أصوات شعبية عبر شبكات التواصل تطالب بطرد السفير الإيراني ومستشاره الثقافي أمير الموسوي من الجزائر

IMG_87461-1300x866

ارتفعت أصوات شعبية في الجزائر عبر شبكات التواصل الاجتماعية مطالبة السلطات بطرد السفير الإيراني ومستشاره الثقافي أمير الموسوي، بسبب ما أسموه نشاط الدبلوماسي الإيراني، الذي يقال إنه "غير طبيعي".

وأثار نشاط أمير الموسوي، المستشار الثقافي للسفارة الإيرانية في الجزائر شكوكا في صفوف الجزائريين وطالبت برحيله، مؤكدين أن الدبلوماسي الإيراني تجاوز مهامه كملحق ثقافي، وأصبح يقدم على القيام بنشاطات مشبوهة، ودعوا إلى استبداله بشخص آخر "ملحق ثقافي فقط".

وفي السياق ذاته، وجه المستشار السابق لوزير الشؤون الدينية والأوقاف الجزائري، عدة فلاحي، دعوة إلى أمير الموسوي من أجل أن  “يبادر شخصيا، ويطلب إعفاءه من مهامه ومنصبه في الجزائر، حفاظا على المصلحة العليا، والعامة للبلاد.

وأضاف فلاحي، في تدوينة له، عبر حسابه في موقع التواصل الاجتماعي، فايسبوك أن موسوي أصبح مطالبا بمغادرة تراب الجزائر، حفاظا على المصلحة العليا، وقال: "أعتقد أنه – حفاظا على المصلحة العليا والعامة- أصبح ضروريا على الملحق الثقافي في السفارة الإيرانية، أمير الموسوي أن يبادر شخصيا، ويطلب إعفاءه من مهامه، ومنصبه".

ويرى فلاحي أن موسوي "نشاطاته، وتحركاته، عبر التراب الجزائري، واتصالاته المكثفة، والمتشعبة بفعاليات المجتمع المدني، التي ذهب إلى استعراضها، بشكل مفرط عبر الفضاء الأزرق، من خلال صفحته في فايسبوك، أضحت تثير القلق، وتطرح العديد من الأسئلة الحرجة، والمحرجة حتى بالنسبة إلى المصالح الأمنية".

وفيما تداولت مواقع جزائرية خبر طرده من أراضي الجارة الشرقية، دون أي تأكيد، أو نفي رسمي جزائري، أو إيراني للخبر، نشر موسوي عبر صفحته الشخصية في موقع التواصل الاجتماعي "فايسبوك"، في وقت متأخر من ليلة أمس السبت، صورا شخصية له توثق جولته في العاصمة الجزائرية، إذ اختار أن يرد بها على إشاعة ترحيله أو طرده.

 

بن موسى للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Maghribi wa kafa

    إذا استمر التغلغل الإيراني في منطقتنا فسيقضي على الأمل المتبقي في إصلاح ذات البين بين المغرب والجزائر ويوصل الأمور ما بينهما إلى ما لا تحمد عقباه. نترجى من كل المعنيين التحلي ببعد النظر بعيدا عن الأحقاد وما ينجم عنها من مواقف لا يحكمها العقل والمنطق السليم.

  2. عبدالكريم بوشيخي

    الخطا في الدبلماسية الجزائرية التي قبلت بهذا الحقود على اهل السنة كي يصبح مستشارا ثقافيا لايران الشيعية فخلال حرب الخليج و احتلال العراق كان هذا الحقود وجها بارزا للدعاية الايرانية و تشويه المقاومة العراقية و تلميع المليشيات الارهابية الشيعية التي كانت تفتك بالعرب السنة و تذيقهم انواع التعذيب التي لم يشهد التاريخ مثيلا لها و لم يجد اي مكان للعمل فيه سوى مزبلة الدبلماسية الجزائرية التي تسمح لهؤلاء الحاقدين للعمل في سفارة بلدانهم فعلى ما يبدو ان النظام الجزائري نسي كل شيئ عن اوضاعه الداخلية و الاخطار التي تتهددها و وجه بوصلته للمغرب فقط حتى يشفي غليله فبالمناسبة احيي اشقاءنا من الشعب الجزائري الشقيق الذين انتبهوا لخطورة هؤلاء الحاقدين الذين يهددون استقراره و عقيدته الدينية السنية المالكية فموقف المغرب من النظام الايراني و من تحالف مليشيات حزب الله الارهابي مع مليشيات البوليساريو الارهابية قد اشعره بخطورة المؤامرة التي تحاك ضد المغرب العربي.

  3. وراه مسجد بوتفتف مزال ما اكمل راني نتسناه اكمل 203

    الفقاقير يستفيقون الا بعد مرور 132 سنة انها سنة مؤكدة في بلاد اخرى وين حبيت الشعب مشغول باشكارة احليب غبرة لا وقت له للكلام والتعليق في السياسة ماداما ابو الحفاظات يحكمهم ايران متغلغلة في بلاد بنوا خرخر مند مدة الشعب الفاقيري سهل ليغسل ديماغه لتحوله الى حيوان ناطق دو انف طويل كانف بيبي ان ايران نشرت ترسانة مهمة من شعب الخرخور المغسول الدماغ كخلايا نائمة تنتضر وقت التحرك ونشر الرعب مثل سوريا واليمن

  4. rochdi

    كل من هب ودب يتحكم في الجزائر التي لا سيادة لها على ارضها..يد الجنرالات في يد المجوس الابراني سجعل من الجزائر مستنقعا

