بوتفليقة يدعو لإبعاد الجامعات البلاد عن الصراعات السياسية والأيديولوجية

IMG_87461-1300x866

دعا الرئيس الجزائري عبد العزيز بوتفليقة، السبت، إلى إبعاد جامعات البلاد عن الصراعات السياسية والأيديولوجية.

جاء ذلك في رسالة وجهها للجزائريين بمناسبة اليوم الوطني للطالب وهو مناسبة محلية تصادف 19 مايو من كل سنة، ونشرت مضمونها وكالة الأنباء الجزائرية الرسمية.  ولم يبين الرئيس الجزائري الجهة المقصودة من كلامه لكن معلوم أن الجامعات الجزائرية تضم عشرات التنظيمات الطلابية أغلبها فروع لأحزاب سياسية، وتشهد منافسات قوية كل عام بين تلك التنظيمات في سباق الانتخابات الطلابية. وفي السابع عشر من الشهر الماضي، بدأ العد التنازلي للانتخابات الرئاسية المرتقبة في ربيع 2019، حيث دخلت فترة بوتفليقة الرابعة سنتها الأخيرة، إذ فاز بها في اليوم نفسه من عام 2014، فيما تشهد البلاد حراكا حاليا حول الولاية الخامسة لبوتفليقة بين مؤيد ومعارض لترشحه لها، وغالبا ما يمتد هذا الحراك لساحات الجامعات.

وقال بوتفليقة المدرسة والجامعة ليستا فضاءً للصراعات أو المصالح أو الأيديولوجيات ولا للمنافسة السياسية.، فعلى الجميع أن يحترم حرمة الجامعة وخاصة أن الأمر يتعلق بمستقبل أجيالنا الصاعدة

. وتابع على أبنائنا وبناتنا الطلبة من مختلف فئات الشعب أن يحمدوا الله اليوم على ما تمكنت الجزائر من توفيره لهم في ظروف صعبة وأن يساهموا من خلال تفانيهم في تحضير ظروف أحسن للدفعات اللاحقة من طلبة في جزائر تنجز المزيد من التقدم

. وتضم الجزائر أكثر من 50 جامعة ومركزا جامعيا عبر كافة محافظات البلاد، كما فتحت قبل عام المجال أمام فتح جامعات خاصة لأول مرة.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. يا بوتفليقة هذه هي الفئة المثقفة التي يجب ان تحكم البلاد والعباد وتنقد ما يمكن ان ينقذ قبل فوات الاوان فقد سرقت البلاد ونهبت وهي في طريق الهاوية

الجزائر تايمز فيسبوك