نجل الرئيس الجزائري الأسبق محمد بوضياف يعلن ترشحه للانتخابات الرئاسية

IMG_87461-1300x866

أعلنت ثالث شخصية سياسية في الجزائر، عن ترشحها للانتخابات الرئاسية المقررة ربيع 2019، بعد رئيس حزب الحركة الديمقراطية الاجتماعية، فتحي غراس، ورئيس حركة الإصلاح الوطني فيلالي غويني.

وكشف نجل الرئيس الجزائري الأسبق، محمد بوضياف، ناصر بوضياف، في بيان له، عن ترشحه للانتخابات الرئاسية المقررة في ربيع 2019، وحمله لمشروع سياسي، وجاء في البيان ” بعد يوم إحيائنا لذكرى 26 لاستشهاد سي الطيب الوطني (لقب ثوري للرئيس بوضياف) قمت بالإعلان عن ترشحي للرئاسيات 2019 “.

وقال ناصر بوضياف، إنه بصدد طرح مشروع وطني قـوي يحمل كل الحلول للخروج مـن الأزمة التي سـببها هـذا النظام الفاسد الـذي حلمي تخلـيص بلدنا منه ومن جذوره، حـيث إنـنا نمـلك الحـلول بإذن الله فـي تحقيق العـدالة ورفـع مستوى العلم والنهوض بالاقتصاد الوطني وتحقيق الـديمقراطية الحقيقية”.

وقدم المرشح لرئاسيات 2019، جملة من الوعود، تتمثل في إرجـاع حق كـل الشعب الجزائري بـجعله هـو السيد الأول فـي هـذا الوطـن الغالـي، وها هـي يـدي أمـدها لكـم فمدوا أيديكم ولنكن يـد واحـدة وقلـب واحـد لتحـقيق ما نريـده وما أراده الشـهداء.

وكان نجل الرئيس الراحل، محمد بوضياف، قد أعلن ترشحه للانتخابات البرلمانية التي نظمت بتاريخ 4 مايو الماضي.

وقال إن ترشحه جاء بهدف ضمان منبر لمعالجة مشاكل الشعب الجزائري، في إشارة منه إلى البرلمان الجزائري.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. أمقران

    لا تظن أن الحركى تغيروا وصاروا مستقيمين والله إنهم كما كانوا بقوا على تلك الحال طول السنين إنهم لا زالوا قتلة مجرمين محششين وتجار كوكايين.

  2. جزائري

    نرحب بك إن كانت نيتك مثل نية أبيك و هي : الجزائر أولا. أما إذا كنت تستغل نسبك لابيك من اجل الوصول إلى الحكم و تضع يدك مع يد المفسدين منذ الاستقلال فلا مرحبا بك. المواطن الجزائري يبحث عن رئيس حقيقي هو من يقرر و يفرض نفسه و شعاره الجزائر أو الجزائري أولا و لا يكون نطاقا رسميا بإسم الجنرالات التي شعارها البوزبال أولا و رصيدنا البكي في الخارج ثانيا و أبناءنا ثالثا و اصهارنا و أهلنا رابعا و من يعطف علينا خامسا و من يعادي المغرب سادسا و الجزائريون الأحرار سابعا. إنتهى التعليق.

  3. بالتاكيد مغربي

    نعم سيدي بوضياف سبب أزمة الجزائر هي العصابة المفسدة الحاكمة. و لكن تخليصه من جذوره صعب على اي رئيس تم انتخابه لأنه في أول يوم ينجح فيه تقدم له وثائق من طرف الجنرالات يمضي عليها و يلتزم بان يطبق تعليماتهم و إن خالفهم أو طالب متابعة كل فاسد و إرجاع الأموال المسروقة كما حاول والدك تطبيقها فمصيرك الموت على المباشر. القوة الوحيدة التي تتمكن من انتزاع الحكام من جذورهم هو الشعب الجزائري و ثورة أخرى ضدهم و لو كلفتهم ضعف شهداء الاستقلال. لأن ربابن باخرة الجزائر جنرالات أغبياء لا يتقنون سوى العنف و لا يهمهم الشعب الجزائري.

  4. متتبع

    اخاف عليك سيدي من بطشهم فهم لا يحبون كل صادق امين وما فعلوه بوالدك رحمه الله خير دليل ---------------------------نتمنى لك كل التوفيق

  5. محمد تلمسان

    كل كن يسعى الى محاربة الفساد اما ان يلفقوا له تهما ثقيلة او يصفونه جسديا  ! النظام يتنفس الفساد ، نظام مجرم و نحن من علينا الاطاحة به  ! ابق بعيدا يا ابن الغالي سيقتلونك كما فعلو للمرحوم ابوك

  6. بعد رئيس الوزراء الجزائري وعدد من وزراء الحكومة الذين أيدوا ودعموا فكرة ترشح بتوفليقة من جديد لرئاسة الجزائر، خرج عدد من البرلمانيين الجزائريين للسير في نفس المنوال ومطالبة الرئيس المشلول الأصم الأبكم الذي يتحرك بكرسي متنقل للترشح ورئاسة الجمهورية لولاية خامسة. والتحق رئيسا البرلمان الجزائري بغرفتيه الأولى والثانية بركب الداعين إلى عهدة خامسة للرئيس عبد العزيز بوتفليقة، حيث دعا عبد القادر بن صالح، رئيس مجلس الأمة الرئيس بوتفليقة إلى مواصلة مسيرته على رأس الدولة بالنظر إلى ما يتهدد الجزائر من تحديات. من جهته، دعا سعيد بوحجة، رئيس المجلس الشعبي الوطني الغرفة السفلى الرئيس بوتفليقة إلى مواصلة ما وصفها بـ”مسيرته الرائدة في قيادة الجزائر”. كما هاجم بوحجة المعارضة متهما إياها بزرع “خطابات الشك واليأس، والتي قد تصل أحيانا إلى حد التحريض ضد مؤسسات الدولة ورموزها”.

  7. عبدالله بركاش

    إبن بوظياف هو الحل للجزائر للإعتبار التالي وهو أن الجزائر لا يحكمها إلا من كان تربى وكبر في المغرب،ومؤكد أنه سيكون خصم عنيد للمغرب لأنه سيستفد من تجربة أبيه الذي حاول أن يصلح علاقة الجزائر بجوارها ولكنه أخطأ المسار الذي كانت الجزائر سائرة فيه بإيعاز كبرنات فرنسا في الجيش الجزائري فلقي مصيره المؤلم لأنه رحمة الله عليه لا يستحق ذلك،أقول لإبنه إذا كانت نيتك خدمة الجزائر او الإنتقام من قتلة والدك فإنك ستلقى نفس مصير والدك أما إذا كانت نيتك سرقة الجزائر ومعادة المغرب فإنك ناجح وستستمر في الحكم حتى يجدون جزائري تربى في المغرب يقبل أن يسرق اكثر منك ويعادي المغرب كذلك

الجزائر تايمز فيسبوك