الأرندي يدعو الشباب إلى حسن استعمال شبكات التواصل الاجتماعي ” بما يخدم أمن واستقرار البلاد”

IMG_87461-1300x866

أكد عضو المكتب الوطني بالتجمع الوطني الديمقراطي المكلف بالاتصال الالكتروني، مصطفى ناصي،على “ضرورة الإستغلال الأنجع لوسائل التواصل الاجتماعي بما يخدم أمن واستقرار البلاد”.
و دعا السيد ناصي، يوم الخميس بوهران، في كلمته بمناسبة افتتاح أشغال دورة تكوينية للاتصال عبر شبكة الأنترنت، الشباب إلى حسن استعمال شبكات التواصل الاجتماعي خصوصا “الفايسبوك” بما يخدم أمن واستقرار البلاد” لافتا أن “أعداء الجزائر يستغلون هذه الوسيلة للعب بعقول أبنائنا الذين يجب أن تكون لهم غيرة على وطنهم”.
وأوضح ذات المتحدث أن ” التجمع الوطني الديمقراطي يهدف لبلوغ التأثير الإيجابي في المجتمع من خلال استغلال هذه الوسيلة التي تتيحها لنا التكنولوجيا الحديثة والتي لها دور كبير في التأثير على الرأي العام”.
واعتبر السيد ناصي هذه الوسيلة “سلاح ذو حدين إما نتقدم بها ونحقق بها انجازات و توعية وتجند للعمل في سبيل تقدم الجزائر واستقرارها وإما تستغل لضرب أمن واستقرار البلاد”.
و ذكر المسؤول الحزبي أن هذه الدورة التكوينية تندرج في إطار سلسلة الندوات, التي يعكف المكتب الوطني للحزب على تنظيمها من خلال دورات وطنية وجهوية و ولائية والتي تشمل فئات المرأة والشباب وكذا قسم التواصل الالكتروني, مشيرا إلى أن التجمع الوطني الديمقراطي هو “أول تشكيلة سياسية ” على الساحة الوطنية استحدثت قسم خاص بالتواصل الالكتروني على شبكة الأنترنت.
وأوضح السيد ناصي أنه سيتم تنظيم دورات تكوينية مماثلة لفائدة مسؤولي صفحات التواصل الاجتماعي للحزب في ولايات الشرق والجنوب .
كما تم التأكيد في هذا اللقاء , الذي شارك فيه زهاء 120 شابا من مسيري صفحات التواصل الاجتماعي للحزب بالمكاتب البلدية والولائية من بعض ولايات غرب الوطن, على “ضرورة رفع الحس الوطني وتجنيد المواطنين للعمل في سبيل تقدم وازدهار الجزائر وكذا الترويج لصورة الحزب واستقطاب مناضلين جدد” .
وتم خلال هذه الدورة التكوينية, التي تدوم يوما واحدا, تقديم محاضرات حول “الاتصال الالكتروني في الحزب” و” الاستخدامات السلبية والايجابية لمستخدمي “الفايسبوك”, فضلا عن تنظيم ورشة حول “كيفية استغلال الفوتوشوب في الترويج السياسي”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك