يعرف في تلك اللحظة أين هو ؟ ولا مع من هو ؟ ولا على أي شيء يتحدث ؟ وبأي معايير يجب أن يتحدث ؟ لقد أغواه الثراء والغنى  ( والغَنِيُ هو الله سبحانه وتعالى  ) أغواه شيطان المال واعتقد أنه بأمواله يمكن أن يشتري أي شيء في الأرض وعلى الأرض ، ونسي المسكين أنه في رمشة عين قد يخرج من بين أطلال تلك الدار الخَرِبَةِ أيُّ صعلوك ويَبْقَرُ بطنَه بخنجر ويتركه جثة هامدة ليصبح بعدها نَسْياً مَنْسِياً وكأنه لم يكن ، ولن تنفعه بعد ذلك أمواله ، لقد عامله من حضر تلك المهزلة من ساكنة مدينة وجدة المغربية معاملة حضارية رغم أنه استفزهم في عقر دارهم هذا الجاهل الجهول والقرد النصّاب المدعو  ( نَّكَّازٌ  ) ، لكن لا شك أنه سيجد ذات يوم من يَبْقَرُ بطنَه وفي موقف تافه بل أتفه مما يتصور هذا الأحمق المتهور...

   ليس هذا المتهور وحده النموذج لحمقى الجزائر بل هناك على سبيل المثال الموقف الذي وضع فيه الجزائر أضحوكة للعالم المدعو ولد عباس الذي قال بأن الجزائر أفضل من السويد والدانمارك والنرويج ، ودون أن ننسى عبد القادر المساهل الذي أصدر أصواتا من فمه دون أن تمر بمكان مخه الفارغ أصلا ، أصدر أصوات إذا جمعنا معانيها نعرف منها : " بأن جميع دول شمال إفريقيا لا وجود لها اقتصاديا  ( فلا مصر ولا تونس ولا ليبيا ولا المغرب  ) موجودةٌ في إفريقيا اقتصاديا ، فالموجود فعلا هو الجزائر فقط دون غيرها ولاشيء غير الجزائر ، وزاد أصواتا أخرى معناها أن الأبناك المغربية التي غزت إفريقيا كلها بدون استثناء هي أوكار لتبييض أموال الحشيش المغربي وأن شركة طيران المغرب لا تحمل الركاب من البشر بل لا تحمل سوى الحشيش ... وما كادت تمر على أصوات عبد القادر مساهل الكريهة الرائحة إلا ستة أشهر تقريبا حتى تزلزل العالم بفضيحة 700 كيلوغرام من الكوكايين القادمة في باخرة من البرازيل إلى ميناء وهران ، وهي الفضيحة التي أصبح الحشيش المغربي قزما تحت قدميها ، باخرة من اللحوم التي يستهلكها الجزائريون وتُهْلِكُهُمْ بشتى الأوبئة التي ظهر منها وباء الكوليرا فقط ، والقادم يعلم الله به .. وكما يعلم الجميع أنه لولا التواصل الذي تم بين الأمريكيين والإسبان أثناء عبور باخرة الكوكايين البحر ما كانت فضيحة 700 كيلوغرام من المخدر الصلب المسمى بالكوكايين تنفجر لأن الذين فجروا الفضيحة هم الاسبان ، فلو كان في وجه المدعو عبد القادر مساهل قطرة من دم لقدم استقالته ، ولكن وكما تقول النكتة المشهورة عندما ذهب أحدهم للمختبر ليعرف كم نسبة الكحول لديه في دمه ، وبعد تحليل دمه قال له الطبيب  ( في كحولك 10 % من الدم  ) كذلك يبدو وجه المساهل الذي له لون الخمور الرديئة المائل لونها إلى السواد بسبب ما يجري في عروقه من كحول الخمور الرديئة ، ولماذا الخمور الرديئة لأنه المسكين لا تؤثر فيه الخمورالرفيعة فهي والماء بالنسبة إليه سواء بسواء ، أما الخمور القانية اللون الرديئة القيمة الرخيصة الثمن فهي التي تؤثر في جمجمته الفارغة أصلا ...

