أويحيى: سأكون في غاية السعادة إذا واصل بوتفليقة مسيرته المضفرة نحو الهردة الخامسة

IMG_87461-1300x866

قال الوزير الأول أحمد أويحيى بأنه شخصيا سيكون سعيدا جدا في حال قرر عبد العزيز بوتفليقة مواصلة مسيرته كرئيس للجمهورية الجزائرية بالترشح لعهدة خامسة وهذا بالنظر إلى الإنجازات التي حققها مشدّدا على أن الحديث عن ذلك سابق لأوانه حيث أن العهدة الرابعة مازالت لم تنته بل إن عامها الأخير لن يبدأ إلا يوم 17 أفريل الجاري.
أكد الوزير الأول أويحيى خلال ندوة صحفية عقدها أمس بقصر المؤتمرات لعرض حصيلة الحكومة أنه سعيد بالإنجازات الكبيرة التي تحققت في الجزائر منذ قدوم الرئيس بوتفليقة إلى الحكم وانطلاقا من ذلك أبرز أنه كشخص سيكون جد سعيد في حال ما قرر الرئيس مواصلة مسيرته في الحكم على غرار الرغبة الشخصية لكل الطاقم الحكومي.
وذكر أويحيى أن تقديم حصيلة الإنجازات المحققة خلال العشريتين الأخيريتين أمر ضروري للإجابة على دعاة مقولة أين ذهبت الـ1000 مليار دولار وإبراز الجهد العظيم المبذول خلال هذه الفترة تحت قيادة الرئيس عبد العزيز بوتفليقة. 
 وقال السيد أويحيى في رده على سؤال متعلق بأسباب تقديم هذه الحصيلة أن تقديمها أمر ضروري للإجابة على دعاة مقولة أين ذهبت الـ1000 مليار دولار مشيرا إلى أنه حري بهؤلاء القول ماذا تم إنجازه بهذا المبلغ . 
 وتابع السيد أويحيى في هذا المجال أن الحصيلة المقدمة تبرز الجهد العظيم الذي بذلته الجزائر خلال 20 سنة تحت قيادة رئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة داعيا في هذا السياق إلى ضرورة زرع رسالة الأمل في نفوس الجزائريين. 

لا خوف على أي شبر من التراب الوطني  
أكد الوزير الأول أحمد أويحيى أن سلامة التراب الوطني الجزائري مضمونه بفضل قوات الجيش الوطني الشعبي التي أكدت حرفيتها وتضحياتها واستعدادها للذود عن كل شبر من التراب الوطني. 
وقال السيد أويحيى أن سلامة التراب الوطني الجزائري مضمون بفضل عمل الجيش الوطني الشعبي الذي أكد حرفيته وتضحياته مطمئنا الشعب الجزائري بأن لا خوف على أي شبر من التراب الوطني . 
وأرجع الوزير الأول عدم مشاركة الجزائر في ما يسمى بمجموعة الخمس لمكافحة الإرهاب في منطقة الساحل إلى أسباب دستورية وكذا إلى أسباب أخرى حالت دون مشاركة الجزائر هذه الدول في المهمة العسكرية في المنطقة. 
غير أن السيد أويحيى أوضح أنه في حال وقوع أي عملية عسكرية على بعد ثلاث أو أربع كيلومترات من حدود الجزائر فإن هناك تنسيق واتصال بين كل هذه المؤسسات العسكرية الموجودة في منطقة الساحل مع الجيش الوطني الشعبي من جهة او ما بين الحكومات الجارة على غرار المالي والنيجر مع الحكومة الجزائرية من جهة أخرى . 
 للإشارة تتجه مجموعة دول الساحل الخمس حاليا لاستكمال ترتيبات تشكيل القوة العسكرية المشتركة بينها التي أقر رؤساء دول المجموعة تأسيسها بمشاركة فرنسا خلال قمتهم التي عقدت في السادس فيفري 2017 في العاصمة المالية باماكو والتي تضم كل من بوركينافاسو التشاد ومالي وموريتانيا والنيجر.

المعركة ضد الإرهاب مستمرة..
أكد الوزير الأول أحمد أويحيى أن المعركة ضد الإرهاب مستمرة وأن تحسن الوضع الأمني في مختلف مناطق الوطن لا يعني التخلي عن اليقظة . 
وقال السيد أويحيى أن المعركة ضد الإرهاب مستمرة إلى يومنا هذا من خلال استمرار اليقظة والقضاء على العدد القليل من الإرهابيين في شمال البلاد بالإضافة إلى الانتشار المكثف للآلاف من أبناء الجزائر المنتمين لمختلف المصالح الأمنية في أقصى الجنوب . 
وأضاف أنه إذا ربحنا المعركة داخل الوطن فنحن اليوم نعاني من ارتدادات الواقع الأمني في دول الجوار كليبيا ومالي وشريط الساحل الذي أصبح فيه طريق سريع للإرهاب من الصومال إلى دول الجوار في الجنوب . 
وفي ذات الإطار أوضح الوزير الأول أن اعتراف الشركاء الدوليين بالتطور الإيجابي للوضع الأمني في الجزائر وخبرة بلادنا في محاربة الإرهاب هي أمور ترضينا مشيرا إلى أن هذا جاء نتيجة للثمن الذي دفعه الجيش الوطني الشعبي الذي قاد كفاحا رهيبا ضد الإرهاب بالإضافة إلى سياسة الوئام المدني والمصالحة الوطنية التي انتهجها رئيس الجمهورية وهذا لا ينسينا شهداء الواجب الوطني الذين سقطوا في معركة إحباط الإرهاب . 
وبعد تأكيده أن الجزائر دفعت فاتورة ثقيلة لاسترجاع أمنها شدد السيد أويحيى على أن تحسن الأمن في الجنوب لا يعني التخلي عن اليقظة مضيفا أن أبناءنا في الجنوب يطالبون بإعادة تنشيط السياحة في هذه المنطقة لكن في الظرف الحالي عملية اختطاف واحدة للسواح الأجانب تهدم ما تم بناؤه خلال عشرين سنة ونفس الدول الأجنبية التي تُشيد بنا حاليا هي الأولى التي ستشنقنا .