  5. متتبع

    عاجلا او اجلا ستحكمكم ايراااان شئتم ام ابيتم وسترون -------------لانكم اغبياء وجهلة همكم عداء المملكة والاضرار بمصالحها وشعبها لكن الله لا يحب المغضوب عليهم وسيعذبكم في اارض قبل السماء بعصيانكم اياه وبتعذيبكم الشعب وترهيبه -----------الله ينتقم منكم ويضرب بعضكم ببعض ويجعلكم اسفل سالين -امين

  6. علي فلوسي

    أكبر كذبة كانت في يوم من الأيام الغابرة حين سمعنا أن وزير الشؤون الدينية في الجزائر قد أبدى قلقه من النشاط الشيعي في الجزائر وكانت تلك أكبر كذبة وعشنا بعدها مدة وسمعنا بأن أحد أعضاء السفارة الإيرانية في الجزائر يتحرك حركات مشبوهة لكننا لم نصدق موقف الدولة الجزائرية لأن ذلك هو ما تريده وهو تشويه عقيدة المسلم الجزائري فمن اللاعقيدة إلى السنة المشوهة ومن هناك إلأى الشيعة المجوسية ، باختصار حكام الجزائر يريدون شعبا مضبوعا مسلوخ الهوية الدينية ... كذبوا وسيكذبون وسيظلون في أكاذيبهم إلى يوم القيامة فلا تنتظروا خيرا من هؤلاء الحكام لأنهم ذبحوا من أجل محاربة كلمة الله 250 ألف جزائري وهو على استعداد بدعم من مجوس إيران لذبح كل الشعب الجزائري لتحقيق هدف تشييع العالم فقط ليتركوا للمعربد عبد القادر مساهل بعض المواخير وخمارات الشوارع وليفعلوا بالشعب الجزائري ما يريدون فمن لا مذهب له لا وجود له

  7. Ouwahbi Moumen

    Ouwahbi Moumen LE CHIISME IRANIEN S’INSTALLE AU MAGHREB A TRAVERS LA P ORTIÈRE ALGÉRIENNE. Le virus du chiisme iranien ne se limite pas a l’Algérie seulement au Maghreb ,ce chiisme iranien envahisseur est introduit en douceur au Maroc par des énergumènes de pourris et de corrompus moyennant des pétrodollars iraniens chercheraient a contaminer le maghreb par ce virus chiite dévastateur. Des traîtres de leur nation maghrébine embrigadés aveuglement dans les rangs des barbus extrémistes iraniens qui sont des ennemis jurés des arabes et qui chercheraient a déstabiliser les pays du Maghreb et a créer des divisions confessionnelles entre sunnites chiites a moyen ou long terme dans les pays maghrébins,comme c'est le cas au Liban ,dans le but de faire éclater l’unité des peuples maghrébins sunnites a 100% depuis l’antiquité. Les autorités marocaines bizarrement pour des raisons incompréhensibles fermeraient leurs yeux devant ce danger imminent chiite qui se propage dans différentes grandes villes marocaines ou les candidats au chiisme recrutés dans les rangs des jeunes chômeurs marginalisés ,des laissés pour compte dans la societe marocaine . Pour le cas du régime harki aventurier c'est compréhensible ,ce régime mafieux s'associerait avec le diable en personne pour tenter de nuire au Royaume du Maroc. Le régime fantoche militaire algérien ,impuissant devant les puissantes forces armées marocaines, ferait appel au mouvement terroriste de Hezbu Allah chiite libanais au service de l'Iran,ce même hizbu chaytane terroriste libanais,qui durant les 4 années passées déjà, continue toujours de massacrer des populations civiles en Syrie pour le compte d'Iran et de Bachar le bourreau de son peuple. Des terroristes chiites libanais appelés au secours par Alger pour venir a Tindouf en Algérie entraîner les milices va- nu -pieds de son enfant bâtard du polisario contre le Maroc. le régime des barbus extrémistes et aventuriers iraniens auraient dans son collimateur le Maghreb également que Téhéran chercherait a coloniser a travers le chiisme comme dans le cas du Liban par son bras le Hizbu Chayatan chiite libanais de Hassan Adouwou Allah,ainsi qu'en Syrie,Irak et aussi le Yémen ,dans une certaine mesure ,a travers les milices Houties du Yémen,combattues par la coalition militaire arabe sous la conduite de l 'Arabie Saoudite,une guerre fratricide qui dure depuis 3 années déjà au Yémen et qui va durer sans doute pour des années et des années encore.

  8. اعمر

    طهروا ارض الشهداء من احفاد بني سا سان الحاقدين على الإسلام والمسلمين وإلا كان لنا معهم يوم كيوم القادسية

  9. Big Filter

    اليس هذا دليل على صدق ما جاءت به المملكة المغربية؟ ما رأي الشعب الجزائري..اليست المملكة احرس على امنكم بما فيه الامن الديني ؟ احرس من حكام هذا البلد الذين لا هم لهم الا ابتلاع ثرواتكم والهائكم في طوابير انتظار الذي لايأتي...الم يحن الوقت لتستفيقوا؟ تصوروا ان تخرج يوما قناة مصرية في نشرة الاخبار و تقول: ترأس اليوم فخامة الرئيس توت عنخ امون مجلسا......او دشن ... او قال ... ما سوف يكون رد فعل الشعب المصري ؟ هل سيسكت عن هذا ليصبح اضحوكة العالم ؟ غباء هذا ام خوف ؟ اما صحوة وانتفاضة ..او استسلام للموت البطئ ..فكما تكونوا يولى عليكم ...فاذا لم يكن من الموت بد......فمن العار ان تموت جبانا.

الجزائر تايمز فيسبوك