وغدا قد يتفق الجَهَلَةُ من حكام الجزائر مع ما قال رشيد نكاز في مدينة وجدة المغربية بأن منزل بوتفليقة هو أرض جزائرية لأن الأمخاخ الفارغة تتفاهم مع بعضها البعض وتجعل دولة  ( فخ أمته  ) بوتفليقة من زيارة رشيد نكاز لمدينة وجدة قضية وطنية جزائرية بلا منازع ، أليست المافيا الحاكمة في الجزائر لا تبحث سوى عن أي خجرة تضعها في حداء المغرب اللدود .

حكاية المدعو  ( النَّكَّازُ  ) جعلتني أفكر في الحدود التي قد يبلغها جنون ساكنة قصر المرادية وبنعكنون ، وبما أن الشيء بالشيء يذكر فقد فكرتُ أن المافيا الحاكمة في الجزائر قد توحي لها فكرة  ( النَّكَّازُ  ) حول ما فعله مع دار بوتفليقة في مدينة وجدة المغربية التي ادعى أن الأرض التي بنيت عليها هي أرض جزائرية حتى ولو كانت في مدينة وجدة المغربية ، فضحكت كثيرا حينما تصورتُ الدولة الجزائرية ستطالب بالأرض التي بنيت عليها سفارتها في الرباط المغربية لأنها أرض جزائرية  ! ! ! بل ستطالب بكل الأراضي التي بنيت عليها قنصليات الجزائر في عموم المدن المغربية ، وتصورت أن المغرب قد رفض مطالب هؤلاء المساطيل والمجانين من مافيا الكوكايين الحاكمين في الجزائر بل سيعلنون الحرب على المغرب بدخول دباباتهم لتحرير تلك البقع الأرضية بحجة أنها أراضٍ جزائرية فوق التراب المغربي ، إنه جنون حكام الجزائر فلا تستغربوا ....

عود على بدء: لن يختلف اثنان أن الجزائر هي بين أيادي جماعة من المساطيل والمجانين والحمقى والجهال الجهلة والطماعين واللصوص والنصابين ، باختصار حال الجزائر يغني عن السؤال عمن يحكمها وما هي طبيعة المعارضة فيها ، فحالها يدل على أن حكامها هم من طينة المساهل المسطول وولد عباس المخبول ، ومن معارضي حكامها أمثال النصاب رشيد نكاز الشيات ذي الوجهين القصديريين  ( أي من القصدير الصدئ  ) ، فلا يغرونكم بأكاذيبهم وحركاتهم البهلوانية ، فحينما قال المساهل إن الطائرات المغربية لا تحمل ركابا بل حشيشا وأن الأبناك المغربية المنتشرة في عموم إفريقيا ما هي إلا لتبييض أموال الحشيش فقد جلب لنا ذلك السخرية والاحتقار أمام العالم للمستوى الفكري لِـلْـعَـيِّنَةِ المُعَوَّقَةِ التي تحكم الجزائر... كذلك حينما أظهر المسمى  ( المعارض الجزائري  ) النصاب رشيد نكاز ، حينما استعرض جهله ونزقه حينما قال بأن الأرض التي بنيت عليها دار بوتفليقة في مدينة وجدة المغربية هي أرض جزائرية فقد جعلنا هو أيضا أضحوكة للعالم ، أليس هذا كافيا بأن يطير عقل مئات آلاف الجزائريين في كل دقيقة حينما يكتشفون : v أن الثلاثي  ( بنبلة وبومدين وبوتفليقة  ) قد باعوا لهم الوهم طيلة 56 سنة . v وأن المعارضة في الجزائر لا تملك مشروعا ينقذ البلاد من حضيض التخلف v وأن بعض النصابين أمثال رشيد نكاز ليس سوى بهلوان يدعي ( المعاردة  ) وما هو إلا نصاب يبيع الجزائر بالتقسيط في جميع أنحاء العالم ويشوه سمعة بلد المليون ونصف شهيد.. v وأن المنظمات المالية الدولية تصدر تقارير تؤكد أن اقتصاد الجزائر في الحضيض بينما وسائل إعلام المافيا الحاكمة في الجزائر تقول للشعب الجزائري بأن اقتصاد الجزائر هو أفضل اقتصاد في العالم. بعد كل هذا إذن يمكن أن يجد القرد النّصّاب  ( النَّكَّازُ  ) من يصدقونه في الجزائر وينامون على أحلام مغشوشة إلى الأبد ...

