“الجنائية الدولية” تطالب مجلس الأمن بالتدخل للقبض علي سيف القذافي

IMG_87461-1300x866

طالبت المحكمة الجنائية الدولية، اليوم الأربعاء، مجلس الأمن الدولي بالتدخل والمساعدة في القبض على سيف الإسلام القذافي، نجل الزعيم الليبي الراحل، المتهم بارتكاب “جرائم حرب”.

كما طالبت كذلك بالمساعدة في توقيف محمود الورفلي (الضابط بالقوات الخاصة التابعة لخليفة حفتر) لمحاكمته على جرائم مماثلة.

جاء ذلك في الإفادة، التي قدمتها المدعي العام للمحكمة الجنائية الدولية “فاتو بنسودا”، خلال جلسة لمجلس الأمن الدولي، اليوم الأربعاء.

ويواجه سيف الإسلام اتهامات بارتكاب “جرائم ضد الإنسانية” تتمثل في القتل والسجن والتعذيب إبان الثورة ضد والده في 2011.

كما يواجه الورفلي اتهامات بتنفيذ “إعدامات” خارج إطار القانون بحق من يصفهم بـ”إرهابيين”.

وحثت المدعي العام للمحكمة الجنائية خليفة حفتر، قائد القوات المدعومة من مجلس نواب طبرق ) على التعاون للقبض على الورفلي وتسليمه للمحكمة.

وقالت “فاتو بنسودا”، لأعضاء المجلس، “أناشدكم استخدام نفوذكم لضمان القبض علي المشتبه بهم”.

ومنذ الإطاحة بنظام حكم معمر القذافي (1969-2011) تتقاتل في البلد العربي الغني بالنفط كيانات مسلحة عديدة.

وصدرت عن المحكمة الجنائية الدولية مذكرات توقيف عدة بحق سيف الإسلام القذافي، والورفلي، من دون تنفيذها.

وسبق أن أعلن سيف الإسلام القذافي عزمه المنافسة على الرئاسة في بلاده بالانتخابات المقررة العام الجاري.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. العمري

    زيف الإسلام هذا مثل أبيه محارب للإسلام ولذلك نجى من السجن والإعدام ويعده الغرب ليكون من العملاء الحكام المحاربين للإسلام

الجزائر تايمز فيسبوك