موريتانيا تدخل في حرب بالوكالة مع المغرب بعد تعرض الجيش المغربي لعمليتي إطلاق نار على حدودها

IMG_87461-1300x866

كشف مصادر جد موتوقة " للجزائر تايمز" عن بلاغ مغربي سري تسلمته الأمم المتحدة عن تعرض الجيش الملكي المغربي المرابط قرب حدود مع موريتانيا لعمليتي إطلاق نار أصيب خلالهما جندي مغربي بجراح خطيرة

وأكد البلاغ المغربي الذى كشفت عنه الفصول الأولى الخفية من تقرير الأمين العام للأمم المتحدة، أونطونيو غوتريس، حول الصحراء جنوب المغرب.

وقال البلاغ إن عمليتين تم فيهما إطلاق نار  قرب الحاجز الترابي (آسنتور) بجوار بلدتي ‘بير كندوز‘ و‘تشلا ‘، و خلال إحدى العمليتين أصيب جندي مغربي.

وامتنعت البعثة الأممية إلى الصحراء ( المينرسو ) عن توجيه إي اتهام  له صلة بالحادثين إلى جبهة البوليساريو التى نفت فى رسالة جوابية على استفسار أممي حول حادة اطلاق النار على الجنود المغاربة.

وفي اطار حرب باردة بالوكالة سمحت موريتانيا بنقل جزء من سكان المخيمات بعبور الشمال الموريتاني للوصول إلى  المنطقة العازلة منزوعة السلاح المحاذية للجدار الأمني حيث يتواجد الجيش المغربي، عبر أراض تدخل ضمن نطاق المنطقة الدولية المنزوعة السلاح، استجابة منها لرغبة الجزائر في إدامة التوتر على الحدود الجنوبية للمملكة، قبل أن تتحول الخطة، في ما بعد إلى حرب استنزاف تقودها الجبهة الانفصالية ، في حين تبقى الجزائر بعيدة عن أي مشاكل، بعدما تكون قد أخرجت شبح الحرب من أراضيها بتندوف.

 

ح.سطايفي للجزائر تايمز

اضف تعليق


تعليقات الزوار

  1. هود

    لا حدود بين المسلمين ولا راية إلا راية رسول الله صلى الله عليه وسلم السودء عليها كلمة التوحيد ولا عدوان إلا على الكفار المحتلين ـ{إِنَّ هَذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ }الأنبياء‌92 ـ مثل المؤمنين في توادهم و تراحمهم و تعاطفهم مثل الجسد إذا اشتكى منه عضو تداعى له سائر الجسد بالسهر و الحمى  . 

  2. Belkhir Al Mousawi

    Les faibles ont toujours tort et ce depuis que le monde est monde. Dans ce monde sauvage, qui est guidé aveuglement par les intérêts egoistes des puissants ,le droit international n'a plus droit d'exister. . . La force dans ce monde pourri ,prime aujourd’hui sur le respect des lois et droits universels même reconnus par les Nations Unies, ils restent marginalisés et inapplicables devant la force militaire imposante et dissuasive des puissants . Des pays qui font entendre et imposer leur voix parce qu' ils sont forts militairement et craints par les autres non pas parce qu 'ils ont raison et le droit de leur cote, mais parce qu'ils sont craints tout simplement . La Corée du Nord en exemple ,pays considéré par le monde entier dont les Nations Unies  (puissance Mondiale )comme un pays hors la loi ,le Pt Trump a fini après tant de critiques exacerbes lancées publiquement contre le "petit gamin coréen aux missiles"par se soumettre a ce gamin qui dirige une dictature militaire isolée du monde entier mais qui posséderait une force nucléaire imposante ,qui demande a le rencontrer et Trump ;e puissant ,a répondu OK... Dana un autre chapitre,Le Maroc son tort impardonnable serait de ne fait pas trembler des fesses le dicatateur Ouled Abdelaziz comme le font les harkis algériens ,qui ont placé en permanence l’épée de Damoclès au dessus de la tête de ce petit despote pt mauritanien, qui obéit a la lettre ses maîtres algériens au moindre petit signal de leur part pour exécuter les ordres reçus d'eux même au détriment des intérêts vitaux stratégiques de sa pauvre Mauritanie . Le Maroc aurait du riposter avec force aux tirs venus du sol mauritanien et qui ont fait une victime militaire marocaine gravement atteinte. Pourquoi aucune riposte marocaine sur le terrain n' a pas eu lieu? Aurait -on une réponse a cette question légitime que se pose le peuple marocain? Est ce par manque de munitions par hasard ou alors on attendrait les ordres d'en haut et se laisser tuer entre temps sans réagir et riposter aux tirs agressifs mauritaniens ? Après les provocations des milices va -nu- pieds des mercenaires du polisario a la solde des harkis ,doit-on s' attendre a d'autres provocations venues cette fois de la Mauritanie ,un pays que les forces marocaines pourraient occuper en deux heures de temps. Quel malheur et quelle honte ,dois je dire franchement ,pour le brave peuple du Maroc celui de la glorie use marche verte et celui de tous les défis ,d'avoir des dirigeants passifs et indécis qui se tournent vers l'onu comme le font les faibles ,pour se plaindre des abus incessants des mercenaires du polisario et des tirs mauritaniens envers notre pays ! Dommage et mille fois dommage,notre armee puissante et notre brave peuple fort qui sont capables et toujours prêt a se sacrifier pour défendre la patrie par les armes , la realite amère,inadmissible et incompréhensible ,ce sont nos dirigeants indécis qui font le dos rond depuis toujours aux provocations sordides du régime harki ,par personne interposée ,a savoir les milices va -nu- pieds de leurs mercenaires du polisario. Espérant que très très prochainement ,la riposte militaire du cote du Maroc allait avoir lieu pour chasser par les armes les milices du polisario qui tentent d 'occuper illégalement et illégitimement sur ordre des harkis leurs maîtres la bande de terrain située au delà du mur au Sahara occidental marocain. La bande de terroristes a la solde d' Alger devrait être vite exterminée sans hésitation par les forces armées marocaines en prenant le bon exemple sur le brave president turc Mr Tayeb Ordoghjan ,qui livre une guerre sans merci contre les terroristes Kurdes qu'il a vaincu,sans se soucier du machin de l'onu ni de la France ni même des USA qui critiquent hypocritement et sans raison son intervention militaire a Efran en Syrie pour déloger par les armes les terroristes kurdes. BRAVO Mr  ORDOGAN ! A B  ENTENDEUR SALUT !

  3. سارة

    لا يخفى على أحد أن في الجزائر اليوم أكثر من دولة داخل الدولة وأن هذه الدول التي تجتر الفشل وتتقاتل في السر والعلن تلتقي في التفريغ عندما تصل إلى الباب المسدود والخوف من الانزلاق نحو الأسوأ عبر تأجيج العداء للمغرب بعدما لم يعد العداء لفرنسا بنفس الرسوخ السابق في عقيدتها وفي خطابها في ظل تطور الأمور في السنوات الأخيرة--------------------- يبدو أن الخبث يجر من مارسوا الضغينة دائما وجعلوها سياسة داخل الجزائر، ومند انقلاب 1962 الذي تلاه انقلاب 1965، تجاه الجوار يجرهم إلى ممارسات خرقاء تبين لكل عين ناظرة ولكل عقل صاح أن حكام الجزائر باتوا يحركون دميتهم بعشوائية وقصر نظر، ولذلك رفعوا الاستفزاز بالدفع بها إلى اللعب بالنار، ناسين أن القضية الوطنية، قضية الوحدة الترابية، تتقدم في سلم أولويات المغرب، دولة وشعبا، على ماعداها وأن هناك ما يمكن التعامل معه بصبر ورباطة جأش وهناك ما لا يمكن بأي حال من الأحوال التعامل معه بنفس الأسلوب، لذلك يلح المغرب اليوم على الأمم المتحدة وأمينها العام لتحمل مسؤولية تنفيذ القرارات المتخذة بدون تأخير لإعادة الأمور إلى نصابها ودعوة الحكام الجزائريين إلى وقف اللعبة التي انجرفوا فيها بواسطة من تستخدمهم بشكل لامسؤول ولا يراعي عواقب الخبث والعواطف المنحطة التي كان وزير الخارجية الجزائري قد عبر عنها في وقت سابق أمام رجال الأعمال الجزائريين بتعمد الافتراء.

  4. سابدا من الاخير و وهل الجزاءر التي تتحمل اجور وفواتير سفر رءيس دولة الوهم ووزراءه وسفراءه من اموال فقاقيرها ستبقى بعيدة عن المشكل الذي افتعلته وحصلت فيه والله ثم والله لن تجد الجزاءر الراحة ولن يستفيد الشعب من ثرواته مادامت الجزاءر متمسكة بدعم لقيطتها ستبقى تستنزف ثروات ما تبقى من بترولها وغازها الشيء الذي سيزيد من احتقان الوضع الاجتماعي والسياسي الى ماشاء اللفه والايام بيننا

  5. امازيغ

    وفروا الحليب لاطفالكم وشعبكم . وحاكموا ساريقي ماايير الشعب . وانتخبوا رءيسا قادرا على تسيير البلاد . و ابحثوا عن طرق الاقلاع باقتصاد البلاد . وكفوا عن انتاج القرقوبي و اغراق دول الجوار به . وكفوا عن خلق الفتن  (لعنة الله على من ايقضها  ) . تعلموا ابجدية السياسة والاقتصاد والنمو والتقدم . كفوا عن التصريحات الصبيانية و المجنونة بمقارنة بلدكم وانفسكم بالبلدان المتقدمة زورا وبهتانا . كفوا عن انفاق اموال الشعب على عصابة ارهابية وعلى محاولات تقسيم بلد جار شقيق .  ( وانتم تعرفون اكثر من غيركم ان الصحراء مغربية  ) . كفى من حكم العسكر ومروا الى حكم مدني مؤسساتي واستغلوا ما حباكم الله به من خيرات وثروات في سبيل تقدم البلاد والشعب واولى بكم ان تكونوا كقطر والامارات وانتم اقل نموا من جنوب السودان الدي لم نسمع يوما انه يشكو من نقص الحليب . واخيرا فكروا في لقاء ربكم لقد اقترب وقت الر حيل  (اغلبكم تجاوز 80 عاما  ) وحان وقت الحساب والعدل بين يدي الواحد القهار الدي لا تنفع معه لا اموال ولا نفود ولا سلطة . وستفهون اخيرا معنى قوله تعالى "... ما لهدا الكتاب لا ينسى صغيرة ولا كبيرة الا احصاها " ولكن سيكون الاوان قد فات .