 

 سمير كرم خاص للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. حميد الوجدي

    مقال رائع يجسد قضية الصحراء في قصة رشيد نكاز مع منزل بوتفليقة المتهالك ، فكما تدعي الجزائر أن الصحراء الغربية هي أرض جزائرية طبعا هم ينكرون ذلك ولكنهم انفقوا عليها من أعمارهم 43 سنة وكلها كانت لترسيخ التخلف الاقتصادي في الجزائر لأنهم تركوا تنمية شعبهم ورفع المجاعة عنه وتزوير الأوراق المالية لأن طبع الأوراق المالية في اوراق بدون قيمة هذا تزوير للنقود أي حينما يقومون بطبع النقود فذلك مثل إغراق البلاد بالأوراق النقدية المزورة ، لقد أنفقوا على الصحراء الأموال الكثيرة منذ أن كان للدينار الجزائري قيمة إلى أن أصبح لا قيمة له ، كذلك تهريج نكاز لا قيمة له لأنه يتحدث عن جهل لا مثيل له سوى جهل حكام الجزائر بتاريخ الصحراء المغربية ، فكل شيء أرادوا أ ن يسرقوه لأصحابه فهم يكذبون ويدعون باطلا أن ذلك الشيء هو جزائري ثم ينفقون عليه الأموال ، كذلك الحمار النكاز يمكن أن يخسر بعض الآلاف من اليورووات على تلك الأرض الخراب وأخيرا ستضيع أمواله مثلما ضاعت ملايير الدولارت الجزائرية على الصحراء المغربية ... هؤلاء مجانين من الرئيس إلى الغفير من كابرانات فرانسا

  2. GHz

    بسم الله الرحمان الرحيم مقالٌ في منتهى الحقيقة وأريد أن أضيف مارأي أخينا المليارديرالجزائري في ديار و ممتلكات 350ألف مغربي التي اغتصبهابوخروبة ومن معه من الملعونين على لسان الصادقين الأوفياء وللأمانة أقول الظلم ظلمات يوم القيامة.ولعنة اللهتلاحق الظالمن في الدارين.إن كان هذا الشخص يريد نصرة الحق فعليه أولاً وقبل كل شيء رد الحقوق إلى إخوانه المغاربة المعتدى عليهم .وممايؤسف له أننالم نسمع ولاصوط واحد يندد بهذه الجريمة والتي هي جريمة جماعية بحكم "السكوت علامة الرضى".كيف تطلبون من فرنساأن تعترف بجرائمها في حق أحرار وشرفاء الجزائر الذين هم منّاونحن منهم وليسوا منكم ولاأنتم منهم. وأخيرا ياأيها النقاز هل هذا الرئيس البئيس الذي تريد أن تقيم له متحفا في وجدةمدينة الشرفاء لايعرف أين قضى 20سنة الأولى من عمره.لقد صدق رسول الله :"دياركم تُكتبُ آثاركم"وإذآعتبرنا أنّ الأعمال بخواتيمها .فخاتمة بوتفليقة ورعيته هي كماداره :مزبلة التاريخ كمايقال.ولا لمتحف ولا لأي رمز لبوتفليقة ومن معه في وجدة الحرة الأبية.أُمانْكبّْرُالشان لبوجعران.

  3. بالتاكيد مغربي

    و لنفرض أن النكاز اشترى منزل ورثة بوتفليقة و أراد بناء متحف فوقه و منعته السلطات المغربية ببناء المتحف. هل سيأتي بقرار بناء المتحف من الجزائر و يرغم السلطات المغربية بفبوله. الحقيقة انه فارغ العقل مثله مثل حكام الجزائر الحاليين. إذن كل المنازل التي صادرتها الجزائر من المغاربة التي طردتهم خلال سنة 1974 هي أراضي مغربية و سيعمل المغرب على رسم حدوده عليها و يرفع الراية المغربية فوقها و يعين جنودا لحراستها و لربما يفرض التأشيرة لكل جزائري أراد الولوج إليها. على كل حال شكرا الأستاذ سمير كرم على تصريحاتك النابعة من أعماق الحقيقة و قولها رغم مرارتها في حق لصوص خيرات الشعب الجزائري الشقيق و من يسعى إلى وصول مرتبة رئيس العصابة.

