مفتي تونس يتحدث لقناة إسرائيلية عن أهمية التعايش مع اليهود في بلاده

IMG_87461-1300x866

أثارت المقابلة التي أجراها مفتى الجمهورية التونسية عثمان بطيخ, مع القناة الإسرائيلية السابعة, جدلاً واسعاً في الشارع التونسي, بعدما قال للمذيع الإسرائيلي أنه “يجب العمل يداً بيد والتواصل والتعارف على بعضنا البعض”، مشيراً إلى أن تونس أرض السلام والتعايش السلمي بين كل الأديان بمعزل عن معتقداتهم. 

وفجرت تصريحات المفتي التونسي موجة غضب واسعة في الشارع التونسي إذ سارع لتوضيح ما جرى معه قائلاً إن مراسل القناة 7 الإسرائيلية خدعني وأبدى نفسه وكأنه فلسطيني وعمل كملحق الاعلامي لعرفات وعندما تحدثت إليه كنت أظن أني أتحدث إلى مراسل فلسطيني وليس إسرائيلي “!.

ولم يكترث المفتي إلى شعار القناة السابعة مما أدى إلى ضجة إعلامية كبيرة بوسائل الإعلام التونسية حيث اتهمته الوسائل الإعلامية والمؤسسات التونسية بأنه يمارس التطبيع مع إسرائيل من خلال حديثه إلى قناة إسرائيلية بل واتهمه سياسيون تونسيون بذات التهمة.

وبحسب اللقاء، فقد رحب مفتي تونس خلال استضافة بلاده لمؤتمر حول الأديان بـ”الضيوف الكرام، الأخوة من رجال الدين اليهود، وعلى رأسهم كبير الأحبار في أوروبا، وكل من كان معهم، في بلدهم تونس”.

وأضاف المفتي بطيخ في الفيديو أن تونس هي أرض السلام والمحبة والتعاون والتعايش السلمي بين كل الأديان والطوائف والمذاهب سواء ديانات سماوية أو غيرها.

وتابع المفتي حديثه، قائلاً “الإنسان يجمع بيننا جميعاً”، معتبراً أن الله كرّم الإنسان “ومن الواجب علينا أن نكرم بعضنا بعضاً بغض النظر عن معتقداتنا”.

كما رحّب المفتي التونسي بالوفد مجدداً في نهاية مقابلته مع القناة، متمنياً “إقامة طيبة في تونس حتى تحقق أهدافها من أجل لمّ الإنسانية جمعاء على كلمة واحدة هي التعاون والتحاور والتعارف على بعضنا البعض”.

الجدير ذكره أن القناة الإسرائيلية لم تنتحل صفة غير صفتها، بل تحدثت إلى المفتي بـ”ميكرفون القناة”.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. العربي

    مفسي تونس لا يؤمن بالقرِ|ن |ِأو هو سكران المفسي بطيخ في الفيديو يقول أن تونس هي أرض السلام والمحبة والتعاون والتعايش السلمي بين كل الأديان والطوائف والمذاهب سواء ديانات سماوية أو غيرها.والله تبارك وتعالى يقول {وَمَن يَبْتَغِ غَيْرَ الإِسْلاَمِ دِيناً فَلَن يُقْبَلَ مِنْهُ وَهُوَ فِي الآخِرَةِ مِنَ الْخَاسِرِينَ }آل عمران85

  2. هارون

    يا مفسي يا منافق كيف تؤمن بكل المذاهب واِلأديان وتحارب بكل ما ِأوتيت من قووة الدولة ا|ِلإسلامية التي تطبق القر|ِن

  3. السعيد

    ما هذه الأديان التي يتحدث عنها هذا المحشش السكران والله ينفيها كلها إلا دولة القرآن في قوله تبارك وتعلى : وَمَن لَّمْ يَحْكُم بِمَا أَنزَلَ اللّهُ فَأُوْلَـئِكَ هُمُ الْكَافِرُونَ }المائدة44

الجزائر تايمز فيسبوك