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. السيد بوتفليقة مات سريريا مند العملية الاولى

  2. مصدوم

    النتائج التي حققوها فعلا هي قتل الشباب وقهر الشعب والاستبداد في الحكم والتوجه بالبلاد والعباد الى الهاوية بربكم هل هؤلاء يطلق عليهم حكومة فمن يروج لهردة اخرى للعجوز المقعد فما هو الا معتوه بليد وارهابي الا ترون كيف ينظر العالم اليكم الا تخجلون من انفسكم فقد اصبحتم اضحوكة العالم بتصرفاكم الصبيانية الشعب يريد شكلرة حليب فهل وفرتموها له

  3. عبدالله بركاش

    اويحي لا تهمه لا العهدة الخامسة ولا السادسة لبوتفليقة،الذي يهمه هو البقاء في دائرة أصحاب القرار بالدولة ولك بمنصب وزير أول أو مستشر فخامة الرئيس للمهمات الصعبة،أما التصريح بالمنجزات التي تحققت في عهد بوتفليقة وإلتهتمت1000مليار دولار فالشعب الجزائري والعالم أجمع لايحتاج إلى ذلك لأن الواقع سيكذب كل ما سيقوله المهرجون والمطبلون والمنافقون والشياتون في قنوات الصرف الصحي ،دولة صرفت هذا المبلغ الهائل وعاصمتها لا تشبه حتى بعض مدن دول أقل شأنا من الجزائر من حيث النية التحتية وأحياء الصفيح ونوع السكن الإجتماعي الذي يبنى وهذا النوع من السكن يحارب في الدوال التي تحترم مواطنيها رغم صغر مساحتها ،الجزائر قارة بامكانيات هائلة وتسكن مواطنيها في علاب سردين مما سيسبب في صراعات بين الملاكين المشتركين لتلك البنيات وستكون أعقد من التي تقع في الاحياء القصيرية

  4. Chel7 d'origine

    شيات و فرحان في بلاد الشيتة بلاد التملق يشيت لواحد مريض بجلطة دماغية لما تعرف أن واحد مسؤول في الدولة يضرب الشيتة هكذا فاعلم أن المواطن البسيط هو الآخر مقهور و يعيش على الشيتة بدون كرامة

  5. سيبقى بوتفتف خاتم الهردات الانتخابية

    123 سنة من الاستعمار الفرنسي و قد بدأت الخطة الثانية و هي 132 سنة من الاستعمار الحركي بزعامة بوتفتف الدي سيحكم الى 2030 بالواتساب و الاس امس انه لا يموت و لن يموت حتى يكمل المشروع العالمي في تدجين الفقاقير و تحويلهم لبقر علال لا تصلح الا للحلب او الركل بالارجل

  6. محمد تلمسان

    بالفعل تضحكون على الشعب الجزائري بهذا الكلام البئيس الذي مللنا منه و شعبنا منه  ! فخامة الرئيس ميت سريريا و انتم تستغلونه في التزوير و الاختلاس و الانتفاع يا عصابة بن عكنون  ! لعنكم الله الى يوم الدين

  7. إن كرزاي اليهودي العطاي هو أفضلهم في الكذب والنهب ومعصية الرب

  8. et voilà le travail admirez le beau gigot la mariée est trop belle quoique un peu fatiguée et le teint pâle le marié non plus n'est pas au top de sa forme mais il tient la route ne dit on pas qui vante le mérite de la mariée sa mère et sa tante bien sûr mais la c'est de l'heureux élu qu'il s'agit

  9. علي

    اللهم زده عجزا فوق عجزه وقهرا فوق قهره ومرضا فوق مرضه اللهم سلط عليه الآلام والأسقام وأحرم من النوم ، اللهم سلط على هذا الكافر الفاجر داء السرطان ن اللهم دمره تدميرا وزلزله زلزالا وفتته تفتيتا وشتته تشتيتا حتى تتساقط لحومه وينخه الدود. وصلى الهعلى سيدنا محمد وآله وصحبه آمين.

الجزائر تايمز فيسبوك