  4. حمزه

    الكاتب يتكلم عن ملياردير وفليسوف وخريج جامعه السربون وناشط سياسي ومولود في فرنسه وتخلي عن الجنسيه الفرنسيه،وهو من يتكلف بدفع غرامات النساء المسلمات في اروبا الاتي يرتدين النقاب،لو كان مغربي لا تكفلي بي كل المغربيات الفقيرات الدي استغل المخزن فقرهم وحولهم الي دلاكات في مراكز التدليك وخادمات في فيلات الخلجيين او عاملات في حقول الفروله او عاهرات عابرين القاره ،انه جزاءيري النيف والكرامه

  5. driss

    هذالكلون صبر عليه الوجديون اكثر من الازم اقسم بالله العلي العظيم تمنيت لو كنت موجودا لادخلت رأسه في وسط الازبال, قولي هذا والله ليس كرها في الجزائر والجزائريين بل بالعكس احب الجزائر والشعب الجزائري الشقيق والكريم وقد رأيتم ومن خلال الرياضة بانهم كرماء مثلهم مثل المغاربة طبعا هناك مرضى من هنا ومن هناك تغلب عليهم الجهل يسبون ويشتمون ما اثار غضبي هو قوله تريدون تشويه الجزائر مادخل بيت قديم لعائلة بوتفليقة موجود فوق ارض مغربية بالشعب الجزائري وحتى الجزائر اهو قنصلية انسي القرد النقاز يوم طرد بوخروبة المغاربة يوم عيد الاضحى بكل وقاحة لا يفغلها حتى الصهاينة وماذا كان الرد من الحسن الثاني سوى التعامل مع المواطنين الجزايريين هل طردهم هل اخرجهم من بيوتهم كما فعل الكافر بوخروبة الذي يحاسب اليوم امام الله عما فعل في اخوانه من المسلمين وكان فيهم من لا يعلم انه مغربي قلت هذا للتذكير فقط القرد النقاز الشيات يريد البوز لمصالحه الشخصية لقد اكتشفه الجميع انه شيات ولا يعرف في القانون الدولي شيئ وتأكدت انه لا يصلح ان يكون كما يقال في الجزائ ( مير  ) وما بالكم برئيس جمهورية

  6. النكاز لم يستوعب بعد من الطريحة التي اكلها و صورته اعلاه لا تزال تشهد عليه. ربما هو من ذلك اانوع من النساء اللواتي لا يرتاح ضميرهن حتى تاكل عصا زوجها.

  7. متتبع

    كيف لفرنسا ان تصبر على مثل هذه الحيوانات الصوفاج والحشرات الضارة بالانسان والبيئة -------كيف لفرنسا ان تاوي مثل هؤلاء البلداء المنافقين والمروعين للبلاد والعباد-------نكاز ينكز ويتبزبز اكيد يا استاذ كرم انه اراد الشهرة لانه منبوذ وغير مرغوب فيه لكن والله اليوم فقط تاكدت من مرضه مائة بالمائة لان من يضيع الملايير على المنقبات الغريبات او الاجنبيات يستطيع ان يفعل اي شيء جنوني وبهلواني ومرضي فنكاز مريض نفسيا وعقليا وذهنيا تماما كالعصابة الحاكمة فاللهم ابعدهم عن المملكة المغربية بعد السماء عن الارض اللهم اضرب بعضهم ببعض واجعلهم اسفل سافلين -امين-

  8. مغربي عربي مسلم

    فماذا عن 350 الف مغربي مطرودون من الجزاير الغبية في عز الشتاء ويوم عيد الاضحى ومصادرة املاكهم واموالهم واهلهم ما لكم كيف تفكرون فقد بلغ بكم الحقد والغباء والبطش درجة الكفر ايها الحكام الكفرة الفجرة قد بلغتم من البطش والغرور والحقد والحسد ما لا يعد ولا يحصى الله لا يسامحكم انتم والشياطين ملة واحدة ووجهان لعملة واحدة اليوم وقد مرت عقود وعقود ولم ننس ذلك نبتهل الى الله يوميا ان يدمركم تدميرا ويسلط عليك ما تيتحقون ويجعلكم اسفل سافلين انه سميع عليم

