أمريكا تلغي معاهدة الصداقة مع إيران

IMG_87461-1300x866

قال وزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، اليوم الأربعاء، إن الولايات المتحدة ألغت معاهدة الصداقة والعلاقات الاقتصادية والحقوق القنصلية مع إيران المبرمة في عام 1955.

يأتي ذلك بعد أن أصدرت محكمة العدل الدولية أمراً مؤقتاً إلى الولايات المتحدة برفع العقوبات عن إيران التي تتعلق بالمعونة الإنسانية والطيران المدني.

وقضت المحكمة بأن هذه العقوبات تنتهك معاهدة الصداقة المبرمة بين البلدين عام 1955.

وحكمت المحكمة بذلك لصالح الدعوى المقدمة من إيران، التي طالبت باستصدار قرار عاجل يقضي بوقف العقوبات الأمريكية. علما أن قرار محكمة العدل الدولية ملزم.

وردا على ذلك، وصف وزير الخارجية الإيراني جواد ظريف الولايات المتحدة بأنها دولة “خارجة عن القانون”.

وقال ظريف، في تغريدة نشرها، الأربعاء، على حسابه في موقع تويتر، “ألغت الولايات المتحدة خطة العمل المشتركة متعددة الأطراف بين الولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي (الاتفاق النووي) المنصوص عليها في قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2231 بحجة أنها تسعى إلى إبرام معاهدة ثنائية مع إيران. اليوم انسحبت الولايات المتحدة من معاهدة أمريكية إيرانية فعلية بعد أن أمرتها محكمة العدل الدولية بوقف انتهاك تلك المعاهدة في معاقبة الشعب الإيراني. نظام الخارجين عن القانون”.

US abrogated JCPOA -a multilateral accord enshrined in UNSC Resolution 2231- arguing that it seeks a bilateral treaty with #Iran. Today US withdrew from an actual US-Iran treaty after the ICJ ordered it to stop violating that treaty in sanctioning Iranian people. Outlaw regime. https://t.co/soi0CGOhO0

— Javad Zarif (@JZarif) October 3, 2018

 

وتعود هذه المعاهدة إلى حقبة المملكة الإيرانية قبل الثورة الإسلامية في إيران.

وكانت الولايات المتحدة انسحبت من الاتفاق النووي الدولي مع إيران، وفرضت بعض العقوبات ضد طهران في مايو/ أيار الماضي.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك