الجزائرية تتهم المغرب بممارسة سياسة الهروب إلى الأمام

IMG_87461-1300x866

أدانت الخارجية الجزائرية بشدة التصريحات « غير المسؤولة لوزير الشؤون الخارجية المغربي في حقها»، والتي تعكس سياسة « الهروب إلى الأمام » التي ينتهجها المغرب، لتحويل الأنظار عن واقع النزاع في الصحراء الغربية.
وقال عبد العزيز بن علي شريف الناطق باسم الخارجية الجزائرية إن بلاده «تعرب عن ادانتها الشديدة و رفضها التام للتصريحات غير المسؤولة لوزير الشؤون الخارجية و التعاون المغربي في حقها من خلال حديث خص به مجلة أسبوعية فرنسية».
وأضاف: «عوض تقديم الأدلة الدامغة التي يزعم أنها في حوزته، والتي لا وجود لها في الحقيقة، وأنه عوض أن يتأسف لتصريحاته السابقة، التي قوبلت بذهول من المجتمع الدولي، آثر الوزير المغربي المضي في التضليل و الافتراء».
وذكر الناطق باسم الخارجية الجزائرية الاتهامات غير المؤسسة و غير المبررة الصادرة عن المغرب، مؤشر على سياسة الهروب الى الامام التي اختار انتهاجها على أثر الاخفاقات الكبيرة التي مني بها في افريقيا و اوروبا، و مؤخراً أيضاً في الأمم المتحدة بنيويورك.
واستطرد قائلا « الاتهامات التي يرددها المغرب تفضح عجزه في إقحام الجزائر مباشرة في نزاع جزم بخصوصه مجلس الأمن الدولي مجددا أنه مسألة تقرير مصير، ينبغي أن تشكل موضوع مفاوضات مباشرة بنية حسنة وبدون شروط مسبقة، وذلك تحت إشراف الأمم المتحدة بين المملكة المغربية و جبهة البوليساريو، من أجل التوصل إلى حل سياسي عادل و مقبول من الجانبين يضمن تقرير مصير شعب الصحراء الغربية».
وأوضح بن علي الشريف أن « الجزائر لا يسعها إلا أن تستنكر وبشدة تصريحات وزير الخارجية المغربي، بخصوص الدور الذي تلعبه في منطقة الساحل، في الوقت الذي يجمع فيه المجتمع الدولي برمته على الاشادة بالمساهمة الكبيرة التي تقدمها الجزائر من أجل استقرار المنطقة».
واعتبر أنه « أمام هذه الحملة المسعورة التي تتعرض لها الجزائر، تبقى هادئة وقوية بوحدة شعبها و تضمان مؤسساتها واستقرارها و سداد و ثبات المبادئ و القيم التي تحكم سياستها الخارجية» مضيفا انها «تواصل كدولة جارة تقديم دعمها التام لجهود الامين العام للأمم المتحدة و مبعوثة الشخصي من أجل تسوية نهائية لقضية الصحراء الغربية طبقا للشرعية الدولية و مبادئ و عمل الامم المتحدة في مجال تصفية الاستعمار».
وكان ناصر بوريطة وزير خارجية المغرب قد هاجم الجزائر بشدة، في حوار أجراه مع مجلة «جون أفريك» التي تصدر بباريس، والذي نشرت أجزاء منه حتى قبل صدور عدد المجلة الذي يتضمن الحوار، إذ اتهم بوريطة السلطات الجزائرية بالعمل على توريط إيران في قضية الصحراء الغربية عن طريق حزب الله، مشيرا إلى أن اجتماعات عديدة عقدت بين ممثلين جبهة البوليساريو وحزب الله في «مخبأ» جزائري معروف جدا للأمن الجزائري، وأن هذا المكان مستأجر من سيدة جزائرية متزوجة من مسؤول في حزب الله، والتي تقوم بعمليات لفائدة جبهة البوليساريو».
واعتبر أن هدف الجزائر من خلال السماح بمشاركة حزب الله، يهدف إلى إعطاء انطباع أنها ليست الدولة الوحيدة التي تؤيد جبهة البوليساريو، وأن مجلس الأمن تدخل للتصدي إلى هذه الاستراتيجية.
وأشار وزير الخارجية المغربي إلى أن: « النظام الجزائري الذي يواجه أزمة مؤسساتية وسياسية واقتصادية واجتماعية، استطاع الحفاظ على توازنه بفضل التوترات التي خلقها بنفسه، بغرض تحويل أنظار مواطنيه عن مشاكلهم الحقيقية.»
واعتبر أن الجزائر ترتكب اليوم خطأ استراتيجيا، بدفع عناصر البوليساريو خارج مخيمات اللاجئين في تندوف، لمجرد التملص من مسؤوليتها، و «عدم الظهور في صورة البلاد المضيفة للانفصاليين».
وحتى لما سئل وزير الخارجية المغربي ناصر بوريطة عن الدور الذي تلعبه الجزائر من أجل محاربة الإرهاب في منطقة الساحل والصحراء، رد بنوع من السخرية المحملة باتهامات خطيرة قائلاً: «من الطبيعي أن يتحمل المسؤولون عن زعزعة الاستقرار في المنطقة مسؤولية عملية إعادة الاستقرار إليها».

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. hassan

    معلقين من الجزائر أصبحو أضحوكة في العالم ليس فيهم عاقل و يعيشون في خيال و جهل و لم يتسائلوا قط : ما دخل الجزائر في الصحرائر ؟ إدا كنتم مع البوليساريو فمادا عن الطوارق الصحراويين ؟ القبايل أعلنوا جمهوريتهم في المنفى ؟ و مادا عن الصحرائر الشرقية ؟ أم حلال عليكم حرام علينا الغرب لما ينتهي من المغرب سيتجه إلى قضية القبايل و الطوارق والصحرائر الشرقية تمانية وزراء يهود في الجزائر و الجالية اليهودية تفوق المليون و نصف في الجزائر في سرية تامة و أغلبهم يظهرون كأنهم مسلمين شعب غافل يسب الناس وعيبه أكبر و يكدبون و ينافقون في التاريخ و في البطولات و في الشهداء بلد أخد استقلاله عن طريق الإستفتاء و فرنسا انتصرت في الحرب و أعطتهم استقلال صدقة و جعلت كبرنات فرنسا تدبحهم تستحيي نائهم تقتل أطفالهم تلعب بأموالهم بل أصبح شعب الجزائر من أفقر الشعوب و جوعان لاجئ في إسرائيل و أروبا و أمريكا

  2. انا

    الوزراء في الجزائر اميون عجزة معتوهون كما يقال «10في عقل» انتم تكذبون وتسرقون وتنهبون وتقتلون الشعب مليون مرة في اليوم وبشتى الوسائل ايها المعتوه حاكم المملكة مثقف ديبلوماسي وسياسي محنك لا يتفوه مثلكم بالحماقات با بالدليل والحجة لقد فاحت رائحتكم النتنة والكريهة انتم لستم سوى 10 في عقل هكذا انتم وهكذا ستبقون الحقد والبغض والضغينة شيمتكم

  3. قبائلي و ليس جزائري

    كفى كذبا على ذقون الشعب الجزائري ، المغرب عراكم امام العالم وكشف مؤامرتكم الذنيئة مع الشيعة الصفويين لخلق الفوضى في في شمال افريقيا و خصوصا في المغرب باستعمال عصابة بوليزاريو الارهابية الخائنة لوطنها المغرب الام

  4. حافظ الحسيمي

    حكام مثل قادة الجزائر,لا يصلحون للحوار,بل للتيمم ربما,فإنهم أشبه بالأحجار.حكومة مثل ما هو بالجزائر سهلة لمن لاماء بوجهه ولا حياء ولا رحمة ولا رجولة ولا يحزنون,ساستها يكذبون ويخفون الحقيقة عن الشعب الذي يطبل ويزمر لكذبها ظنا أنها أصدق من الكتب,يسرقون ولا يرحمون شعب الجزائر النسكين,ويهربون خيرات بلدهم إلى دار المستعمر الفرنسي الذي له عليهم فضل الوصول إلى السلطة,حكومة تحتقر الشعب وتسرق رزقه لتعطيه لمرتزقة الوليزاريو الذين يعيشون على حساب الشعب ويتجولون في أوربا بخيراتهم,بينما ا أفراد عامة الشعب ليس بمقدورهم ماديا,حتى زيارة أقاربهم في مدن ليست ببعيدة,الحكومة فتحت أبواب الجزائر مشرعة ليدخل الشيعة المارقة من إيران وحزب الله,وإيران ممنونة لحكام الجزائر لأنهم آختزلوا لهم العذاب والمسافة لتحقيق حلم التمدد الشيعي,والذي يسعى إلى تطويق الدول المغاربية,لزرع حزب موال لهم,على شاكلة حزب الله ,فبذلك إن نجحت لا قدر ,فإن الدول العربية,سوف تجد نفسها نعاجا في حظيرة الشيعة المارقين,خاصة وأن لهم أزلامهم وأوتادهم سابقا في المغرب والجزائر وتونس وليبيا ومصر... لذا فإن حكام الجزائر بوعي أو بدون وعي,يقدمون خدمة لإيران تسيل لعابهم,فإيران تلك,وحزب الله اللبناني الذي صنعته وقصمت به ظهر لبنان الشقيقة,لا تساعد بوليزاريو آكلي غلة الجزائر,من أجل سولد عيونهم,بل لخدمة أجنداتها الجهنمية التوسعية,ولتعلم الجزائر وليعلم الغرب كذلك أن فيهما من مذاهب وخلايا شيعية نائمة ما بوسعهم إن قاموا في صعيد واحد خلخلة السنيبن وطردهم إلى حدود ما بعد البحر,لتصبح إيران الشيعية آمبراطورية فارسية تركع لها العرب.وسوف يأتي يوم حسب تخمينات آستشرافية لعلماء المستقبليات,يشد فيه الجزائريون الرحال إلى مزارات شيعية بطهران,قصد الحج,وينسون مكة,لكن مشيئة الله سوف تقتضي غير ذلك إن شاء رافع البيت العتيق,لكن حذار لساسة الجزائر,فقد سقطتم بين فكي الشيعة,وأنتم تنكرون ذلك بالكذب والانكار الظاهر البائن المفضوخ,فآتقوا الله,فإن عيون السيوانة الشيعة الفارسية الايرانية عليكم وترصدكم ,كي تتوسع أكثر,وتحقق أطماعها الدفينة....

  5. عبدالله بركاش

    أغبياء النظام الجزائري سيبقون أغبياء حتى يقدف بهم في مزبلة التاريخ،يبحثون على الأدلة الدامغة كأنهم يقدمها لهم المغرب كما تقدم أطباق الكسكوس، ألا يعلموا الأغبياء أن أغلب المعلومات استخباراتية لا يمكن أن يسلم للأعداء مصادره ولكن الدول الصديقة لديها الخبر اليقين وهو الذي يهم المغرب أما الأعداء وعلى رأسهم الجزائر فإن المغرب يعلم علم اليقين أن حججه الدامغة سترفض من طرف الجزائر لأنها هي المتهمة بإدخال الورم الخبيث حزب إيران الى المنطقة ولما انكشف أمرها تريد أن الشمس بالغربال

  6. امازيغ

    ما يجهله هؤلاء الحكام ان المغرب قد اطلع كل الدول النافدة على ادلته فيما قاله . والمغرب لا ينطق عن فراغ واستطاع اختراق دويلة العصابات مخابراتيا . على من يكدبون ادا ؟ على الشعب الجزاءري ؟ الشعب الجزاءري المسكين الخنوع المدلول يعيش كدبة حكم بوتفليقة ورساءل بوتفليقة واوامر بوتفليقة كل يوم وكل ساعة ويعيش وهم القوة الاقتصادية الوحيدة في شمال افريقيا و وهم القوة العظمى التي لا تستطيع توفير حتى كيس حليب او كيلو موز . ويعيش وهم الحكام العباقرة ووهم البلد الاحسن من السويد وامريكا ووهم العاصمة الاحسن من باريس .عندما يسمع شعب حكامه ينطقون بمثل هده الاكاديب ويصدقها فاقل ما يوصف به هو البلادة والجهل ما يقوله حكام الجزاءر موجه لهدا الشعب كالعادة الدي اصبح وجوده مجرد كدبة اما العالم فهو يعرف ما يجري على ارض الواقع .

  7. Chel7 d'origine

     ( (عوض أن يتأسف لتصريحاته السابقة، التي قوبلت بذهول من المجتمع الدولي ) ) خخخخخخ الخرطي الجزاءري ومن هو هذا المجتمع الدولي الذي ذهل لدرجة بقى حال فمو من الدهشة  ! ! !? يا ودي عاود الخرطي نتاعك لماماك العرب بدون استثناء مع المغرب الدول المتقدمة هي أيضا تثق في المغرب وتقول عنكم إطا فوايو شكون بقى ? كوبا و موزمبيق و فنيزويلا هذا هو المجتمع الدولي هههههههه

  8. عبد الله المغربي

    المغرب ينهج سياسة الهروب إلى الأمام لمادا لأن عصابة عسكر بومدين الأمي المجرم أعلنت الحرب علينا طيلت 44 سنة وهي حرب استنزاف للمنطقة كلها لكي تبين للعالم أن العصابة البومديينية تفهم في السياسة الخارجية وأنها قادرة على خنق المنطقة بأكملها حتى الموت ولها نفود والمال السايب الزازايري لكي لاتتقدم المنطقة . زكارا فالمروك حتى مالا نهاية لعنت الله على الحركي والمنافقين

  9. طنجاويسابيان

    و الله انكم مصابون بداء حلم اليقضة المزمن و الحاد لقد حاول معكم المغرب بمختلف الوصفات لائيقاضكم من الكابوس الدي تعيشونه و تتعايشون به و بائة كل محاولة بالفشل و ما بقي لنا الا وصفة الكي كما هو معروف و كما يقال اخر الدواء الكي عسى ان ينفع معكم و اضن ان القليل من الجمر الذي وضعه المغرب تحتكم بدء يعطي اكله و هذا يعني و كما نقول بالدارجة  ( وصلكم الصهض  ) متخافوش حنا مرة مرة غادين نزيدكم فويخرات بش تجمرو مزيان = و لي كوينا ,,,,,,عو ما يهمنا خبارو.

  10. بالتاكيد مغربي

    المغرب ايها الحكام الجزائريون لا يمارس سياسة الهروب الى الأمام. و لكن لما أرى غدركم و مكركم لمدة تفوق عن 43 سنة التي كانت كلها يطلب منكم الرجوع الى الحق و التبصر ظننتم انكم قد غلبتموه. و ها هو الان يغير سياسته و هي الهجوم الى الامام و ليس الهروب الى الامام. و ها هو الان تركم تدافعون فقط على انفسكم امام العالم خوفا من تصنيفكم دولة ارهابية فلم يعد احدا منكم خلال هذه الايام يتكلم عن البوزبال لان ليست له الفرصة للكلام عليه بل اصبحت كل مجهوداتكم توظفونها في ابعاد تهمة الإرهاب أو علاقتكم بعناصر ارهابية. سوف تصنف البوزبال عما قريب جماعة ارهابية و اثتلءها ماذا عسى ان تفعلون.. هذا اسمه المغرب و مخابراته التي اخترقت العالم بكامله عساك قصر النرادية او الرابوني. انتهى الكلام و الاتي سيعري عورة جنيرالات الجزائر بالصوت و الصورة.

  11. driss

    تأكد وبما فيه من ادلة ومقالات لسياسيين عرب وعجم ان الجزائر اصبحت تشكل خطرا على شمال افريفيا وحوض البحر الابيض المتوسط باعمالها الارهابية ومواقفها السوداء بدءا بمساندة اي ديكتاتورية او ارهابيين ففي مسألة سورية اصطفت بجانب السفاح القرد ضدا عن الشعب السوري وحينما طالب الشعب الليبي بالديموقراطية اسطفت مع المقبور القدافي واليوم تساند ديكتاتور جديد اسمه حفتر تم سمحت للشيعة ان يعبثوا فوق ارض الشهداء وسياسة ايران تم اليوم نرى حزب الشيطان وضع قدماه في تندوف وهي ستكون ارضه مستقبلا وسينهي دولة اسمه الجزائر السنية وسيعمل على تقسيمها الى كنطوهات هذا ما يسعى له قصر المرادية لقد اصبحت الجزائر ميكروبا في شمال افريقيا لكن استئصاله آت لا محال فالعملة منهارة والاقتصاد مهلوك وارتفاع الاحتجاجات وقمع المتظاهرين من أطر تعليمية وطبية وارتفاع البطالة هذه العلامات تندر بإفلاس وشلل تام لهذه الدولة المارقة

  12. مغربي

    لو كانت الجزائر تعترف بالجميل الذي قدمه لها المغرب إبان محاربة الاستعمار الفرنسي للجزائر لما تخلت عن دعمه حتى ولو كان ظالما فما بالك وهو مظلوم. لكن الحقيقة أن الطبقة الحاكمة في الجزائر تكن كل الحقد والكراهية للمغرب وتتمنى زواله من الخريطة لكي تسيطر على النصف الشمالي من القارة الافريقية. يا عرب ! يا عرب ! اتقوا الله في اخوانكم وفي جيرانكم واعلموا انها لن تدوم لاحد واعلموا أن الخطر الكبير قادم لا محالة ليس من المغرب طبعا لكنكم تعرفون مصدره والسلام

  13. الملياني المزابي

    العدوان الماسوني العسكري الجزائري على المملكة المغربية: في حرب الرمال 1963 : استعان النظام العسكري الجزائري بالمرتزقة من مصر وكوبا ويوغوسلافيا ...وغيرهم من أجل إسقاط النظام الملكي والإبقاء على احتلال العسكر للصحراء المغربية الشرقية وأطلقها ابن البلاء صرخة الكذب " المراكة حقرونا" تجنيد وتدريب مرتزقة وإمدادهم بالسلاح واللوجيستيك للهجوم على كولميمة والمناطق الشرقية المغربية في حرب الصحراء المغربية استعانوا بمرتزقة من كوبا ويوغعسلافيا وسوريا وفلسطين وغيرهم... نعم : من سوريا وفلسطين : سوريون وفلسطينيون أذاقوا الأمرين للأسرى المغاربة والمحتجزين في مراكش فندق أسني : تم تجنيد مرتزقة جزائريين فقتلوا عددا من رواد الفندق وفروا فألقي عليهم القبض ولا زالوا في السجن كما يقوم الجيش الجزائري والمرتزقة من كوبا وإيران حاليا بتدريب خونة الداخل وعصابة البوليزاريو في بومرداس فكيف ينكرون أنهم بريؤون من قضيتنا المصيرية؟ والمترهل شنقريحة يشرف على المناورات بين المرتزقة والجيش الجزائري المسمى الشعبي؟ ويصرح بملء هنيه : أن المغرب عدو يجب القضاء عليه أمام المرتزقة والجيش اللاشعبي ويدعون أن الجيش الجزائري لايسمح له بتخطي حدود الجزائر لم هاجم ويهاجم ويعتدي على جاره المملكة المغربية؟ لن تبلغوا مراددكم وأنتم تكيدون منذ 1962 إلى اليوم لن تسقط المملكة المغربية ولن تسقط الملكية ولن يفتقر الشعب المغربي أو يجوع بل بالعكس تقوت وشائجه وتمتنت عراه بقوة ولن نعيش أية أزمة رغم افتقارنا للغاز والبترول فكفوا عدوانكم عن الشعب المغربي

  14. LE FAUX C FLIT CRÉÉ PAR ALGER AUTOUR DU SAHARA MAROCAIN. LES FUITES EN AVANT,LE MAROC IL C NAÎT PAS. C'EST UNE SPÉCIALISTE DU RÉGIME HARKI COMPLOTEUR ET CALCULATEUR. Il convient de rappeler ici encore pour une énième fois de plus et avec force,que le brave peuple du Maroc de la marche verte ,avait depuis toujours eu la conviction forte que le faux conflit créé par Alger autour du Sahara marocain ,territoires libérés par le brave peuple du royaume en 1975 du colonisateur espagnol,que ce conflit donc made in Algeria ,ne pourrait se régler diplomatiquement au niveau de l' onu ou autre instances internationales. Un conflit préfabriqué et façonné par le régime harki algerien prétentieux qui dure depuis 1975 a aujourd’hui et qui ne se resoudrait que par un conflit armée entre le peuple du Maroc et le régime harki comploteur et calculateur qui rêve depuis l'indépendance de l' Algérie ,d'une ouverture sur l'Atlantique au détriment de l'integrite territoriale du royaume chérifien,un rêve fou et utopique conçu par Boukharoba de son vivant et qui continue de hanter les esprits malades des harkis qui l'ont hérité après sa mort... En realite la ca use qui fait que ce faux conflit traîne toujours a aujourd’hui serait la patience du roi Hassan II et celle de son héritier au trône le roi Mohammed VI qui voudraient éviter a tout prix une guerre fratricide entre le Maroc et l' Algérie,mais malheure usement le régime harki arrogant et aventurier, chose que malheure usement ne pourrait comprendre qu'a travers des méthodes fortes ,a savoir lui faire retrouver la raison par la force des armes uniquement. Le peuple marocain et ses puissantes forces armées sont convaincus de très longue date ,que le conflit armée contre le régime harki arrogant et intransigeant est de toute façon inévi table et le plus vite serait le mieux. Le temps a fini par donner raison a notre brave peuple marocain qui est convaincu depuis le début de cette crise créée et entretenue par les harki,que le faux probleme autour du Sahara marocain ne se résoudra que par la force des armes. Le Maroc a perdu beaucoup de temps des dizaines d 'années,a vouloir éviter a tout prix un conflit armé contre l’Algérie,mais aujourd’hui nous sommes a deux doigt de l 'éclatement du conflit armé que les rois du Maroc Hassan II et Mohammed VI croyaient pouvoir éviter aux deux pays frères ,mais l'intransigeance et l' arrogance accrue et persistante des harki et leurs provocations incessantes contre la nation marocaine ne manqueraient pas de provoquer sous peu une guerre fratricide entre les deux peuples. Encore une fois ,compter sur l'onu pour résoudre ce faux conflit créé par Alger, serait croire au père Noël et qui vivra verra... WAIT  AND SEE !

  15. أيت السجعي

    حكام المرادية أصبحوا خطرا ليس على المغرب لأن هذا الأخير قد اتخذ جميع الإحتياطات و أعلن صراحة استعداده لكل الإحتمالات ونحن نصدقه لأننا نعتقد بأنه بلد يتوفر غلى الرجال والعتاد اللازم الذي يجعله يقرن القول بالفعل إذا صحصح الحق و دقت ساعة الحقيقة والتي هي اتية لا ريب فيها إن حكام قصر المرادية يشكلون خطرا على الجزائر وعلى شبابها و الذين قد يدفع بهم إلى محرقة ليس لهم فيها ناقة ولا جمل محرقة ستكون ولا شك إنجازا يحسب لفخ أمته بعد الإنجاز الغير المسبوق والمتمثل في إفقار شعب الفقاقير بعد أن كانت موارده تؤهله للتواجد في مصاف الشعوب الغنية. الحاصيل: لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم.

الجزائر تايمز فيسبوك