  6. اايت السجعي

    واهمت هي الجزائر ان كانت تضن انها ستتخلص من مشكلة خلقتها ورعتها منذ نصف قرن تقريبا بهذه السهولة بل ان الشجاعة الادبية تقتضي ان تجلس لطاولة المفاوضات قصد المساعدة في إنهاء المشكل بصيغة رابح رابح بلغة اهل الاقتصاد او بصيغة لا غالب ولا مغلوب عند أهل السياسة اما المراهنة على استنزاف المغرب فقد فشلت والذي وقع هو أن الجزائر عوض استنزاف المغرب اسنزفت اقتصادها وأصبحت على الحديدة كما يقول إخوتنا المصريون.

  7. اايت السجعي

    واهمت هي الجزائر ان كانت تضن انها ستتخلص من مشكلة خلقتها ورعتها منذ نصف قرن تقريبا بهذه السهولة بل ان الشجاعة الادبية تقتضي ان تجلس لطاولة المفاوضات قصد المساعدة في إنهاء المشكل بصيغة رابح رابح بلغة اهل الاقتصاد او بصيغة لا غالب ولا مغلوب عند أهل السياسة اما المراهنة على استنزاف المغرب فقد فشلت والذي وقع هو أن الجزائر عوض استنزاف المغرب اسنزفت اقتصادها وأصبحت على الحديدة كما يقول إخوتنا المصريون.

  8. Bencheikh

    باش نجيكم من التالي ..مناورات بوزبال والحركيين الأغبياء ستدفع المغرب لفرض الحكم الذاتي بالقوة فأي تهور للعصابة سينتهي المسلسل السياسي وتعود المشروعية للطيران والمدافع وربما حتى حلم الحكم الذاتي سيتبخر وسيندم بوزبال على النهار ليمقبلش به ، أما الجزائر فهي تحاول التخلص من السرطان عبر نقله لموريطانيا وغبي نواكشط حينما تشتعل المنطقة سيختبأ كالفأر ويندم على سلوكاته المتهورة.

  9. le général le mécanic marche dans les combines du régime de la caserne d'alligators de peur qu'il lui coule une bielle et la boîte

  10. جنرالات الجزائر يريدون حربا مع المغرب لكسب رهان استمرارية الحكم. و لهذا تشجع موريتانيا بالدخول في حرب مع المغرب بالوكالة بعد ان وعدتها بأنها ستتاصرها في الحرب بمجرد الرد من طرف المغرب. و لكن عبدالعزيز الميكانيكي يجهل بأنه سينحى من الحكم لأنه سيجلب الويل لشعبه الذي هو بعيدا عن تلك الحرب إثرها لا تنفعله جنرالات الجزائر ولا عبدالعزيز بوتحزيقة.. سواء حكام الجزائر او حكام موريتانيا يعيشون في ضبابية و يريدون إشعال فتيل الحرب للحيلولة من اجل البقاء في الحكم ل غير. وفضلوا ذلك على حساب المغرب... اتفو الله يلعنو رهط...

  11. Amori

    Pourquoi le Maroc se laisse faire alors que les milices du Polisario ne cessent de le provoquer militairement sur ordre du regime militaire arrogant algérien ? Sommes nous faibles a ce Point ? Avions nous peur de faire la guerre aux milices pourries du Polisario ? Pourquoi cette passivitéu

  12. Mohnd

    بسم الله الرحمان الرحيم والله ياإخواني يجب على المسؤلين في المغرب أن يفكروا جيدافي جذورهذا المشكل وسيجدون أنه في الحقيقة مشكل بشار وتندوف التي لم تسترجع ولهذا فإنه مالم تستجع هذه المناطق إلي المغرب فلن يكون هناك حل لمشكل الصحراء.ولهذا يجب المطالبة بصفة رسمية بالحدود الشرقية ووضع استراتجية على المدا المتوسط والطويل لإسترجاع هذه المناطق قبل الثغور الأخرى.والخزي والعار والصغار للخونة المناكيد ناكتي العهود والمواثيق .حل مشكل الصحراء لن يكون إلا بانتزاع الصحراء الشرقية المغربية من المستعمرة الستبدة.وفي الختام الله الوطن الملك.عاش الجيش الملكي ورحم الله إدريس بن عمر والدليمي وإخوانهم.

الجزائر تايمز فيسبوك