وحدة مكافحة التجسس المغربية تعلن عن تفكيك خلية تجسس داخل الجيش تعمل لمصلحة دولة أجنبية

IMG_87461-1300x866

كشفت تقارير مغربية شبه رسمية عن تفكيك خلية تجسس داخل الجيش المغربي كانت تعمل لمصلحة دولة اجنبية لم يذكر اسمها.
وقالت صفحة «القوات الجوية الملكية» على فيسبوك إن وحدة مكافحة التجسس التابعة للمكتب الخامس للأمن العسكري للقوات المسلحة تمكنت من توقيف خلية استخباراتية تعمل لصالح دولة أجنبية مكونة من 5 ضباط من بينهم ضابط برتبة كولونيل.
وأضافت المصادر نفسها أن الخلية المفككة تمد الجهة الأجنبية بمعلومات عسكرية خاصة وسرية ميدانية عن مستوى التسليح في بعض الثكنات المحددة والفيالق البرية وتصاميم بعض القواعد الجوية والبحرية.
وقالت إن هذه «العملية الجراحية»، كما سميت، نفذت بناء على معلومات وفرتها المديرية العامة للدراسات والمستندات «المخابرات الخارجية DGED»، التي رصدت نشاطا مشبوها تجاه المغرب يقوده ضابط أجنبي تم رصد اتصالاته داخل المغرب وعلاقته بالضباط الخمس، والذين نسجوا علاقات أفقية مع زملاء لهم داخل المؤسسة العسكرية، لكن سرعان ما انكشف هذا المخطط قبل أن يشكل خطرا على الأمن القومي.
وقالت إنه تم تقديم الموقوفين للعدالة العسكرية لتقول كلمتها في ما نسب إليهم من أفعال تتنافى والقسم الذي أدوه يوم تخرجهم، سيكون بعد الانتهاء من التحقيق.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Bouknadel

    La peine de mort devrait etre le chatiment de ces traitres qui s'il est prouvé seraent accusés de haute trahison. Bientot nous verrons d'autres traitres qui oseraient venir défendre ces ciminels qui ont trahi leur partie sous pretexte de défendre les droits de l'homme.

  2. بالتاكيد مغربي

    من خاننا ليس منا. و التجسس لصالح دولة أجنبية سيما في ميدان العسكر و السلاح تعد أكبر الجرائم لأنهم يريدون إضعاف الجيش المغربي و القضاء عليه. و لهذا ليس هناك حكم أقل من الإعدام في حقهم.

  3. انا

    مغاربة ونحب جشينا حتى الموت لكن من خان البلاد والعباد فالاعدام مصيره لا تاخذنا بهم رافة ===الله الوطن الملك===

  4. driss

    إن ثبتت التهم في حقهم فالحكم بالاعدام شنقا امام الملأ لان بتجسسهم لصالح دولة اجنبية بمثابة خيانةالاصول

  5. Abouhossam

    الرشق بالحجارة حتى الموت في ساحة عمومية هادا جزاء الخونة

  6. مغربي

    يجب إعدامهم وبدون محاكمة ولا أي نقاش معهم فهؤلاء الخونة لا يستحقون العيش وإعدامهم هو الحل الوحيد لتخليص بلادنا من قذارتهم والله يحفظ بلادنا ويحرسها بعينه التي لا تنام وينتقم لنا من كل أعدائنا أينما كانو وتحية تقدير واحترام لمخابراتنا البطلة والساهرين على أمن ووحدة واستقرار هذا الوطن العزيز وشعبه

الجزائر تايمز فيسبوك