  9. سليمان المغربي

    هذا نموذح مفضوح لسلوك المعارضة الفولكلورية للنظام الجزائري سواء داخل الجزائر أو خارجها فهم مجموعة من الشياتة يضحكون على الشعب مثلا قد تجد المدعو بوعقبة يرغد ويزبد وهو في الحقيقة ليس سوى الوجه الآخر للعملة بالنسبة للنظام الحاكم في الجزائر فما هو تأثيره على مافيا الكوكايين الحاكمة في الجزائر ، لا شيء فهو وأمثاله من ما يسمى المعارضة عبارء عن كلاب تنبح داخل الجزائر تغمز بعينها للنظام في إشارة أنهم مجرد شياتة للنظام لكن بأسلوب  ( المعارضة  ) التي تزيد في تسمين مافيا الكوكايين الحاكمة في الجزائر ومنهم الكثير فلا ثقة فيهم لأنهم من المستفيدين من وضع الجزائر هكذا وكما هي ، وعندهم ليس في الإمكان أفضل مما كان

  10. يبدو وجه المساهل الذي له لون الخمور الرديئة المائل لونها إلى السواد بسبب ما يجري في عروقه من كحول الخمور الرديئة....و الخ...و لماذا لم نضف الكوكايين المستورد من امريكا اللاتينية. فالمخدرات الصلبة تحتقر الحشيش. و هكذا لمساهل عندما يتبوق، و يتلف ديماغه - مثله مثل شياتة النظام الجزائري المخذرين، كلهم حتى أولائك منهم الذين يدعون المرجعية الاسلامية - تراه يقذف المغرب و المغاربة ضاما اليهم الحشيش الذي اصبح هو و محيطه ينظر اليه انه مخذر الفقراء. هذه هي عقلية لمساهل و ثقافة نظام و شياتة الجزائر. اسبانيا و اوروبا يجاوران المغرب و لم يسمع عنهم قذفه بالحشيش مثلما اصبح معروفا من اانظام الجزائري و شياتيوه. شمال المغرب قطعوا اشواطا في هدم نبتة الحشيش لتقنن مستقبلا لما يحتاج اليها طبيا. و النظام الجزائري الذي كان بياع فرنسا حقد على هذه النبتة التي حاربت تبغ و اقتصاد المستعمر.

  11. بالتاكيد مغربي

    الى حمزة أولا الفساد لا تخلو أية دولة في العالم من تواجد العاهرات فيها. و تتكلم عن العاهرات او الخادمات و كان الجزاءريات ملائكة و لا يشتغلن في البيوت او تنظيف المكاتب و المقاهي و الحانات و العلب الليلية و المحطات في أوروبا. كل دول العالم بما فيها الدول الإسلامية المتشددة يتواجد فيها العفيفات و العاهرات. وفي الجزائر هناك حتى دور العاهرات المرخصة من الدولة. أما النكاز الذي تتشدق به و عن دفع الغرامات عن المنقبات في الخارج فلربما يريد من ذلك الإشهار تمهيدا للانتخابات الرأسية في الجزائر لأنه يعرف بأن الحزب الإسلامي تحت راسة عباس مدني هو الذي اكتسح جل أصوات الشعب الجزائري لكن جنرالات الجزائر اللصوص انقلبوا على الشرعية. و لهذا اتخذ النكاز هذه الخطة بدفع غرامات المنقبات ليستدرج المواطنين أثناء الانتخابات. و لكن قال تعالى.... لا يفر الله بقوم حتى يغيروا ما بأنفسهم... و لهذا مهما سعى النكاز للوصول إلى الراسة فلم يستطع لانه لا يفقه في السياسة و الحقيقة مثله مثل باقي حكام الجزائر لو طلب منهم الانضمام إليهم لقبلوه في الحين لأن له نفس العقلية.

  12. حمزه

    كاتب حسب الطالب وحسب الدفع انه العهر الإعلامي بي عينه لا فرق بينه وبين عاملات مراكز التدليك.

  13. حمزه

    الامم المتحده هي التي قالت ان المخرب يبيض الحشيش في بنوك الافريقيه وشركه la ram هي transport حشيش وعيلات يابا اما 700 كلغ كوكاين جاءت من البرازيل وصاحبها في السجن .

