سوناطراك تراهن على الشباب لقيادتها مستقبلا

IMG_87461-1300x866

 أكد الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك عبد المؤمن ولد قدور أمس الأربعاء بعنابة بأن الاستراتيجية المعتمدة لتنفيذ مخطط التحويل (أس أش 2030) يهدف إلى تكوين وتحضير 200 مناجير شاب على أساس معايير النجاعة والامتياز لقيادة مستقبل سوناطراك.  
وأوضح ولد قدور خلال لقاء حول استراتيجية تطوير سوناطراك لآفاق 2030 نشطها بإحدى فنادق المدينة وذلك على هامش زيارة قام بها إلى مؤسسة فرتيال عنابة بأن مجمع سوناطراك يضع العنصر البشري في صلب الاستراتيجية التي حددها لتطوير نشاطاته وبلوغ أهداف النجاعة المسطرة . 
وأضاف بأن الـ200 مناجير شاب سيتم تكوينهم وفق معايير التسيير العالمية في مجال التسيير والمناجمنت العالمية لمواكبة التطورات الحاصلة في مجال التسيير وقيادة المؤسسات الإستراتيجية الكبرى. 
في نفس السياق ذكر الرئيس المدير العام لسوناطراك بأن المجمع سجل خلال الثماني سنوات الأخيرة تسرب حوالي 16 آلاف إطار وعامل من ذوي الخبرة المرتبة بنشاطات المحروقات مضيفا بأن الوقت قد حان لمواجهة هذا النزيف وذلك بإجراءات وترتيبات تضمن استقرار الموارد البشرية وتمكنها من المبادرة وتفجير طاقاتها في مجال التسيير والاستشراف كما قال. 
وتطمح سوناطراك من خلال هذا التوجه -كما أضاف- لتمكين المجمع من التموقع في آفاق 2030 ضمن الخمس شركات الأولى عالميا في مجال المحروقات. 
وإلى جانب العنصر البشري تولي استراتيجية سوناطراك استنادا لنفس المسؤول أولوية قصوى لنشاطات التحويل مثمنا في السياق ذاته المشروع المندمج لتحويل الفوسفات والغاز الطبيعي انطلاقا من سوق أهراس الذي سيعلن عن مواعيد انطلاقه مع نهاية السنة الجارية . وباستثمار يفوق 5 مليار دولار سيمكن مشروع تحويل الفوسفات والغاز الطبيعي لإنتاج الأسمدة الفوسفاتية من تصدير ما قيمته 1 9 مليار دولار سنويا . 
ودعا الرئيس المدير العام لسوناطراك بالمناسبة كل عمال المجمع ومختلف المتعاملين إلى مرافقة هذا التوجه الطموح أس أش 2030 لتطوير سوناطراك وتأهيل تموقعها في السوق الدولية. 
وأضاف كذلك بأن هذا التوجه الطموح سيضمن قفزة نوعية على مستوى نشاطات سوناطراك خاصة منها المرتبطة بالتكوين وترقية نشاطات التحويل والاستكشاف وترشيد استغلال الثروات. 
وتم خلال هذه الندوة التي حضرها ممثلو وسائل إعلام وطنية وإطارات مسيرة بسوناطراك (فرتيال وأسميدال) تقديم عرض حول المشروع المندمج لتحويل الفوسفات والغاز الطبيعي الذي سيجسد على مستوى ولايات سوق أهراس وعنابة وسكيكدة. 
وسيتم توطين جزء من هذا المشروع الذي يندرج ضمنه بعث مشاريع مرتبطة بالنقل عبر السكة الحديدية وأخرى لتحلية واستغلال مياه البحر بالإضافة إلى توسيع ميناء عنابة على مستوى حجار السود بولاية سكيكدة. 
كما تم خلال هذا اللقاء تقديم عرض حول مخطط التحويل أس أش 2030 الرامي إلى تحقيق النجاعة وكسب الامتياز من جهة بالإضافة إلى مضاعفة حجم الاستكشافات وتدارك العجز المرتبط بالتسيير على المدى القريب والمتوسط وتحقيق تغطية تقارب الـ88 بالمائة بالطاقة البديلة والاستثمار في الموارد البشرية عن طريق التكوين عن بعد واستحداث بنك للمعطيات والمعارف المرتبطة بالتسيير الداخلي لنشاطات سوناطراك. 
وعلى هامش هذا اللقاء عاين الرئيس المدير العام لمجمع سوناطراك منشآت مؤسسة فرتيال ببلدية البوني وكذا مقر المجمع الصناعي للأسمدة الفيتو-صحية (أسميدال) بمدينة عنابة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك