السفير الروسي يأتي بالخبر اليقين... بوتفليقة يستقبل الضيوف الأجانب بانتظام ويشرب القهوة لوحده

IMG_87461-1300x866

تحدث سفير روسيا في الجزائر ” إيغور بيلاف ” لأول مرة عن تفاصيل لقائه مع الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة مطلع 2018.

وكشف السفير الروسي، في حوار نشره موقع ” سبوتنيك ” الروسي، اليوم الخميس، إن الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة يستقبل الضيوف الأجانب الكبار بانتظام ويترأس اجتماعات الحكومة.

وتطرق المتحدث للحديث عن اللقاء الذي جمعه بالرئيس الجزائري، نهاية يناير، عندما استقبل بوتفليقة وفدا من روسيا يرأسه أمين مجلس الأمن الروسي نيكولاي باتروشيف”.

وأضاف أيغور بيلاف “حضرتُ لقاء الرئيس الجزائري ورئيس الوفد الروسي الذي دام نحو الساعة وتناول مناقشة الوضع الإقليمي والعلاقات الثنائية. واتسم اللقاء بالمودة. واختتمه الرئيس الجزائري مصافحا أيدينا بحرارة”.

وتزامنت هذه التصريحات، مع الجدل القائم حول ترشح الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة لولاية رئاسية خامسة، والصراع القائم بين السلطة والمعارضة السياسية التي تطالب الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة بعدم الترشح في انتخابات عام 2019، بسبب وضعه الصحي وتراكم المشاكل السياسية والاقتصادية والاجتماعية في البلاد.

ووصل الرئيس عبد العزيز بوتفليقة إلى سدة الحكم عام 1999، وفاظ في أربع انتخابات رئاسية متتالية 1999و 2004 و 2009 و 2014.

وطالبت 14 شخصية سياسية وناشطة في المجتمع المدني والجامعي في الجزائر الرئيس عبد العزيز بوتفليقة بعدم الترشح لولاية رئاسية خامسة في الانتخابات الرئاسية المزمع أجراؤها في الثلث الأول من العام 2019.

ونشرت بيانا، طالبوا فيه الرئيس بوتفليقة بإعلان رسمي “بالتخلي عن فكرة الترشح للعهدة الخامسة، والسماح بفتح حقبة جديدة للبلاد، بسبب سنكم المتقدم وحالتكم الصحية الحرجة يدعوانكم للاعتناء بنفسكم والتخلي عن حمل العبء الثقيل والشاق لشؤون الدولة، فلا شك أن عهدة أخرى ستكون محنة لكم وللبلد”.

وقبل أسابيع طالب كل من الأمين العام للحزب الحاكم جمال ولد عباس والأمين العام لثاني قوة سياسية في البلاد أحمد أويحي وتنسيقية الزوايا الدينية للرئيس بوتفليقة بالاستمرار في الحكم والترشح لولاية خامسة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. L'infirmier des indigènes

    على كل المواطنين الذين يريدون معرفة كل جديد عن أخبار السلطان بوكابوس بوتفليقوس مثل: فطور الرئيس اليوم هل كان قبل أو بعد التخريقة، وهل تناول كأس القهوة بيده اليسرى أو اليمنى ، وعن توقيت تبوله وتغوطه فوق الكروسة أم بجانبها أم تم بمساعدة سفير روسيا؟ ومن قام بتخريقه وتحزيقه هل سفير روسيا أم أحد مساعديه على التبول على فخذيه النجستين؟ولماذا منع سفير روسيا طاقم القنوات التلفزية من الدخول معه لتصوير بوكابوس بوتحزيقة وتصوير عملية شرب القهوة هل تمت عن طريق الرضاعة بمساعدة سفير روسيا ، ولماذا يحضى سفير روسيا وحده بشرف رؤية بوتحزيقة وراء السرداب أو الستار؟ ولماذا يمنعون القنوات التلفزية من شرف تصوير بوتحزيقة؟ وهل بوكابوس بوتحزيقة أصبح رئيسا لروسيا؟ أم روسيا هي التي نصبته على الشعب، وزيارة السفير رسالة للجينرالات لكي لا ينقلبوا على بوتحزيقة بأنه في حماية المظلة الروسية مثل بشار أسد

  2. L'infirmier des indigènes

    بعيدا عن البروتوكولات وضجيج الصحافة الجزائرية، قام فخامة الرئيس بوتفليقة بعد تلقي حقنة من دواء الدجاج الرومي في الصباح لكي يستطيع رفع يده ويشرب كأس القهوة المباح ، قام وأمر بتعيين سفير روسيا ناطقا بإسمه من وراء ااسرداب، وعليه،فإن المواطنين مدعوون بمراجعة مكتب السفير لمعرفة أوقات شرب القهوة وكيفية شربها .

  3. انا

    الا تخجلوا من انفسكم ولو قليلا كيف تضحكون على العالم بعد ان ضحكتم على ارعين مليون جزائري نحن لنا عقل نفكر به وعينان نرى بهما وضمير نحتكم به بوتفليقة شيخ عجوز ومقعد لا يرى لا يسمع ولا يتكلم مجرور فقط العالم كله يعيب عليكم ما تفعلونه به تسرقون وتنهون وتقتلون وتعذبون الناس باسمه وتحت مظلته افلا تنتهون =======نكت الامبراطورية الاقليمية العالمية العظمى === هههههههههههه الله يهدلكم هذا ما كان

  4. إسحاق

    كان يفعل هذا في الزمن الماضي بعد تدريبات لأيام وساعات وغداع الكاميرات وأما الآن فبوتف السكران كالدجاجة في الثلاجة لا يتحرك حتى لقضاء الحاجة

  5. جمال الشاوي

    تتمسخرو بِنَا قال لك يشرب القهوة بوحدو. املا غير هاذاك الشي للي كا يخص الجزاء ر . دمية.لعنة الله عليكم يا كلاب.

  6. مولود الوهراني

    لاتستغربوا إن أصبح السفير الروسي ناطقا رسميا للحكومة الجزائرية فقريبا ستصبح روسيا مسؤولة عن كل الشؤون الخارجية والداخلية للجزائر على غرار ما حصل في سوريا لأن الشعب الجزائري ناءم ومدمن للكوكايين وجنرالات قصر المرادية ينهبون ملايير البترول ويهربونها للخارج والدمية بوتف غير واعي وغير عاقل ولايدري بما يجري والعالم يتفرج ويضحك علينا

  7. d'ailleurs comme dégustateur goûteur de café il ferait l'affaire et un 5 ème mandat ne serait pas de trop il faut qu'ils le gardent il a du palais sa fakhamatou et la Tchatche surtout quand il s'agit de ses voisins de l'ouest il ne tarit pas de critiques sur le sujet il est incollable quand à l'histoire de si Abdallah la vigne et le colon et les 2 coupes du monde en même temps il vaut mieux ne pas aborder le sujet vous en aurez pour des heures d'excitation à la caféine

الجزائر تايمز فيسبوك