  14. المغترب

    الى المسمى حزقة اذا كنت من القرود الشياتين وما اكثرهم فاذهب الى فخ امته او ولد عباس اما اذا كنت من الاحرار اخوننا الجزائريين الذين يؤمنون بالدين والدم والجزار فمرحبا

  15. حمان البومدياني

    إلى حمزة ............. إذا كانت الأمم المتحدة هي التي قالت بأن تبييض أموال حشيش المغرب في الأبناك الإفريقية ، وكان الذي يقول بهذا جزائري فإنها إهانة مزدوجة :أولا للأمم المتحدة البريئة من هذا الكلام ، وثانيا للشعب الجزائري الذي يحتقر حمزة ذكاءه ...إذا كنت يا حمزة من خريجي مدارس الشيتة التخصصية في الجزائر فإن اساتذة هذه المدارس عليهم أن يراجعوا أساليبهم فقد أصبحت أساليب مثيرة للضحك وأصبحت تزيد في إغراق الجزائر في أوحال التخلف الفكري الذي أنت وأمثالك قذفتها إلى ما قبل التاريخ بل إلى الإنسان البدائي العاري العورة والذي يأكل بعضه بعضا ، فأنت تأكل أخاك الجزائري نيئا وأنت فرحان بسلوكك البدائي ... احتقار ذكاء الشعب الجزائري لا يجلب لك ولأمثالك من الشياتة سوى مزيدا من الكراهية والمقت والإهانة والمذلة ... بكل بساطة لقد عبرت أنت بنفسك عن مستوى جنونك وحمقك وتفاهتك ... الأمم المتحدة هي التي تقول إن الجزائر أفضل من السويد والنرويج والدانمارك ... فهذه مثل تلك

  16. avec cette photo le visage ensanglanté les cousins vont croirent que les Marocains l'ont tabassés et ça va faire le tour de la toile surtout certains malades de l'autre côté du barbelés prêts a tirer sur tout ce qui est marocain vont sauter sur l'occasion pour titrer en gros RN a été sauvagement agressé a Oujda surtout qu'on a pas besoin de ça en ce moment la situation et assez tendue comme ça et surtout qu'ils ne dérangent pas le vénérable général pour si peu il a d'autres chats a fouetter et de Annaba a maghnia il y'a une sacrée trotte le voyage lui serait fatal et son discours sur le balayage fatal a nos pauvres tympans quelques barbelés en plus suffisent pour régler le différent mais surtouts que les voisins se rassurent les oujdis sont des gens pacifiques et civilisés et ils n'ont point refait le portrait a Rachid et leurs détracteurs reverront bientôt l'apprenti archéologue entier frais comme un gardon plus turbulent que jamais prêt pour d'autres fouilles

  17. c'est a croire que de l'autre côté des barbelés il y'a des barjots et niais comme hamza qui sucent leurs pouces et gobent ce que leurs distillent leurs maîtres les vrais commanditaires des 700 kg de Blanche et ignore que el bouchi dans cette affaire qui le dépasse n'est le propriétaire que du contenant c'est a dire la bidoche le contenu c'est de la dynamite de la poudre hautement explosive que ça vienne du Brésil de trifouilly les oies ou de petaouchnock ça reste de la cocaïne la mort blanche entre des pattes velues dont la blancheur laisse a désirer pour qui la vie d'autrui importe peu seul compte le fric vois tu petit hmiza le cannabis fasse a cette fauche use le kérosène pour âmes géostationnaires n'est qu'un sédatif pour migraineux 700 kg ce n'est pas de la poudre de perlimpinpin c'est du carburant puissant de quoi faire décoller des milliers d'amoureux du paradis avant l'heure direction chez saint pierre

