اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. موسى

    نهبوا حتى المطارح والمخدات أعوذ بالله منحكم الحركى الطغاة منعونا حتى من الدين وأغرقوا البلاد في المسكرات والموبقات والكوكايين

  2. L'infirmier des indigènes

    مسؤولين كبار جزائريين يعالجون كلابهم في باريز والسفر ذهاب وإياب ب أل gratuit مع طائرات الخطوط الجوية الجزائرية. وفاكتورة العلاج تؤدى من ميزانية الشعب دافعي الضرائب في الجزائر -------------------_-----------أما شعب الله المختار فحدث ولا حرج :  ( البوليزاريو ) الشعب الوحيد في العالم الذي اختاره الله ليأكل ويشرب  ( ويتبول على الشعب الجزائري أبى أم كره  ) ب أل gratuit من أموال خزينة الدولة الجزائرية فلا من يحاسبه، ويستفيذ من العلاجات الطبية ب أل gratuit في أحسن وأجود مستشفيات الجزائر العاصمة ويستفيذ من النقل والسفر ب أل gratuit وإن تعذر علاجهم في الجزائر يتم نقلهم ب أل gratuit على متن الخطوط الجوية الجزائرية إلى أجود المصحات الإسبانية وبجوازات جزائرية مزورة حيث مصاريف العلاج تؤدى من أموال خزينة دافعي الضرائب الجزائريين. وقذ صدق رابح درياسة حين قال: واحد أعطاه ربي راگد على المطارح والريش، وواحد أعطاه ربي تا من اللوطو داير ليها عساس وواحد آخر دايع هايم مودر في بلادات الناس  ( مدينة مارسيليا مليانة بالمشردين والنساء المشردات الجزائريين يقتاتون من المزابل في عهد عائلة السلطان بوكابوس بوتفليقوس مبدع العهدات والعروات والخرقات )

  3. Mohamed essaghir

    استهزء من بعض الجزائريين أو مرتزقة البوزبال عندما يتكلمون عن مساوئ المغرب لأن لكل دولة مساوءها ومحاسنها لكن العاقل من يتكلم عن مساوءه أولا ويحاول إيجاد حلول لها قبل أن يتكلم عن الاخريين وهو يعلم أنه احسن منه بشهادة العالم أجمع ايعقل أن دولة تبيع البترول والغاز ومرضاها ينامون على أسرة حديدية بدون ماطلة وغرف المستشفى مثل حظائر البهائم اللهم لا شماتة

الجزائر تايمز فيسبوك