ما هو سر تمنراست الجزائرية

IMG_87461-1300x866

المتتبع للشأن السياسي الجزائري يدرك و يستغرب الاخبار التى اصبحت تطغى كثيرا على وسائل اعلام الدعارة الجزائرية ، طبعا الاخبار دات صلة بالاعمال الأرهابية التى حاول النظام الابتعاد عن نشرها عندما كان غالبا ما يوصى اعلامه الفاسد بأجتناب الخوض فيها ، المفارقة هده المرة و مند اكثر من 6 اشهر اصبحنا نقرا كل يوم خبر دات صلة باعمال ارهابية او توقيف ارهابى او قتله بولاية تمنراست دائما .

السؤال المحير هو لمادا اصبحت تلك الاخبار لافتة و هى توحى بطبخة كبيرة لها بعد جيو استراتيجى ، ليس غريب على هدا النظام ان يكون فعلا قد باع جزء من الطاسيلى او تنازل عن صفقة كبيرة بالخصوص ان اخبار راجت مند اكثر من 10 سنوات عن وجود قوات امريكية بالصحراء و ان كان هدا الخبر ليس دات صلة بالاحداث الجارية التى لها علاقة بالاخبار التى اصبحت على عناوين جرائد النظام بالخصوص الخبر .

الشروق. النهار فهل هناك طبخة قد يكون النظام يحضر لها من خلال زرع تلك الاخبار و تعميمها و دائما ما كانت تركز علة مدينة تمنراست التى لم تشهد حدث خلال العشريتين السابقتين أدن ما هو السبب هده المرة و نحن كما يروج النظام نمر بفترة امن ناعم بعد ان استطاع النظام القضاء على أغلب الارهابيين و لم يبقى سوى أفراء على الاصابع كما تعود التصريح به رئيس الحكومة صاحب المهام القدرة أحمد اويحيى ..... ليس وليد الصدفة ابدا لقد سبق التنبه لمثل هدا الرواج قبل اغتيال زعيم النقابة العمالية بوعلام بن حمودة سنة 1995 و هو الدي كان محل حضور كثيف و يومى على صدر الجرائد اليومية من خلال تغطية النشاطات و الحضور و الندوات و لم يكن ساعتها شخص دات وزن و حصل ما كان يوحى من خلال تلك الرؤية التى فعلا كانت تطبخ و لم تكن وليدة الصدفة و نحن نتساءل اليوم عن طبيعة السر وراء التغطية الغير مسبوقة لاحداث دات علاقة بالارهاب و الارهابيين بمنطقة الهقار و الطاسيلى تمنراست . أحتفظوا بهده الرؤية قد تعودوا لها بعد زمن ليس ببعيد.

 

مراد/ب للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. ولد بييركات

    منذ انطلاق شرارة الحرب الأمريكية على نظام صدام بالعراق تمت من تحت الطاولة صفقة تفويت البئر الرابع لعائلة بوش في حقول تمانراست البترولية بجنوب الجزائر في إطار ضمانات أمريكية لغض البصر الأمريكية وعدم التدخل الأمريكي في شؤون حكم العسكر وتمديده بالجزائر المزين بديكورات المسرحيات الإنتخابية الوهمية المزورة . ومن جراء إلحاح مطالبة زعيم النقابة العمالية المرحوم بوعلام بن حمودة باسترجاع الآبار الأربعة لحوزة الدولة تم إسكاته بإغتياله وإقباره سنة 1995.--لكن جرت الرياح بما لا يشتهي مجلس الجينيرالات في الجزائر، فبعد مسلسل الهجمات الإرهابية العسكرية الجزائرية على المواطنين وقتل بعضهم في الجنوب الجزائري لترهيب الشعب وإعطاءه الإنطباع بأن الجزائر ضحية للإرهاب، وبعد أن فطنت أمريكا للعبة القذرة والحماقات التي يرتكبها مجلس جينيرالات عسكر الجزائر تحت يافطة الإرهاب الكاذبة ، حلت واستقرت بجنوب الجزائر حامية عسكرية اسرائيلية محمولة جوا لحماية الآبار النفطية الأربعة والتي تعثبر أرضا أمريكية وذاة مصالح امريكية بموجب القانون الأمريكي و بموجب الصفقة السرية التي قام المجلس العسكري الجزائري سابقا بتفويتها.A bon entendeur, Salut

  2. ملاحظ

    الارهابيون الحقيقيون قضوا على الاخضر واليابس في العشرية السوداء بعد ان ذبحوا وقتلوا وسجنوا واختطفوا ملايين من الشعب الجزائري ونهبوا وسرقوا وعاثوا في الارض فسادا ولا يزالون --------------------اتحداهم ان وجدوا ارهابيا واحدا على ارض الجزائر ---- فالشعب ورغم عدده الكبير خائف بل لا يستطيع ان يقف في مظاهرة سلمية حتى لانه متاكد من بطش العسكر وغبائه وبلادته ------لا ارى لا اسمع لا اتكلم--- شوف وسكت --- لذا وجب على الصحافة الصفراء ان لا تنشر خزعبلات ولا تعطي لؤلاء اكثر من حجمهم والسلام

  3. hicham

    tamnarste c la capital de la republique du touareg c le grand se cret

الجزائر تايمز فيسبوك