  18. ALGÉRIEN AN YME

    L’Algérie sous la dictature des harki assassins et la bande mafie use des Bouteff et consort ,serait atteinte d' un cancer foudroyant incurable qui gangrène son corps dans l'agonie jusqu'a ce que mort s'en suive... Le malheureux pauvre peuple algérien soumis par la terreur depuis la décennie noire ,n' arrive pas a sortir de son coma profond dont il est plongé par les barbares de harkis depuis les années 90 a aujourd’hui' . La misère noire,l'oppression sauvage ,torture systématique a la chignole ,disparitions forcées et la hogra font le quotidien du citoyen algérien meurtri m uselé et sans voix ,qui a perdu la force et le courage même de s' exprimer et de dénoncer ses malheurs même pacifiquement ,car toute manifestation populaire est strictement interdite en Algérie des harki assassins et ceux qui oseraient manifester pour réclamer leur droit absolu le plus élémentaire et pacifiquement comme les médecins et les militaires retraités et autres tranches de la société algérienne oppressée, sont sauvagement réprimés et matés par les criminels et féroces d'agents des forces de sécurité du régime fantoche militaire des harki ,un régime barbare qui dirige le pays d'un bras de fer depuis le sinistre jour de la venue de la soi-disant indépendance en 1962 ,jour triste ou le pauvre peuple du malyoun chaheed s’était réellement cru alors devenir libre et indépendant, qui se retrouve avec une indépendance fictive transformée en cauchemar monstre par les militaires barbares qui se sont emparé du pouvoir a vie et qui ont détourné toutes les richesses du pays durant 50 années en leur faveur ,laissant le pays plongé dans le sous -développement eternel et sans fin et le peuple dans la misère noire indescriptible. L’Algérie serait un pays maudit du ciel pour avoir mérité d' être gouverné par des bandits et des truands barbares assoiffés de sang du peuple algérien qu' ils avaient massacré durant la triste et macabre décennie noire des années 90,ou plus de 350.000 algériens hommes ,femmes et enfants massacrés dont 24.000 disparus forcés enlevés,abattus froidement et enterrer dans des fosses communes anonymes et des centaines de femmes et enfants égorgés comme des agneaux a Bentalha et ailleurs par les escadrons de la mort du sinistre DRS de Taoufik le bourreau et ses acolytes de criminels attitrés . Les bourreaux du régime harki les Ouled Franca ennemis jurés du peuple algérien meurtri et soumis par la force des armes ,malgré les crimes contre l’humanité commis ,ces bourreaux courent toujours libres comme le vent alors qu'ils devraient répondre de leurs crimes odieux a la C I J de la Haye pour être jugés et pour purger des peines de prison lourdes a la prison de la Haye... Le pétrole et le gaz et les pétrodollars par milliers de milliards de dollar permettraient aux bourreaux de harki assassins d’échapper a la justice des hommes sur terre grâce a des contrats très juteux attribués gracie usement a certains pays puissants de ce monde pour les protéger de toute poursuite judiciaires pour crimes contre l’humanité commis sur le malheureux peuple algérien. La délivrance du peuple algérien ne pourrait voir le jour tant que le peuple ne sort pas de son coma profond pour sauver l’Algérie ou ce qui en reste des griffes des barbares de harki et de la bande ds Bouteff qui a détruit et continue d’anéantir le devenir du peuple et du pays.

  19. عادل

    يعطيك الصحة يا حمزة يا وليدي بردت لي قلبي في الشياتين اللحاسين للمخزن المخننين المقملين السكرانين

  20. هواري

    لمن لا يعرف هذا الشخص ’ لا ثثقوا فيه فهو اكبر خدام النظام فهو المرشح من العسكر لخلافة بوتفليقة ’ و ما تخليه عن الجنسية الفرنسية الا الدليل الاول ’ عن نية اصحاب القرار للدفع به الى قصر المرادية ’ اما تلك المسرحيات فعملية ضربه من طرف ابن الامين العام السابق للافلان ما هي الا مسرحية مدروسة و مخططة حتى مع المخابرات الفرنسية ’ كيف يحمل في سيارة الشرطة و شخص اخر يصوره بهاتفه او هو يصور نفسه ’ هذا ممنوع في جميع الدول ’ هذا يدخل في اطار الاجراءات الامنية البسيطة ’ التي تدخل في اطار حماية المجرمين او الضحايا ’ انها مسرحية فالنقاز ايها الشعب الزوالي هو رئيسكم القادم و سترون

  21. السميدع من امبراطورية المغرب

    انت و خريميزة ديرو واحد واحد و عريو سواويكم الجزائر تبيض اموال الحزازيق بتهجيرها لبنوك اوروبا كما انه اكبر عصابة في العالم تتاجر في الكوكايين و الحشيش الجزائري المزروع في الجزائر كما القرقوبي الذي تمول به العمليات الارهابية في افريقيا و تمويل البوليساريو ناكحي الشعب الجزائري الشبه ميت كما ان المنظمات الدولية يا خريميزة تكذب كما تكذب انت و الكابران قاتل احبابك كالصراصير و ناكح اقاربك و اخواتك بلحي مستعارة في ال90يات و لهذا يقول المثل وافق شن طبقة

  22. ظننتم محترم بأكرم انت مختبىء وراء لسانك. كرم ربك ابن آدم الذي تصفه بالقرد

الجزائر تايمز فيسبوك