الوالي زوخ يتنصل من علاقته بـ”البوشي”

IMG_87461-1300x866

كذبت ولاية الجزائر بشدة  ما وصفته بـ”الإدعاءات المغرضة و المكشوفة” التي طالت شخص  الوالي عبد القادر زوخ، بهدف زرع البلبلة بغرض التشهير وتشويه السمعة.

وذكر  بيان لخلية الإعلام و الاتصال بولاية الجزائر أن والي ولاية الجزائر العاصمة “بعيد كل البعد عن القضية المذكورة و لم يتم سماعه لا من قريب و لا من بعيد” في إشارة إلى قضية حجز 701 كيلوغرام من الكوكايين في ميناء وهران يوم 29 ماي والتحقيقات التي تفرعت عنها مع المتهم الرئيسي.

ورد البيان الذي تجنب ذكر المتهم أو القضية بحجة ” سمعة التحقيق القضائي تمنع الخوض في هذا الملف” على المعلومات التي وردت في مواقع التواصل الإجتماعي وبعض النشريات عن علاقة مفترضة بين زوخ والمتهم كمال شيخي المدعو البوشي من خلال تسهيلات منحت له في مشاريعه العقارية.

وفي هذا الخصوص شدد البيان أن ” ملفات ولاية الجزائر كلها مضبوطة بالأدلة المادية و الخلية التقنية المنصبة منذ حوالي 05 سنوات بديوان الوالي وقفت على كل المشاريع العقارية محل مخالفة تمس قانون التهيئة و التعمير التي تم التبليغ عنها او بمناسبة ادائها لعملها وإتخدت الاجراءات الادارية و القانونية ضد كل المخالفات المسجلة.” .

وأعلنت خلية الإعلام أن مصالح الولاية تقدمت بشكوى لدى الجهة القضائية المختصة ضد اصحاب  الصفحة التي وقفت وراء نشر هذه الاشاعات الكاذبة .

اضف تعليق


تعليقات الزوار

الجزائر تايمز فيسبوك