مساهل يؤكد حرصه الكبير على مصالح الحراقة الجزائريين

IMG_87461-1300x866

أكد وزير الشؤون الخارجية عبد القادر مساهل، أن مصالحه لا تدخر أي جهد، في حالة تسجيل ضياع المهاجرين غير الشرعيين الجزائريين، حيث تقوم بجميع الإجراءات اللازمة وذلك بالتنسيق مع ممثلياتها الدبلوماسية والقنصلية المختصة إقليميا، لمباشرة إجراءات البحث عن المفقودين لدى سلطات البلدان التي يحتمل أن يكونوا قد توجهوا إليها.

مساهل في رده على سؤال كتابي للنائب مسعود عمراوي، عن الاتحاد من أجل النهضة والعدالة والبناء، يتعلق بفقدان مجموعة من الشباب بعد رحلة للهجرة غير الشرعية، قال "إن مصالح وزارة الشؤون الخارجية لن تدخر أي جهد في سبيل البحث عن أبنائنا وستتواصل مع العائلات المعنية لتزويدها بكل ما يستجد بشأن هذه القضية في حينه".

وذكَّر الوزير بمقتضيات القانون 09-01 المؤرخ في 25 فبراير 2019 المتضمن قانون العقوبات والذي يعاقب كل جزائري يغادر الإقليم الوطني بصفة غير شرعية، مؤكدا أن مصالحه "تحرص حرصا كبيرا وبصفة مستمرة" على "حماية أفراد جاليتنا بالخارج"، وقال "مصالحنا لا تتوانى في الدفاع عنهم، مشيرا إلى أنه "وبمجرد علمها بهذه الحالات تقوم باتخاذ الإجراءات اللازمة عبر ممثلياتنا الدبلوماسية والقنصلية المختصة إقليميا لمباشرة إجراءات البحث عن هؤلاء المفقودين لدى سلطات البلدان التي يحتمل أن يكونوا قد وصلوا إليها".

وأضاف وزير الشؤون الخارجية أنه تم إبلاغ وإيعاز التعليمات للممثليات الدبلوماسية والقنصلية بكل من المغرب وإسبانيا، لمباشرة الإجراءات لدى سلطات هذين البلدين بغية الحصول على أية معلومات بخصوص مصير هؤلاء الشبان، قائلا "أنه ولحد الآن لم تردنا معلومات بهذا الشأن".



 

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. الملياني

    الدكتور فاروق القاسم-العالم الجيولوجي العراقي الاصل النرويجي الجنسية " كتب بعنوان  (استثمار العقول  ) فقال. لا تحدثني عن ثروة أي بلد وأهله مشحونين بالحقد والعنصرية والمناطقية والجهل والحروب نيجيريا من أكثر الدول غنى بالثروات والمعادن ، ومن أكبر دول العالم المصدرة للبترول ، ولكن أنظر إلى حالها ووضعها والسبب أن الإنسان فيها مشبع بالأحقاد العرقية ومحمل بالصراعات  ! ! ! ! فيما سنغافورة البلد الذي بكى رئيسه ذات يوم ، لأنه رئيس بلد لا توجد فيه مياه للشرب ! اليوم يتقدم بلده على اليابان في مستوى دخل الفرد.. ! ! ! في عصرنا الحالي الشعوب المتخلفة فقط هي التي مازالت تنظر لباطن الأرض ما الذي ستخرجه كي تعيش، في الوقت الذي أصبح الإنسان هو الاستثمار الناجح والأكثر ربحاً... هل فكرت وأنت تشتري تلفون جلكسي أو أيفون كم يحتاج هذا التلفون من الثروات الطبيعية ؟ ستجده لا يكلف دولاراً واحداً من الثروات الطبيعية، جرامات بسيطة من الحديد وقطعة زجاج صغيرة وقليل من البلاستيك، ولكنك تشتريه بمئات الدولارات تتجاوز قيمته عشرات براميل النفط والغاز، والسبب أنه يحتوي على ثروة فكرية تقنية من إنتاج عقول بشرية ! ! ! هل تعلم أن إنسانا واحدا مثل "بل غيتس" مؤسس شركة مايكروسوفت يربح في الثانية الواحد 226 دولارا، يعني ما يملكه اليمن ودول الخليج من إحتياطي للثروات لن تستطيع مجاراة شركة واحدة لتقنية حاسوب  ! ! ! ! هل تعلم أن أثرياء العالم لم يعودوا أصحاب حقول النفط والثروات الطبيعية، وإنما أصحاب تطبيقات بسيطة على جوالك؟ هل تعلم أن أرباح شركة مثل سامسونج في عام واحد 327 مليار دولار، نحتاج لمئة سنة لنجمع مثل هذا المبلغ من الناتج المحلي.. ! !أخي في الشمال أو الجنوب، في الشرق أو الغرب من الوطن العربي، أيها الواهم بأن لديك ثروة ستجعلك في غنى دون الحاجة إلى عقلك دع عنك أوهامك، فلا ثروة مع عقلية الثور.. هُزمت اليابان في الحرب العالمية الثانية ، وفي أقل من خمسين عاماً انتقمت من العالم بالعلم والتقنية ، وبقي الأغبياء يسألونك عن مذهبك أو من أي قبيلة أنت...؟

الجزائر تايمز فيسبوك