هذا هو كابتن الطائرة العسكرية الجزائرية المنكوبة .. إليكم ما قاله في آخر اتصال مع برج المراقبة

IMG_87461-1300x866

نشر ناشطون وإعلاميون جزائريون، عبر حساباتهم على مواقع التواصل الإجتماعيّ، صورة كابتن الطائرة العسكرية الجزائرية المنكوبة، اليوم الأربعاء، بعد وقت قصير من إقلاعها في رحلة من مطار بوفاريك.

ونشرت المذيعة الجزائرية بقناة “الجزيرة” القطرية، وسيلة عولمي، صورة كابتن الطائرة المقدم “دوسن اسماعيل”.

ولفتت في تغريدةٍ لها عبر حسابها على “تويتر” إلى أنّ كابتن الطائرة، قال في اخر اتصال له مع برج المراقبة ان الطائرة تسقط وانه يعمل على تجنب وقوعها فوق منطقة آهلة بالسكان”.

كما ونشرت الإعلامية الجزائرية بقناة “الجزيرة” خديجة بن قنة، صورة كابتن الطائرة المنكوبة، المقدم “دوسن اسماعيل” وقدّمت تعازيها لأسر الضحايا.

وقالت “بن قنّة”:”تعازينا الحارة لاهالي ضحايا الطائرة العسكرية التي تحطمت قرب الجزائر العاصمة صباح اليوم وعددهم 257 قتيلا. ألهم الله ذويهم الصبر والسلوان..انا لله و انا اليه راجعون..(في الصورة كابتن الطائرة الذي قتل مع الركاب في الحادث رحمهم الله)”.

ولقي 257 شخصا مصرعهم في حادث تحطم طائرة نقل عسكرية صباح الأربعاء شمالي الجزائر، في أسوأ كارثة طيران في تاريخ البلاد.

وسقطت الطائرة بعد وقت قصير من إقلاعها في رحلة من مطار بوفاريك إلى ولاية تندوف (غرب) ثم مدينة بشار (جنوب غرب).

والطائرة المنكوية روسية الصنع من طراز “إليوشين” وتستخدم من قبل القوات الجوية الجزائرية في نقل الأفراد والإمداد.

ولم تقدم وزارة الدفاع الجزائرية سببا للحادث، لكن مصدرا أمنيا مطلعا قال لوكالة الأناضول التركية، إن “المحققين عثروا على الصندوق الأسود للطائرة في حدود الساعة 10.30 دقيقة (9:30 ت.غ)، ونقلوه من أجل إجراءات الفحص التقني”.

ويعد هذا الحادث الأسوأ في تاريخ الطيران بالجزائر، سواء المدني أو العسكري، بعد أن شهدت منطقة أم البواقي شرقي البلاد يوم 11 فبراير 2014 سقوط طائرة نقل عسكرية من نوع “هركول سي 130” مخلفة وفاة 102 شخص، بينهم 4 نساء، ونجاة راكب واحد.

وفي 24 يوليو من العام ذاته، تحطمت طائرة سويسرية استأجرتها شركة الخطوط الجزائرية في شمال مالي خلال رحلة نحو بوركينا فاسو، ما تسبب في مصرع 116 شخصا نصفهم من الفرنسيين، وقالت التحقيقات إن الحادث نجم عن عدم تفعيل نظام مكافحة الصقيع.

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. Les avions algériens civils comme militaires sont connus pour être de vrais tombeaux volants. Des pannes d'appareils d'air Algérie au sol comme ne plein vol ne se comptent plus et des retours en urgence a l’aéroport de décollage sont souvent opérés par les pilotes d'air Algérie a ca use des pannes constatées dans leurs appareils en plein vol. Les algériens appellent et a raison d'ailleurs depuis longtemps leur compagnie nationale "air Algérie " air peut être. Voyager avec air Algérie serait a haut risque  ! Tarifs de billets les plus chers au monde a qui s' ajouterait l' insécurité en vol. A bon entendeur Salut.

  2. Ouwahbi Moumen

    QUE DIEU AIT S  ÂME CE PILOTE ! Le destin terrible de 257 passagers tués dans ce regret table accident d'avion militaire algerien de fabrication soviétique. ALLAH YARHAM HOUM ! L’enquête diligentée déterminera les ca uses de ce sinistre accident qui coûté la vie a tous ces 257 personnes innocentes qui ne s' y attendaient guère. C'est triste mais personne n y peut rien.Il faudrait que l' état algerien cesse de continuer a utiliser ces vieux appareils qui dateraient de l' époque soviétique pour éviter de nouvelles catastrophe. Nos condoléances les plus attristees vont aux familles des victimes. INNA LI ALLAH WA INNA ILAYHI RAJI3OUNE

  3. de passage

    ابدا بالدعاء للشهداء ان يتغمدهم الله برحمته الواسعة وان يرزق اهاليهم الصبر و السلوان، انه ولي ذلك اقول و حسب مصادر موثوقة ان هذا النوع من الطائرات -حسب المصنع- لا يمكن للحمولة ان تتجاوز 225 راكبا.

  4. saad

    نصف عدد القتلى كان من اعضاء البوليزاريو ...و الله اعلم بما كانوا بصدده

  5. قوله الحق:  (يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ) ويرحم الله ضحايا القسر النظامي

  6. قوله الحق:  (يمكرون ويمكر الله والله خير الماكرين ) ويرحم الله ضحايا القسر النظامي

  7. اللهم اجعل مثواهم الجنة و ارزق أهاليهم الصبر و السلوان .. إنا لله وإن إليه راجعون

  8. العنف هو لغة الجهال تمسحون المغرب من اجل حفنة من الناس وهو الذي ساعدكم عندما احتجتم للمساعدة اليس هناك حل اخر غير التهديد والوعيد صافي جميع الابواب اغلقت لم يبقى غير المسح لا تهددون جيرانكم بسلاح اشترتموه عند الاخرين

الجزائر تايمز فيسبوك