دبلوماسي تشادي يحتال على «حجاج» جزائريين ويسلبهم حوالي 400 ألف دولار!

IMG_87461-1300x866

تمكن دبلوماسي تشادي يعمل في الجزائر من الاحتيال على وكالة سياحية، عندما وعدها بمنحها حصة 224 من جوازات الحج التي كانت موجهة إلى التشاديين المقيمين في الجزائر، قبل أن يختفي الدبلوماسي التشادي بعد أن أخذ مبلغًا يقدر بحوالي 400 ألف دولار أمريكي.
ويشغل الدبلوماسي التشادي فيدال بينات مصعب الحاج، منصب مكلف بالجالية التشادية في الجزائر، احتال على وكالة سياحية موجودة في مدينة غرداية ( 620 كيلومترًا جنوب شرق العاصمة) ووعدها بالتنازل لها عن حصة 224 جواز حج كانت موجهة إلى الجالية التشادية المقيمة في الجزائر، وتم الاتفاق بين الطرفين بسهولة، خاصة وأن صاحب الوكالة وثق في الدبلوماسي التشادي الذي أظهر أدلة تؤكد كلامه مثل جواز سفر دبلوماسي وصور على هاتفه المحمول مع عدد من كبار المسؤولين الجزائريين، وسارعت الوكالة من جهتها إلى إعداد قائمة بـ«المحظوظين» من الحجاج، الذين شرعوا في تسديد المبالغ التي طلبت منهم سواء إلى حساب الدبلوماسي مباشرة أو دفعها نقدًا، وبعد أن جمع الدبلوماسي مبلغًا يقدر بحوالي 400 ألف دولار اختفى فجأة، الأمر الذي جعل الوكالة تتقدم بشكوى ضد الدبلوماسي، لتتحرك بعدها وزارة الخارجية الجزائرية، التي أبلغت نظيرتها التشادية، ليتم توقيف الدبلوماسي الهارب في العاصمة نجامينا، في الوقت الذي كان يحضر فيه نفسه للسفر إلى المملكة العربية السعودية.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك